Connect with us

اتصالات وتقنية

دعم الكفاءات النسائية في مجال التكنولوجيا من صفوف الدراسة وحتى القيادات العليا

Published

on

أحرزت المملكة العربية السعودية أكبر تقدّم على مستوى العالم في مجال المساواة بين الجنسين منذ عام 2017، وتلعب الشركات دوراً هام لتحقيق المزيد من الترقية في هذا المجال ولاسيما في قطاع التكنولوجيا

بقلم: هايدي نصير، مدير أول مجموعة حلول العملاء في الشرق الأوسط وروسيا وأفريقيا وتركيا لدى «دِل تكنولوجيز«

ليس اختلال التوازن بين الجنسين مجرد تحدٍّ من بين التحديات التي اعتادت الشركات التغلب عليها، بل يمكن القول إنه أكبر تهديد يواجه جميع القطاعات اليوم. إنها مشكلة منتشرة في جميع أنحاء العالم، وتدرك الحكومات أكثر فأكثر ضرورة التصدي العاجل لها.

وقد أشار تقرير «المرأة والأعمال والقانون» الصادر عن البنك الدولي لعام 2020 إلى أن المملكة العربية السعودية أحرزت أكبر تقدّم على مستوى العالم في مجال المساواة بين الجنسين منذ عام 2017، حيث تم تصنيفها في المركز الأول باعتبارها الأكثر تحسناً وإصلاحاً من بين 190 دولة. ويتماشى هذا الإنجاز مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 لزيادة نسبة النساء في القوى العاملة من 22 في المائة إلى 30 في المائة.

حددت منظمة الأمم المتحدة تاريخ 11 أكتوبر من كل عام ليكون اليوم العالمي للفتاة، كمناسبة مكرسة لاستنهاض حقوق الفتيات وتمكينهن أينما وجدن. وبما أنني امرأة تعمل في قطاع التكنولوجيا الذي يهيمن عليه الرجال، وبصفتي عضو فعال في برامج تمكين النساء  في المنطقة ولا سيما في قطاع التكنولوجيا،  فإن هذا الموضوع مهم عندي. وقد اتضح لي من خبرتي على مرّ السنين، أننا نكسب نصف هذه المعركة إذا بدأناها من جيل الفتيات.

أين النساء والفتيات؟

على صعيد عالمي، يتلاشى تمثيل النساء على طول سلسلة الكفاءات؛ بدءاً بالتعليم المبكر والمدرسة الابتدائية وحتى التعليم العالي، ومن وظائف المبتدئين وحتى الإدارات والقيادات العليا. وتغادر النساء والفتيات هذه السلسلة حتى قبل أن تتاح لمواهبهن فرصة التطور. وقد أصبح لزاماً على الشركات العاملة في قطاع التكنولوجيا أن تتبنى التنوع والشمول إذا شاءت إبقاء النساء ضمن منظومة عملها. وهذا لا يعني فتح أبوب العمل للمزيد من النساء وحسب، بل يعني أيضاً إجراء تغيير جذري في ثقافة مكان العمل بحيث يشعرن بأنهن محل ترحيب وتقدير واحترام.

فكيف يمكن للشركات أن تُطبق الشمول، وتُحدث التغيير، وتُحوّل أكبر مصدر تهديد لقطاع التكنولوجيا إلى أكبر فرصة له؟ إن الإجابة على هذا السؤال تكمن في جذب النساء والفتيات إلى منظومة عمل التكنولوجيا طوال مسارهن التعليمي والمهني. وفيما يلي بعض الطرق التي تساعد في تحقيق ذلك:

  1. إتاحة فرص جديدة لدراسة العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات: تتفوق الفتيات على الفتيان في جميع أنحاء العالم في مجالين: معدلات أعلى في المرحلة الثانوية، ونسبة التحاق أكبر بالتعليم العالي. غير أن تخصصات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات لا تزال خارج هذا الاتجاه، بسبب التحيزات الثقافية والنظرة الاجتماعية التي ترى أن هذه الاختصاصات ملائمة أكثر للرجال. ولذلك، يجب علينا مساعدة المبتدئات على بناء الثقة، وتنشئة مجتمع من الأفراد المتعاونين، والحرص على تشجيع التقدم من جانب أفراد الأسرة والمعلمين. ويجب ألّا نغفل تيسير الوصول إلى التكنولوجيا وخبرات الكمبيوتر، وتحقيق الربط بينهما. إن إتاحة هذه الفرص تسمح للشركات باحتضان خيرة الكفاءات، التي بدورها تحافظ على النمو اللاحق لهذه الشركات.

 

  1. إلغاء التحيز في التوظيف والعمل: تواجه النساء في سياق انضمامهن إلى القوى العاملة مجموعة عقبات تنشأ عن تحيزات لا واعية. ولهذا التحيز غير الواعي مسارات خفية، تظهر في اللغة الإقصائية التي تتضمنها إعلانات الوظائف أو في صبغة “الذكورة” و”الأنوثة” الملحقة بهذه المناصب من منظور ثقافي، وما يترتب على ذلك من أثمان باهظة.

 

  1. أهمية إعداد المشرفين والرعاة والقدوات: إن فتح مسار واضح أمام المرشحات ذوات الإمكانات العالية، والالتزام بتمثيل متنوع في الوظائف العليا للشركات يفتح الآفاق أمام الأخريات. ويمكن للشركات أن تستثمر في إعداد المشرفين، وأن تضع برامج تتيح للنساء فرصة اكتساب مهارات جديدة على يد مدربين مؤهلين. ورغم الأهمية التي ينطوي عليها الإشراف، فقد أثبتت الرعاية أنها عامل تغيير جوهري لأنها تضم النساء إلى شبكات المناصرين الذين سيدعمون تقدمهن في حياتهن المهنية، ويبادرون إلى ترشيحهن لشغل مناصب جديدة.

 

  1. تمكين النساء ليس كي يصبحن في مراتب القادة فحسب، بل في مراتب المؤسسين أيضاً: لا تكتمل الرحلة المهنية للنساء في مجال الكفاءة التكنولوجية إلا عندما يصبحن رائدات أعمال، ويبدأن بتأسيس شركات التكنولوجيا. وهذا يفرض علينا مكافحة أشكال التمييز الراسخة والعقبات المنتشرة في أنظمة التمويل ومنظومات العمل ورأس المال المغامر. إن صاحبات رأس المال المغامر يُفضلن غالباً توسيع فرص رائدات الأعمال، ليس من منطلق المحاباة، بل لأنهن أثبتن مراراً وتكراراً أنهن استثمار موثوق.

تقود الشركات هذا التغيير من خلال تحديد أهداف ملموسة للتنوع والشمول، وفي ظل تأسيس ثقافة داخلية تدرك التحيزات غير الواعية وتزيل الصورة النمطية للنساء. ويجب إخضاع القادة للمساءلة بشأن تحقيق الأهداف التي وضعوها، كما يجب الإعلان عن التقدم أو التقصير في هذا الشأن. وفي سياق تطلعنا إلى بناء سلسلة كفاءات ترافقنا حتى عام 2030 وما بعده، تتحمل المؤسسات والمستثمرون مسؤولية متساوية تماماً في تحديد مدى نجاحنا، الذي يعود في النهاية إلى التنوع والشمول.

لقد وضعت دِل تكنولوجيز أهدافاً طموحة لقياس تمثيل النساء، وتعهدت أن تُشكّل النساء نسبة 50٪ من قوتها العاملة العالمية ونسبة 40٪ من قادتها العالميين بحلول عام 2030. وإلى جانب قوتنا العاملة، فإننا نسعى أن تشكّل النساء والفتيات والفئات الممثلة تمثيلاً ناقصاً نسبة 50% من المستفيدين من برامجنا الخيرية خلال العقد المقبل. وللمزيد من المعلومات، يرجى الاطلاع على الرابط: https://corporate.delltechnologies.com/en-me/social-impact.htm

 

اتصالات وتقنية

حملة احتيالية عالمية باللغة العربية تتخفى وراء “يانصيب” أمريكي

Published

on

By

اكتشف باحثو كاسبرسكي موجة من رسائل البريد الإلكتروني الاحتيالية التي تستهدف سرقة المال، عبر التنكر في هيئة رسائل مكتوبة باللغة العربية تزعم فوز متلقيها بأحد سحوبات اليانصيب الرسمية الكبرى، وتحتوي على رابط إلى موقع الويب الخاص بذلك اليانصيب لجعل رسالة البريد الإلكتروني تبدو محلّ ثقة. ولكن الرسالة الإلكترونية في الواقع تدعو المستخدمين لتقديم بياناتهم الشخصية مقابل الحصول على فرصة لتلقي أموال الجائزة المزعومة. وكان باحثو كاسبرسكي اكتشفوا في شهر سبتمبر ما لا يقل عن 7,000 محاولة لسرقة بيانات دخول المستخدمين إلى حساباتهم، وذلك عبر نسخ نصية مختلفة تدعو المستخدمين للمشاركة. وتستهدف هذه الحملة التي ما زالت مستمرة الناطقين باللغة العربية في جميع أنحاء العالم.

وتُمثل محاولات التصيّد عبر البريد غير المرغوب فيه وسيلة للهجوم لا يضطر المحتالون معها إلى الخوض في السباق التقني بينهم وبين خبراء الأمن الرقمي؛ إذ لا يتطلب التصيد خبرة تقنية بل يعتمد على الأخطاء البشرية، ما يجعله يلاقي النجاح في الغالب.

وبدا البريد الإلكتروني الذي اكتشفه خبراء كاسبرسكي وكأنه إعلان صادق عن الفوز باليانصيب، فتضمّن رابطًا إلى موقع ويب يحمل اسم نطاق موثوق به لم يُثِر أية شكوك، ولكن الإعلان تضمن طلبًا للحصول على عمولة يجب على المستخدم الضحية دفعها قبل تلقي أموال الجائزة، التي ليست في الحقيقة إلاّ ثروة وهمية.

وقالت تاتيانا شيرباكوفا الباحثة الأمنية في كاسبرسكي إن المستخدمين ربما يظنون أن الاحتيال عبر البريد الإلكتروني غير المرغوب فيه يقتصر فقط على رسائل البريد الإلكتروني ذات العروض والخصومات المذهلة، لكنها حذّرت من أنها “قد تنطوي، حتى وإن بدت صادقة، على فخاخ مخيفة تؤدي إلى انكشاف البيانات الشخصية وسرقة المال”. وأضافت: “تعتبر خطط الاحتيال هذه قديمة وواسعة الانتشار، ولكنها مع ذلك ما زالت ناجحة مع المستخدمين غير الواعين وغير المحميين، ونرى أن الترويج لهذه الحملة لا يقتصر على اللغة العربية، ولكنه يجري بلغات أخرى أيضًا، سعيًا من المحتالين إلى إضفاء طابع محلي على رسائلهم يجعل استهدافهم المستخدمين أكثر دقة ويرفع فرص نجاحه”.

وتوصي كاسبرسكي بالتباع التدابير التالية لتجنب مشاركة المحتالين بالبيانات الشخصية:

  • تجنب مشاركة أي مصدر في رسائل البريد الإلكتروني الواردة من عناوين غير معروفة بالمعلومات الشخصية.
  • إذا بدت رسالة البريد الإلكتروني واردة من جهة رسمية، فينبغي التحقق من اسم نطاق البريد الإلكتروني من قسم “الاتصال” الخاص بتلك الجهة على موقعها الرسمي على الويب، ومقارنته بعنوان البريد الإلكتروني.
  • الحرص على استخدام كلمات مرور مختلفة وقوية لكل حساب واعتماد أسلوب المصادقة الثنائية.
  • الحرص على استخدام حل أمني مناسب يشتمل على تقنيات مكافحة التصيد القائمة على السلوك، مثل Kaspersky Security Cloud وKaspersky Total Security، والتي ستنبّه المستخدم إذا حاول زيارة صفحة ويب وهمية تستخدم في التصيّد.

Continue Reading

اتصالات وتقنية

الشاحن الجديد من أنكر “باوربورت ٣ نانو” أقوى بثلاثة أضعاف

Published

on

By

كشفت شركة أنكر الرائدة في مجال تقنية شحن الهواتف الجوالة اليوم عن أصغر شاحن جداري قادر على شحن أجهزة آيفون الجديدة بسرعة تصل إلى ٣ مرات أسرع من الشاحن الأصلي.

ويُعد هذا الشاحن الذي أُطلق عليه اسم “أنكر باور بورت ٣ نانو” الأقل سمكًا والأخف وزنًا ضمن قائمة المنتجات الجديدة من شواحن أنكر المحمولة.

حجم صغير وأداء قوي

إن الحجم هو أكثر ما يميّز “أنكر باوربورت ٣ نانو”، حيث يماثل   حجم شاحن الهاتف الذكي الأصلي الذي يقدم قدرة ٥ واط؛ فشاحن أنكر نانو الجديد صغير بما يكفي ليناسب الوضع في الجيب الأمامي دون عناء.

ويقدم الشاحن منفذًا واحدًا من نوع يو إس بي- سي (USB-C) قادر على توفير قدرة تصل إلى ٢٠ واط باستخدام معايير الإمداد بالطاقة. ويتميز منفذ يو إس بي – سي (USB-C) بتقنية باور آي.كيو ٣ الخاصة بأنكر، والتي جري تحديثها وتحسينها لتتوافق تمامًا مع بروتوكول الشحن السريع لهاتف آيفون ١٢. مما يمكّن شاحن النانو من شحن هاتف آيفون ١٢ بنسبة ٥٠% خلال ٣٠ دقيقة فقط.

ستكون (شواحن باوربورت ٣ نانو) متوفرة في المحلات والأسواق الكبرى بداية من  24 أكتوبر 2020م .

وذلك بٍأسعار تبدأ من  79ريالاً سعودياً.

مواصفات المنتج:

  • إجمالي القدرة الخارجة: ٢٠ واط
  • المدخلات: ١٠٠-٢٤٠ فولت، ٠٫٦ أمبير، ٥٠-٦٠ هرتز
  • المُخرج: ٥ فولت=٣ أمبير/ ٩ فولت=٢٫٢٢ أمبير

التوافق

الأجهزة العاملة بشواحن من نوع لايتنينج:

  • آيفون ٢٠٢٠ /١١/١١ برو/١١ برو ماكس/١٠ إس/١٠ إس ماكس/١٠ آر/١٠/٨ بلس/٨/٧ بلس/٧/ ٦ بلس
  • آيباد برو ١٠٫٥؛ آيباد إير ٣ (١٠٫٥ بوصة)، آيباد ميني ٥ (٧٫٩ بوصة) والموديلات اللاحقة
  • إيربودز، إيربودز برو، ساعة أبل والمزيد

الأجهزة العاملة بشواحن من نوع يو إس بي – سي (USB-C) :

– 2020/ ٢٠١٨ آيباد برو (١٢٫٩بوصة)، الجيل الرابع/الثالث، آيباد برو (١١ بوصة) الجيل الثاني/الأول

– جالاكسي إس ٢٠/ إس ٢٠ بلس/ إس ٢٠ ألترا/ إس ١٠/ إس ١٠ بلس/ إس ١٠إي/ إس ٩/ إس ٩ بلس/ إس ٨/ إس ٨ بلس

– نوت٢٠/ نوت ٢٠ ألترا/ نوت ١٠ بلس/نوت ١٠/ نوت ٩

– بيكسل ٤/ ٤ إكس إل / ٣ إيه / ٣ إكس إل / ٣ / ٢ إكس إل / ٢ والمزيد

 

Continue Reading

اتصالات وتقنية

لعبة ببجي موبايل تحصل على تحديث مخيف مع وضع HALLOWEEKS الجديد الخاص بالهالوين

Published

on

By

حسّنت ببجي موبايل (PUBG MOBILE) أجواء الخوف والتشويق في الوقت المناسب للاحتفال بعيد الهالوين عبر إطلاق وضع Halloweeks الجديد ضمن خريطة Erangel الكلاسيكية. وبالإضافة إلى محتوى اللعبة الرائع، سيتم إطلاق أغنية فرقة موسيقى الروك أند رول POWER4 الجديدة والأولى في اللعبة وألبستها الخاصة. كما سيتمكن اللاعبون بدءاً من اليوم من اختبار تجربة اللعب الاحتفالية الحصرية في ساحة تدريب Cheer Park المتضمنة في أحدث محتوى Halloweeks في لعبة ببجي موبايل.

وبعد عودة نمط اللعب المحبوب (فريق ضد فريق) المعروف باسم “وضع العدوى” Infection Mode بمناسبة الهالوين، سيتمكن اللاعبون بدءاً من يوم الجمعة 23 أكتوبر وحتى الإثنين 9 نوفمبر من الاستمتاع بتجربة أجواء عيد الهالوين عندما يلعبون بمعارك خريطة Erangel. وستتاح للاعبين فرصة دخول “وضع Halloweeks” عندما يلعبون المباريات في Erangel. وستظهر في هذا الوضع مخيمات الزومبي في أربعة مواقع ثابتة وموزعة حول ساحة المعركة والتي ستحتوي على وحوش الزومبي المتجولة وصناديق الأدوات القيّمة. وبعد القضاء على جميع وحوش الزومبي في المخيم، ستُفتح تلك الصناديق القيّمة لتمنح الفِرَق الموارد القيمة والمفيدة. وبالمثل، سيظهر أيضاً أربعة زعماء جدد متجولين في مخيمات الزومبي، وسيطاردون اللاعبين القريبين ويزيدون طاقتهم عبر ضرب اللاعبين داخل نطاق القتال وسيرمون الحجارة على اللاعبين البعيدين. وسيتمكن اللاعبون عند هزيمة الزعماء المتجولين من كسب لوازم المعركة الأساسية والمفيدة أيضاً.

سيقدم تحديث محتوى Halloweeks أيضاً فرقة موسيقى الروك الافتراضية POWER4 في ببجي موبايل. وسيطلقون أعضاء الفرقة الأربعة الأقوياء أغنيتهم الأولى بعنوان Nothing’s Getting In Our Way خلال اللعبة. وتعبر كلمات الأغنية عن السعي وراء تحسين الذات والروح الشجاعة التي لا تخاف التحديات وأهمية العمل الجماعي، كما هو مذكور في كلماتها ” together we’re a force that can’t be tamed and nothing’s getting in our way!” ويستطيع اللاعبون أيضاً الحصول على ملابس POWER4 التي تمتاز بزخارف موسيقى الروك الرائعة وتتوافق مع أسلوب المعركة المليء بالأكشن والتشويق في ببجي موبايل. كما ستتوفر المزيد من الألبسة الحصرية الخاصة بوضع Halloweeks في اللعبة.

لمزيد من التشويق، يستطيع اللاعبون أيضاً زيارة أماكن تدريب Cheer Park لتحدي حشود الوحوش التي لا تموت وتحسين تصنيفهم كلاعبين في معسكرات التدريب.

استمتعوا بتجربة اللعب الرائعة، واكسبوا الألبسة الاحتفالية الجديدة كلياً واحتفلوا بعيد الهالوين في ببجي موبايل!

Continue Reading
Advertisement

Trending