fffkkeee500002

صندوق الإنماء التعليمي يعلن استحواذه على مدارس أمجاد قرطبة

استحوذ “صندوق الإنماء التعليمي” الذي تديره شركة الإنماء للاستثمار – المملوكة بالكامل لمصرف الإنماء- على مدارس أمجاد قرطبة، أحد المدارس الخاصة الرائدة في شمال الرياض والتي تخدم ما يزيد عن 2000 طالب وطالبة، حيث تعكس أمجاد قرطبة بموقعها الجغرافي الاستراتيجي الهام الصورة الفعلية للنمو والتوسع السريع في قطاع التعليم الخاص.

ويعد هذا الاستحواذ إنجازا مهماً لصندوق الإنماء التعليمي امتداداً لدوره بالاستثمار في حصص مسيطرة في مدارس واعدة ومن ثم ادارتها ودعم النمو فيها. وبهذا الصدد قام الصندوق بالتعاون مع شركة المجموعة العربية للتعليم والتدريب القابضة؛ التي ستسهم من خلال خبرتها التي تزيد عن 15 سنة في إدارة المدارس وتشغيلها- نجاح المدارس التي يستحوذ عليها الصندوق بإذن الله.

وبهذه المناسبة تحدث الرئيس التنفيذي لشركة الانماء للاستثمار الاستاذ صالح الحناكي عن اهمية هذا الاستحواذ كونه يلبي ويخدم حاجة اجتماعية اساسية في المملكة وهي التعليم.

وقال:” يأتي هذا الاستحواذ ضمن جهود شركة الانماء للاستثمار لإظهار التزامها في دعم نمو قطاع التعليم لاسيما بأن جميع جهود التنمية الحالية التي تبذلها الدولة ترتبط بشكل أو بآخر بالتعليم، كذلك يستطيع القطاع الخاص أن يلعب دورا محوريا من خلال الاستثمار في المؤسسات التعليمية بالمملكة لدعم نجاحها”. واضاف الحناكي: “الاستثمار في المدارس هو استثمار في المستقبل، وأطفالنا يستحقون بيئة تعليمية متميزة وفاعلة، مشابهة لما يتم تقديمه الان في مدارس أمجاد قرطبة ونحن حريصون على مواصلة الاستثمار في هذا القطاع الهام ونسعى للبحث عن فرص استثمارية مجدية أخرى و ذات جودة تعليمة عالية”.

من جهة أخرى أكد الدكتور بدر العليوي الرئيس التنفيذي للمجموعة العربية للتعليم والتدريب عزم المجموعة على بذل الجهد لتقديم تعليم نوعي بطرق مبتكرة ومميزة.

وقال: “نحن نلتزم بتوفير بيئة تعليمية ذات جودة عالية لأبنائنا الطلاب وضمان إدارات مثلى للمدارس، ونحن سعيدون بهذا التعاون مع شركة الانماء للاستثمار الذي يتيح لنا تسليط الضوء على امكاناتنا وخبرتنا لإحداث تغيير ايجابي في قطاع التعليم”.

يشار إلى أن شركة الإنماء للاستثمار هي الذراع الاستثماري لمصرف الإنماء، وهي شركة مرخصة من هيئة السوق المالية (No.37-09134) لمزاولة جميع أعمال الأوراق المالية في المملكة.

fffkkeee500001



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك