ccdfdh_00002

“بولفار” يستضيف مجموعة حصرية من السيارات الكلاسيكية

عشاق المركبات العريقة على موعدٍ مع تشكيلة حصرية من السيارات الكلاسيكية الفاخرة التي احتضنها مجمع بولفار، الوجهة الأولى للتسوق الفاخر بمدينة جدة، على مدى أسبوعٍ كاملٍ خلال الفترة 11 إلى 18 من شهر ابريل الحالي.

شملت السيارات المعروضة رولز رويس دون – موديل 1951م، باكارد سوبرتشارجر – موديل 1954م، فورد فيرلين – موديل 1959م، بنتلي 8 – موديل 1960م، شيفروليه كورفيت ستنغراي – موديل 1961م، ديملر كونفيرتبل – موديل 1962م، بونتياك غراند بريكس – موديل 1966م، جاغوار 420جي – موديل 1968م، بيوك اليكترا 225 – موديل 1969م، بيوك ريفييرا – موديل 1972م، مرسيدس 280 اس اي 3.5 – موديل 1972م، كاديلاك كوبيه ديفيل – موديل 1976م، بونتياك غراند بريكس – موديل 1977م، مرسيدي 450اس اي ال 6.9 – موديل 1979م، رولز رويس كامارغو – موديل 1986م، ورولز رويس كورنيش 3- موديل 1991م.

16 سيارة عرضت في أروقة مجمع بولفار وسط أجواءٍ تحاكي عدة حقبات زمنية قديمة مع شرحٍ وافٍ لتاريخ كل سيارة ومواصفاتها الفنية عبر شاشاتٍ خاصة بجانبها. وستتاح للزوار فرصة التقاط الصور بجانب السيارات، وكذلك المشاركة في مسابقة خاصة لاختبار معلوماتهم حول صناعة المركبات بشكلٍ عام.

و أوضح فراس حيدر، نائب الرئيس “المعروضات التي تم اختيارها تعود للفترة بين العامين 1951م و1991م، والتي تمثل الأربعين عاماً الذهبية التي شهدت فيها صناعة السيارات مركبات عرفت كلٌ منها في عصرها بالتفرد والأناقة العالية، والمواصفات المترفة”. مشيراً إلى أن “اليوم، تعد السيارات العريقة محط أنظار عشاقها الذين يتوقون لجمعها عبر شرائها وإعادة ترميمها لحالتها الأصلية التي خرجت بها من المصنع”، “إننا سعداء حقيقة بتقديم هذه الكوكبة من المركبات النفيسة لزوارنا هنا في مدينة جدة، ونثق بأنها ستحوز إعجاب المهتمين بالسيارات القديمة، بالإضافة إلى عشاق السيارات والعائلات بشكلٍ عام”.

وأضاف  فراس حيدر “إلى جانب تقديم أرقى المنتجات لأشهر العلامات التجارية العالمية، من أزياء السيدات والرجال والأطفال، نحن نسعى ليكون بولفار مركزاً للثقافة والفن المعاصر، ونخطط لاستضافة مثل هذه الأحداث الرائعة على مدى العام”.

وبموقعه المميز على طريق الملك عبدالعزيز، يعد مجمع بولفار عنوان التسوق الأمثل لعشاق الأزياء والمنتجات الفاخرة، مدعوماً بخدمات التسوق الخاصة والحصرية التي يقدمها لرواده من النخبة، والتي تضمن لهم أقصى مستويات الراحة والمتعة ضمن بيئة تسوقٍ فريدة من نوعها.

 ccdfdh_00001 ccdfdh_00003



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك