sgfsdggak_00001

مبادرة “إيرباص المهندس الصغير” تلهم الطلبة الإماراتيين من خلال ورش عمل تجميع الطائرة العملاقة A380

جمعت ورشة عمل تجميع الطائرة العملاقة A380، والتي تأتي ضمن مبادرة “إيرباص المهندس الصغير”، أكثر من 100 طالبة وطالبة من الإماراتيين، حيث أقيمت ضمن فعاليات مخيم براعم الطيران الذي تنظمه الهيئة العامة للطيران المدني الذي يقام في رأس الخيمة في الفترة الواقعة بين الـ26 من مارس إلى الـ6 من إبريل.

هذا وتأتي ورشة العمل هذه ترجمةً لمذكرة التفاهم التي تم توقيعها بين الهيئة العامة للطيران المدني وشركة إيرباص في عام 2014 لإلهام الأجيال القادمة وتحفيزهم على الابتكار.

وعلى مدار الأعوام الثلاثة السابقة، عملت الشراكة بين مبادرة “إيرباص المهندس الصغير” والهيئة العامة للطيران المدني على إلهام أكثر من 400 طالب وطالبة من الإماراتيين من خلال إشراكهم في ورش عمل تفاعلية تم تصميمها لتحفيز الكوادر الشابة الموهوبة الأمر الذي يسهم في نهاية الأمر إلى إنشاء جيل مستدام من المواهب الإماراتية في دراسات علوم الطيران.

وتهدف ورشة عمل تجميع الطائرة A380، والتي تقام على مدار4 ساعات، إلى تعريف الطلبة ممن تتراوح أعمارهم بين 13 و15 عاماً بأجزاء الطائرة وعملية تجميع أكبر طائرة ركاب في العالم. كما توكل للطلاب مهمة بناء وتجميع نموذج للطائرة A380 وبرمجتها كلياً بحيث يمكنها إجراء مناورة على المدرج لتكون مستعدة للإقلاع.

هذا وتساعد ورشة عمل تجميع الطائرة A380 الطلاب على ممارسة المهارات الأساسية مثل العمل الجماعي والتواصل والإبداع والابتكار، فضلاً عن تطبيقاتها الأساسية في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

 وتعد مبادرة “إيرباص المهندس الصغير” جزءً من “مؤسسة إيرباص”، حيث تعنى بتحفيز الطلبة في الشرق الأوسط وأفريقيا من خلال إشراكهم في ورش عمل لصناعة الروبوتات وصناعات الطيران. وإلى يومنا هذا قامت الشركة بتنظيم ورش عمل لإكثر من 3,000 طالب وطالبة.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك