Connect with us

منوعات

القحطاني : يطلق حملة ” دعونا نبتسم” لتكون عنوان لمختلف المناسبات والفعاليات

Published

on

اطلق الممثل والمعلم الرياضي الناشط الاجتماعي عبدالكريم القحطاني حملة ” دعونا نبتسم” يوم امس الاول في العاصمة الرياض من خلال موتمر صحفي اقيم بهذه المناسبه والتي يهدف من اطلاقها القحطاني الى زرع الابتسامه مجددا بعد بداية زوال جائحة كورونا ، موكدا ان ازمة كورونا والتي استمرت لعامين القت بالكثير من الهموم والمشاكل والمعضلات على مستوى الفرد والعائله وعلى المستوى الشخصي والشركات، فكان من الضروري ان تطلق هذه الحمله لتعزز مفهوم الابتسامه في المجتمع السعودي.
واشار عبدالكريم الى ان الهدف من اطلاقها في هذا الوقت لتاتي قبل اطلاق موسم الرياض في شهر اكتوبر المقبل ولتنشر السعادة والفرح بين افراد المجتمع السعودي صغارا وكبارا من مختلف الطبقات والفئات.
واضاف ان الحملة دعونا نبتسم تواكب كل حفل وفعاليه ستقام خلال اليوم الوطني وما ياتي بعده من احتفالات وفعاليات مصاحبه مشيرا الى ان الماسك الكمامه اخفت معالم الوجوه الا ان الابتسامه ستظهر معالمها مهما كان في الوجنتين وفي العيون وهي اكثر ما نحتاج اليه في الوقت الحالي لتكون مواكبه للتفاءل والنظر بفرح وسرور لتجاوز هذه الجائحه لافتا الى انهم ينسقون حاليا مع اكثر من عشرون فعاليه ومناسبه لرسم الابتسامه بشكل واسع في المجتمع السعودي بداية من العاصمة الرياض ومن ثم باقي مناطق السعودية

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

منوعات

اتفاقية شراكة تجمع “أبوت” مع “ريال مدريد” لدعم علوم الصحة والتغذية وتعزيز قيّم الرياضة لدى الأطفال

Published

on

By

وقعت شركة “أبوت” اتفاقية شراكة مع نادي ريال مدريد لكرة القدم، ومؤسسة ريال مدريد، لمدة ثلاث سنوات، لتصبح شريكا عالميا في مجال تقديم خدماتها المتخصصة في علوم الصحة والتغذية، وتعزيز قيم وأخلاقيات الرياضة للأطفال على مستوى العالم .

وتهدف هذه الشراكة االتي ستستمر حتى نهاية موسم كرة القدم 2023-2024، إلى تعزيز قيم وأخلاقيات الرياضة للأطفال، ودعم برامج التعليم والرياضة والرعاية الاجتماعية للأطفال المعرضين للخطر في 80 دولة، بالإضافة إلى الدعم الغذائي لفرق الرجال والنساء وأكاديمية الكرة، وابتكار منتجات جديدة وتطويرها، بحيث تشمل الاتفاقية، العمل مع مدارس الرياضة الاجتماعية التابعة لمؤسسة ريال مدريد في 12 دولة، لتوفير خدمات فحص سوء التغذية، والتعليم، والدعم الغذائي، مع دعم الاحتياجات الغذائية لعيادات مؤسسة ريال مدريد في 42 دولة.

وبصفتها الشريك في مجال علوم الصحة والتغذية، ستعمل “أبوت” على تطوير البحوث الغذائية الموجهة لدعم الرياضيين بفرق ريال مدريد الأولى للرجال والنساء والأكاديمية، والتعاون مع مدارس الرياضة الاجتماعية التابعة لمؤسسة ريال مدريد حول العالم، لدعم الأطفال الأكثر عرضة للخطر بغرض تحسين حياتهم على المستوى الصحي والغذائي، حيث يتكامل هذا المشروع مع خطة أبوت للاستدامة لعام 2030، والتي ترتكز على معالجة قضايا سوء التغذية والأمراض المزمنة والأمراض المعدية، والسعي لتحسين حياة أكثر من 3 مليارات شخص بحلول نهاية العقد.

وضمن هذا الإطار، ومن خلال التعاون مع شركاء محليين، تحدد مؤسسة ريال مدريد أماكن الأطفال المتواجدين في المناطق المعرضة للخطر – غالباً في المجتمعات الريفية النائية – لتقدم لهم مساعداتها الطبية والغذائية، مستهدفة بذلك

المدارس لكي تغطي من خلالها العديد من الأنشطة المختلفة، بدءا من الإفطار الصحي ونظافة الأسنان، إلى برامج ما بعد المدرسة التي تتضمن التثقيف الصحي والتدريب الرياضي.

ويتضمن البرنامج نشاطا اجتماعيا أو بيئيا محليا، من خلال تنظيم زيارات لمراكز الرعاية الصحية، والقيام بفحص الأطفال، ومراجعة المؤشرات الصحية الرئيسية في بداية كل برنامج ، مع تقديم الدعم الغذائي بشكل مستدام.

ويقول دانيال سلفادوري، نائب الرئيس التنفيذي لوحدة التغذية في أبوت: “كرة القدم رياضة يلعبها ويشاهدها الملايين حول العالم. وبما أنّ أبوت ومؤسسة ريال مدريد تتشاركان الهدف نفسه ألا وهو تغذية الأطفال في جميع أنحاء العالم حتى يتمكنوا من التمتع بصحة أفضل وتحقيق ذاتهم، فإنّ تضافر جهودنا الجماعية سيعزّز وصول خدماتنا للمزيد من الأطفال حول العالم. “

بدوره، يقول إميليو بتراغوينيو، مدير العلاقات في نادي ريال مدريد لكرة القدم: “لا تتطلع مؤسسة ريال مدريد فقط إلى تطوير لاعب كرة القدم القادم، بل أيضاً إلى تنمية المهندس والعالم والمحامي القادم. ومن خلال التعاون مع أبوت، الشركة الرائدة عالميا والخبيرة في مجال التغذية، سنتمكّن من مساعدة الأطفال في جميع أنحاء العالم في العيش بصحة أفضل.”

وتشير الأبحاث الطبية إلى أن سوء التغذية يؤثر على 1 من كل 3 أشخاص من جميع الأعمار، والمناطق الجغرافية، والطبقات الاجتماعية والاقتصادية. ومن هذا المنطلق تعمل “أبوت” على تحسين التغذية بطرح العديد من الابتكارات، حيث أعلنت مؤخرا عن إنشاء مركز أبوت لحلول سوء التغذية، وهو مركز يجمع خبراء من أبوت والعديد من الاستشاريين في مجال التغذية والشركاء بهدف الحد من سوء التغذية حول العالم على مدى السنوات العشر القادمة.

وتدير مؤسسة ريال مدريد أيضا عيادات لمدة أسبوع للأطفال الراغبين في الحصول على تدريبات أكثر مع مدربي نادي ريال مدريد، حيث يعتبر نادي ريال مدريد من أكثر الأندية الرياضية نجاحا عالميا، ويحظى بدعم أكثر من 600 مليون معجب. حيث أطلق النادي في عام 1997، مؤسسة ريال مدريد لدعم التكامل الاجتماعي والثقافي للأطفال المعرضين للخطر في جميع أنحاء العالم من خلال الرياضة، وذلك بتعليمهم القيم والمهارات الرياضية مثل العمل الجماعي والاحترام والتعاون واللياقة البدنية.

 

Continue Reading

منوعات

مسيرة نسائية بالدراجات الهوائية للتوعية بالكشف المبكر لسرطان الثدي

Published

on

By

شهدت مدينة جدة مسيرة نسائية توعوية بالدراجات النارية من أمام الواجهة البحرية بكورنيش جدة بمبادرة من مجموعة المرجان القابضة ودعم من وزارة الصحة ونادي الشجعان للدراجات الهوائية، ضمت عدداً من السيدات من مختلف الفئات السنية والاجتماعية، تحت شعار: “كشف مبكر حماية أفضل”، وذلك بمناسبة الشهر العالمي للتوعية حول اهمية الفحص لمبكر لسرطان الثدي.

وشاركن في هذه المسيرة التوعوية مايقارب من 30 سيدة وفتاة يكسوهن اللون البنفسجي، من مختلف مناطق مدينة جدة شملت عدداً من المواطنات والمقيمات، بجانب عدد من سيدات المجتمع البارازات.

وكانت المسيرة قد انطلقت من شارع الأمير فيصل بن فهد لمسافة 7.5 كيلو، جابت خلالها عدداً من الشوارع الرئيسة بكورنيش جدة، فيما لاقت استحساناً وحفاوة بالغة من قبل المارة والزوار لحظة وصولها إلى الواجهة البحرية.

وبهذه المناسبة صرحت الأستاذة الهام بافرط، منسقة العلاقات العامة بمجموعة المرجان القابضة قائلاً: “نحن فخورون بالمشاركة في هذا الحدث المهم؛ لأن الشركة تحرص – باستمرار – على دعم برامج المسؤولية الاجتماعية والمشاركة في نجاح الأنشطة ذات الصلة بالأعمال الخيرية والحملات التوعوية، بهدف رفع جوانب الوعي الصحي والنفسي في المجتمع، بالتالي كان لا بد من مساندة أنشطة وبرامج الشهر العالمي للتوعية بأهمية الفحص المبكر لسرطان الثدي”.

أوضحت بافرط بقولها: نجحت مسيرة الدراجات النارية في استقطاب فئات متنوعة من السيدات، بما في ذلك خبراء الدراجات الهوائية. ونعتقد أن وجود مثل هذا العدد الضخم من السيدات سيساهم في إنجاح المبادرة التي تتكامل مع رسالتنا الرامية.

“نسعى من خلال تنظيمنا لمثل هذه المسيرات أن نسلط الضوء على أهمية الدور التوعوي الذي تقوم به المجموعة، بالإضافة لتأكيد أهمية الفحص المبكر والدوري، وضرورة إدراك خطورة مرض السرطان وأهميته، والطرق المثالية للوقاية منه، التي غالباً ما تكون بالفحص المبكر والدوري وممارسة الرياضة وتناول الأغذية الصحية”.

وأكدت لينا المعينا، شريك تنفيذي جدة يونايتد أهمية المشاركة في هذة المبادرة التوعوية الرياضية وقالت ” أفتخر ان أكون آحد المشاركات في هذة المبادرة التوعوية للكشف المبكر عن سرطان الثدي، الذي يُعد أكثر أنواع السرطان شيوعاً لدى النساء بالمملكة” واثنت المعينا علي القائمين بهذة المبادرة وايضا المشاركات في هذة الفعالية لما تحمله من رسالة ايجابية.

من جانبها اشارت قائدة فريق ” الشجعان ” للدراجات الهوائية، أن مشاركة الفريق جاءت بالتنسيق مع المنظمين للتوعية بأهمية التوعية بسرطان الثدي ووجوب مشاركة جميع أفراد المجتمع في هذه الحملة التوعوية ، مبينا أن من مهام الفريق ومسؤولياته الاجتماعية المشاركة في هذه الحملات التي تهتم بصحة المجتمع وتثقيفه.

وقالت ” مشاركتنا تعتبر في نطاق دورنا الاجتماعي كفريق للدراجات الهوائية وهذا الشهر يعتبر هام جدا للنساء  نظراً لخطورة هذا المرض وكونه يعتبر من أشد الأمراض فتكاً بالسيدات في الوقت الحاضر والأكثر انتشاراً، إلا أن الكشف المبكر عن هذا المرض يساهم في تعزيز الشفاء بنسبة تصل إلى 90%”.

Continue Reading

منوعات

حسنين :يدشن” الصارم البتار ” للمحاماة والاستشارات القانونية

Published

on

By

دشن المستشار الدولي الدكتور حاتم محجوب حسنين شركة الصارم البتار المتميزة للمحاماة والاستشارات القانونية وحضر حفل التدشين عدد من كبار عملاء الشركة وأصحاب السمو الامراء ورجال وسيدات الاعمال وممثلي وسائل الاعلام يوم الخميس المنصرم في فندق الفور بوينت الشيراتون.
وبهذه المناسبة صرح رئيس مجلس إدارة شركة الصارم البتار المتميزة للمحاماة والاستشارات القانونية الدكتور حاتم حسنين بانه تماشيا مع توجهات ورؤية المملكة ٢٠٣٠ واندماج كثر من الشركات والمؤسسات وتغير المسارات كلا في مجاله وتخصصه لتقديم الأفضل ومواكبة كل التغيرات المحيطة بنا، لذلك قررنا ان تكون هناك شركة الصارم البتار للمحاماة.
لتكون مظلة لعدة مجالات أخرى منها التحصيل والاستشارات المالية والتخطيط الاستراتيجي والتحكيم وغيرها.
كشف الدكتور حاتم أن مهنة المحاماة أصبحت من اهم المهن حالها حال الطب والجراحة فهي مهمه لكل منشاة وشركة ومؤسسة وكذلك لكل فردا سوأ رجل او امرأة ومقارنة مع الأعوام السابقة زاد الاقبال على معرفة الأمور القانونية والتعمق فيها اكثر بحكم كثرت التخصصات القانونية.
وأضاف الدكتور حاتم أن مكاتب المحاماة تحتاج الى توفر عناصر أساسية في الأشخاص لإنجاح أي قضية حقوقية والوصول الى حلها.
وهي أسلوب التعامل مع الأشخاص باختلاف مكانتهم ومواقعهم الوظيفية وتوجهاتهم وهي أساليب نفسية وسكلوجية. ومهارات الاتصال والتواصل والاقناع وكذلك السيطرة على زمام الأمور والذكاء في التعامل مع اي قضية قانونية وكذلك طرق الحزم والحسم لأنهاء المشكلات المالية والحقوقية والجنائية والاحوال الشخصية.

Continue Reading
Advertisement

Trending