مم00001

ضمن برامجها للمسؤلية الاجتماعية بنده للتجزئة تتعاون مع جمعية إبصار الخيرية وتنظم زيارة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة

ضمن مبادراتها الهادفة إلى تعزيز مفهوم المسئولية الاجتماعية وإرساء مبادئ التكافل الاجتماعي، تعاونت شركة بنده للتجزئة مع جمعية إبصار الخيرية لتنظيم زيارة لمجموعة من الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة تحت شعار “كلنا زي بعض” والهادفة إلى تعزيز جهود دمج ذوي الاحتياجات الخاصة بين أفراد المجتمع وتوظيف مهاراتهم وقدراتهم بشكل فعال ومؤثر في المجتمع.

وقد جرت الزيارة في هايبربنده الكائن في الأندلس مول بحضور الأستاذة فاتن اليافي الأمين العام المكلف لجمعية إبصار الخيرية  ” و قد قام فريق من بنده باصطحاب الأطفال في جولة تعريفية حول أقسام هايبربنده المختلفة حيث قدم فريق بنده شرحاً وافياً حول المنتجات و منهجية العمل داخل الأقسام. واعتمد فريق بنده طريقة مبتكرة في الشرح تناسبت مع ظروف الإعاقة حيث كان التفاعل المباشر بلمس المنتجات عنصراً رئيسياً خلال الجولة.

وعقب انتهاء الجولة التعريفية، أقامت بنده مجموعة من الفعاليات الترفيهية للأطفال وتوزيع الهدايا التذكارية عليهم بهدف رسم الابتسامة على وجوههم  وإدخال السرور إلى قلوبهم.

وتعليقاً على هذه الزيارة، قال موفق منصور جمال، الرئيس التنفيذي لشركة بنده للتجزئة: “أود أن أعبر عن تقديري الخالص للعمل الرائع الذي تقوم به جمعية إبصار الخيرية لمساعدة الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة وتأهيلهم للإندماج و التمتع بحياة أفضل، ولا شك أن هذه الزيارات تخفف عن أطفالنا من ذوي الاحتياجات الخاصة وتعزز لديم الشعور بالإنتماء و إهتمام المجتمع بهم. 

وأضاف: “هذه الزيارة هي أحد المبادرات السنوية التي تحرص بنده على تنفيذها ضمن إطار أنشطة المسئولية الاجتماعية التي تعد إحدى ركائزها الرئيسية للتواصل الإيجابي مع المجتمع، حيث تدعم بنده العديد من المبادرات البناءة بالتعاون مع مختلف الجهات الخيرية حيث أن خدمة المجتمع جزء لا يتجزأ من أولويات الشركة”.

يذكر أن شركة بنده للتجزئة هي إحدى شركات مجموعة صافولا و كبرى شركات قطاع البيع بالتجزئة في الشرق الأوسط، و تقدم خدماتها ومنتجاتها إلى ما يفوق أربعمائة مليون زائر سنوياً، من خلال أسواقها المتنوعة بنده وهايبر بنده و بندتي، المعروفة بالجودة العالية والأسعار التنافسية، بما يلبي جميع احتياجات الأسرة و متطلباتها اليومية والاسبوعية و الشهرية.

 



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك