ffdgdgdu7s6f_00001

أوبر تتيح مزايا أكثر لزيادة تحكم الشركات بتنقلات الموظفين

طُورت خدمة «أوبر للشركات» لتضع بين أيدي الشركات في المملكة العربية السعودية والعالم، طريقة قوية لإدارة تنقلات الموظفين. وبعد أن كان اهتمام شركة أوبر الأساسي هو منح الشركات قدرة على التحكم بكفاءة بتنقلات موظفيها من خلال وظائف خدمة أوبر المتعددة، مثل إصدار الفواتير والتقارير شهريًا، فإنها أدركت سريعًا أن تلك الشركات تحتاج إلى مزايا أوسع بكثير، ومنها تقديم امتيازات سواء كان ذلك بمساعدة الموظفين على الحصول على وسيلة تنقل آمنة في حال مغادرتهم المكتب في وقت متأخر، أو تقديم الامتيازات لهم عند اختيارهم وسيلة تنقل اقتصادية، أو منحهم مكافآت عن التنقلات الاقتصادية، أو توفير خدمة من الدرجة الأولى للموظفين الجدد، وغيرها من المتطلبات التي تحتاجها الشركات بصورة ملحة للتغلب على التحديات التي تواجهها في بيئات عملها شديدة المنافسة.

ولهذا طورت أوبر إصدار جديد من خدمة «أوبر للشركات» يهدف إلى منح الشركات في المملكة العربية السعودية أدوات أسهل لإدارة جميع ما تحتاجه من أوبر بأبسط الطرق وأكثرها قوة، ومن أبرز المزايا الجديدة فيها:

     برامج Set-and-forget للسفر: وهي أدوات جديدة تتيح للمديرين ضبط برامج آلية للتنقلات اليومية بين المنزل والمكتب، والسفر للأعمال، وأي عمليات تنقل أخرى تحتاجها شركاتهم. فمثلًا إذا كان على الموظف أن يعمل حتى وقت متأخر، فبإمكانه طلب خدمة الوصول الآمن إلى المنزل من أوبر. وباستطاعة المدير أن يكون متعاوناً بوضع سياسة «التنقلات في وقت متأخر من الليل» التي تطبق فقط على الرحلات التي تتم بين موقع العمل والمنزل بعد الثامنة مساءً. وبإمكان الشركة أن تحدد أجرة الرحلة الواحدة. ولن تكون هناك أي مشاكل إن احتاج الموظفون إلى التنقل لمسافات أطول، فكل تكلفة تتجاوز مخصصات الإنفاق المحددة سيتم تحويلها إلى طريقة الدفع المفضلة لديهم.

–    أدوات جديدة لتخصيص خدمة أوبر للتنقل: أصبح بإمكان الشركات وضع قواعد للموظفين والعملاء تحدد نوع السيارة التي يسمح لهم باستخدامها، كما تحدد التكلفة القصوى لكل رحلة والأوقات التي يسمح خلالها بتلك الرحلات والمواقع التي يجب أن تبدأ أو تنتهي بها. ويمكن للشركات اختيار ما يناسبها من هذه القواعد.

–       مزايا مختلفة لطلبات العملاء المختلفة: أصبح بإمكان الشركات أن توفر مستويات مخصصة من استخدام خدمة أوبر حسب احتياجات كل موظف. فمثلًا، تستطيع الشركة أن تمنح جميع موظفيها 10 دولارات (أو أكثر) للتنقل اليومي من المنزل إلى العمل وبالعكس، وفي الوقت ذاته تمنح مسؤولي التوظيف في الشركة مزايا خاصة لطلب السيارات من أجل المرشحين للوظائف عبر مركز أوبر سنترال”Uber Central”. وهكذا تتمكن الشركة من تطبيق سياساتها للتنقل بسهولة على أرض الواقع، من خلال تصنيف موظفي الشركة إلى فئات تشمل فريق العمل أو المستوى أو الموقع الجغرافي.

–     واجهة استخدام جديدة: طورت أوبر تصميم لوحة التحكم بمزايا «أوبر للشركات» كليًا لتصبح أكثر بساطة وسلاسة وعملية. فإعداد الحساب مثلًا، لا يحتاج سوى إلى خطوات بسيطة للحصول على الرحلات وبرمجتها بالأسلوب الذي يناسب شركتك. بالإضافة إلى أن الوصول إلى أوبر سنترال “Uber Central”  والتحكم به أصبح سهلًا جدًا ما يتيح للشركات السماح للموظفين الذين يتعاملون مع العملاء أو الضيوف أو الموظفين الجدد بطلب الرحلات لهم عند الحاجة.

ماذا يعني هذا للشركات في المملكة العربية السعودية؟ يعني باختصار توفير في التكاليف، حيث يضمن أن تتم تنقلات الموظفين تحت قيود سياسات الشركة. ويعني هذا أيضًا توفير وقت المدراء والمسؤولين الذين أصبحت لديهم الأدوات اللازمة لضبط برامج السفر«Set-and-forget» لإدارة تنقلات الشركة بأكملها. كما أنه يعني وصول الموظفين إلى أعمالهم والعملاء إلى اجتماعاتهم والابتسامة تعلو وجوههم، بعد اعتمادهم على خدمة أوبر التي تزيح عن كاهلهم توتر القيادة والبحث عن مواقف السيارات، وتوفر لهم وقتًا أطول لمتابعة رسائلهم الإلكترونية، والتمتع بقهوة الصباح أو حتى اقتناص بضع دقائق والاسترخاء.

وهكذا فإن المزايا الجديدة لخدمة أوبر للشركات، تمنح جميع العاملين في الشركة بدءًا من مدراء المواصلات والتمويل والموارد البشرية إلى القيادة التنفيذية حلولًا تزيد كفاءة ممارسة الأعمال من خلال تقديم وفورات في التكاليف أو رفع إنتاجية الموظفين أو التوسع في الأعمال التجارية.

تفضل بزيارة Uber.com/business لمعرفة المزيد عن كيفية إنشاء برامج تنقل على مستوى عالمي لشركتك!



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك