ddfr5ee500001

زرقوط: “دوحة فستيفال سيتى” أضخم مشروع استثماري بقطاع التجزئة في الشرق الأوسط.. وافتتاحه رسمياً في أبريل القادم

أكد جهاد زرقوط المدير التنفيذي الأول في شركة بوابة الشمال العقارية – الشركة المالكة لمشروع دوحة فستيفال سيتي -، أن مشروع دوحة فستيفال سيتي، الذي سيتم افتتاحه رسمياً في شهر أبريل المقبل، يمثل أضخم مشروع استثماري خاص بقطاع التجزئة في منطقتي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ويقدم وجهة متكاملة للترفيه والتسوق والضيافة غير مسبوقة في قطر، مشيراً إلى أن التكاليف الإجمالية للمشروع تبلغ 6.5 مليار ريال قطري، وأنه وفر خلال مرحلة الإنشاء أكثر من 10 آلاف فرصة عمل للموظفين والمقاولين، متوقعاً أن يوفر المشروع عند تشغيل المركز التجاري بشكل كامل نحو 3 آلاف وظيفة.

وأوضح أن المشروع يمثل أضخم مركز تسوق في قطر، وأحد أكبر مشروعات الترفيه والضيافة في منطقة الخليج، حيث تبلغ مساحة المباني الإجمالية للمشروع 670 ألف متر مربع، بما يعادل مساحة 94 ملعباً لكرة القدم، وتبلغ مساحات التأجير الصافية 244 ألف متر مربع.

وحول مراحل ورؤية مشروع دوحة فستيفال سيتي، قال زرقوط، إننا حرصنا خلال المراحل المبكرة لتخطيط المشروع على تبني أهداف رؤية قطر 2030، ومنها تنويع مصادر النمو الاقتصادي لقطر، وزيادة عد السياح إليها من دول المنطقة، وخصوصاً من المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، وأيضاُ من مختلف أنحاء العالم، علاوة على المقيمين في قطر.

وأشار إلى أن العمل في المشروع بدأ في شهر أكتوبر 2011، وكان متجر ايكيا أول المشاريع التي تم بناؤها، حيث يمثل المكون الأول من المشروع، وتم افتتاحه في شهر أبريل 2013، ثم بدأ العمل في المرحلة الثانية، والتي تتمثل في العمليات الإنشائية الأساسية لمركز التسوق

وعن المراحل المتبقية من المشروع، قال: “تبقى شهران على الافتتاح الرسمي للمشروع في أبريل 2017، وقارب مركز التسوق على الانتهاء، وتم توصيل التيار الكهربائي، ونعمل حالياً على تسليم المساحات المؤجرة لمتاجر التجزئة، وهم مشغولون حالياً بتنفيذ التجهيزات والتصميمات الداخلية، كما يعمل فريق الإدارة العليا في مجموعة الفطيم للخدمات العقارية بوتيرة متسارعة مع تسلمهم مركز التسوق ودخولنا المرحلة الانتقالية من مرحلة الإنشاءات إلى مرحلة التشغيل”.

وأضاف: “نعمل حالياً على الجانب التشغيلي والإداري لمركز التسوق، حيث قمنا مؤخراً بتعيين شركة الخدمات الأمنية “تيسير سيكيوريتي” لتولي الخدمات الأمنية للمشروع، وستتولى شركة “إعلان”، توفير تجربة رقمية تفاعلية رائعة لزوارنا”.

وتابع زرقوط: “أما فيما يتعلق بموعد الانتهاء من تنفيذ جميع محاور مشروع دوحة فستيفال سيتي، فإنه لا يزال أمامنا الكثير, ففي العام المقبل سنبدأ الأعمال الإنشائية للمرحلة الثانية من المشروع، والتي تشمل بناء فندق خمس نجوم، ومركزاً للمؤتمرات يُفتتحان في العام 2018”.

وعن مدى الحاجة إلى المشروع، أشار إلى أن المشروع سيضم علاوة على أبرز مجموعات وعلامات التجزئة والضيافة، مركز ترفيه هو الأول من نوعه في الشرق الأوسط، ويشمل أربع مدن ترفيهية عائلية، تشمل كلاً من “أنجري بيردز وورلد” التي تتكون من صالة ألعاب عالمية مثيرة،  و”سنو ديونز” التي تعد أول متنزه ثلجي مغلق ومكيف في قطر، و”جونيفرس”، المدينة الترفيهية والتعليمية للأطفال في قالب تعليمي ديناميكي، و”فيرتشوسيتي” التي ابتكرت خصيصاً للمراهقين والشباب لتجربة رقمية غامرة، ومن المتوقع أن تشكل هذه المدن الترفيهية، فضلاً عن مركز التسوق، وجهة لكل زائر لدولة قطر والخيار الأفضل للمقيمين، بما يدعم رؤية قطر الوطنية 2013.

وعن تأجير مساحات التجزئة الرئيسية في المركز التجاري، أكد أنهم لم يواجهوا أية تحديات، وذلك للسمعة المرموقة للشركات التي نفذت الأعمال الإنشائية، والمكانة البارزة لعلامة فستيفال سيتي، حيث نجحنا في تأجير 90% من مساحات التجزئة مع بداية عام 2016، كما قمنا حتى اليوم بتوقيع أكثر من 500 عقد إيجاري، علاوة على الشعبية الكبيرة التي حققها متجر ايكيا، ما عزز ثقة الجميع بأن المول التجاري في فستيفال سيتي سيحقق أيضا نجاحاً باهراً.

وحول مركز التسوق، أوضح زرقوط أنه سيضم أكثر من  500 علامة تجارية محلية وعالمية، وأكثر من 100 وجهة لتناول الطعام والاسترخاء، بما في ذلك ركنين مخصصين للمطاعم. والعديد من متاجر التجزئة التي تفتح أبوابها للمرة الأولى في قطر بما في ذلك متجر “هارفي نيكلز” الشهير، والعلامات التجارية العالمية المحبوبة، كما يحتوي مركز التسوق على أكبر هايبر ماركت في العالم لسلسلة متاجر التجزئة الفرنسية الشهيرة مونوبري، علاوة على عدد من أرقى وأشهر المطاعم العالمية.

وشدد على أن الزوار سيتمتعون بمجموعة كبيرة من خيارات الترفيه والتسلية، بداية من أولى صالات فوكس سينما في قطر، والتي تضم 18 شاشة للعرض بالأبعاد الرباعية، والحدائق الخارجية لممارسة الأنشطة وركوب الدراجات، علاوة على أربعة مدن ترفيهية فريدة لزواره.

وتطرق زرقوط إلى المساهمين الرئيسيين في مشروع دوحة فستيفال سيتي، وقال إن شركة بوابة الشمال العقارية، تعمل في المشروع بالتعاون مع مجموعة الفطيم للخدمات العقارية، ومصرف قطر الإسلامي، وشركة عقار للاستثمار والتطوير العقاري، وأحد المستثمرين القطريين.

وأضاف: “شركة بوابة الشمال العقارية تمتلك المشروع، في حين تمتلك مجموعة الفطيم للخدمات العقارية 50% من بوابة الشمال العقارية، وبالتالي تشكل مجموعة الفطيم المساهم الأكبر في المشروع، وتم تعيين الفطيم استشارياً لتولي مهمة إدارة المشروع من خلال “الفطيم العقارية”، وإدارة الأصول عبر “الفطيم للإدارة الدولية”، وإدارة المول التجاري من خلال “الفطيم العقارية”، وإدارة عمليات التأجير بواسطة “مجموعة الفطيم للخدمات العقارية والتأجير”، حيث تتمتع مجموعة الفطيم للخدمات العقارية بخبرات واسعة وممتدة في مجال تشغيل وإدارة مراكز فستيفال سيتي الأخرى”.

وأشاد بتعاون حكومة قطر التي عملت على تطوير البنية التحتية للمشروع، بما في ذلك شبكة الطرق، حيث قمنا ببناء طرق مخصصة من شارع الشمال لتسهيل الوصول الى دوحة فستيفال سيتي.

ddfr5ee500002 ddfr5ee500003



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك