Connect with us

ساعات ومجوهرات

ابن ظفرة: إقبال كبير جداً على الأحجار الكريمة والألماس وزيادة وعي المستهلك

Published

on

كشف الرئيس التنفيذي لمجموعة “طاد” للمجوهرات .. المهندس/ عارف بن ظفرة أن سوق الأحجار الكريمة والسبح والخواتم يتجاوز 5 مليار ريال سنوياً في المملكة وانه لا يكاد يخلو منزل او مكتب من سبحة او خاتم او قطعة مجوهرات مشيراً الى ان الخليجيون والعرب بشكل عام يحبون الخواتم والسبح بشكل ملفت.

حيث يتم تصنيع مجوهرات الخواتم والسبح الفاخرة من الذهب والفضة والبلاتين، المطعّمة بالأحجار الكريمة ، ويتربّع على عرشها الألماس والياقوت والزمرد والزفير وغير ذلك من الأحجار الخلاّبة، وتضم أيضاً أندر الأشياء وأروعها مثل ما تفرزه الأشجار (الكهرمان)، وما يؤخذ من الحيوانات كأنياب الفيل (العاج)، أو قرن وحيد القرن (الزراف)، ويحوي الكثير من الجماليات التي لا حصر لها، ويذكر أن هذه السوق تضم أجمل ما يمكن أن يكون هدية لمن يستحقها فعلاً، وبلغت محبتها في قلوب الملوك والرؤساء على مر العصور كل مبلغ، ولا يستطيع أحد أن يقاوم ألوان وجمال وبريق منتجات هذه السوق.

وأضاف: إن انتشار اقتناء الأحجار الكريمة بشكل لافت في الآونة أخيرة يعود إلى أسباب مختلفة ومتشعبة، ولكن يمكن جمع هذه الأسباب في مرجع واحد يضمها باختلاف الطرق المؤدية إلى التأثير في ذلك الاستهلاك، وهذا المرجع هو الثقافة النوعية إن صح التعبير فأصبح الفرد السعودي حريصاً على اقتناء السبحة المميزة والخواتم الراقية ذات المواد الطبيعية التصنيع والنفيسة من المعادن والأحجار، فالبعض عرف هذه الأنواع إما من طريق ثقافة السفر أو بالاطلاع والقراءة وكذلك “الانترنت” أسهم في الجانب التثقيفي لهذه السلع لدى الأفراد وغير ذلك من الطرق التي أسهمت في استهلاك المجوهرات من السبح والخواتم الفاخرة.

وتوقع أن تزدهر هذه التجارة في الفترة المقبلة وذلك لأننا وبحكم الخبرة في هذا المجال نلمس تزايداً مستمراً على اقتناء مجوهرات الخواتم والفتخات الملكية والسبح لمن لم يكن يقتنيها في الأساس وتطوّر في نوعية الشراء لمن كان يقتنيها، وكذلك زيادة في عدد المستهلكين الشباب من الخواتم ومنهم صغار في السن, ما يخالف ما كان سائداً بأن ذوي الأعمار الصغيرة لا يلبسون ولا يهتمون بلبس الخاتم، وكذلك الحال في السبحة وغيرها من المجوهرات التي تعكس طابع الأناقة الرسمي للمواطن الخليجي الذي يبحث عن التميز والكمالية في الملبس والزينة.

أما بالنسبة للأسعار فهي تحتاج الى دراسة مستقبلية، ولكن اعتقد أن كثرة الطلب سيزيد من تنافس المصنعين وبالتالي تقل الربحية  للوحدات، وتصبح الأسعار اقل من السابق وفي متناول الجميع بالنسبة للخامات العادية والمتوسطة ذات مواد التصنيع المتوافرة وسترتفع في المقابل أسعار النوادر من السبح والأحجار الكريمة الى أرقام كبيرة وتكون كبيرة جداً بحسب ما نرى ونلمس من الواقع الحالي الذي ينبئ بذلك، فعلى سبيل المثال لا الحصر كان سعر السبحة المصنوعة من وحيد القرن خمسة آلاف ريال تقريباً، والآن وصل سعر القرن الخام إلى أكثر من مليون ريال، وكان سعر السبحة المصنوعة من مادة “السندلوس” الألماني الى عهد ليس بالبعيد 2500 ريال، والآن سعرها يزيد على 10 آلاف ريال.

وعن المنافسة تحدث ابن ظفرة بقوله “المنافسة مطلب أساسي للتطور التجاري في أي مجال كان فهي حافز قوي للتاجر للحفاظ على مركزه ومكانته والاهتمام بتطوير مؤسسته او شركته وإرضاء العميل.

وحول تذبذب الأسعار أشار إلى أن اعتماد سوق الأحجار الكريمة على التغيير في الأسعار عالمياً على وجه الخصوص يعتبر اعتماداً كلياً، فعلى سبيل المثال حينما كان اصطياد الفيلة غير محظور في افريقيا لم تكن سبحة العاج تتجاوز 150 ريالاً وحينما تم حظرها أصبحت أحجار العاج تباع بالوزن وبأرقام عالية جداً قد تصل إلى 8 أضعاف سعرها السابق وهذا يضاعف من الربح للذي يملك كمية من الدفعات السابقة كما يتضح ذلك، وعليه فإن متابعة الأسعار العالمية للمواد الخام والنوادر وأنواعها مطلب أساسي لمن ينتمي لهذا المجال، كما ان هناك بورصة خاصة للتجار في هذا التخصص على مستوى العالم، فمثلاً الكهرمان الألماني القديم له تسعيرة ثابتة في شتى أنحاء العالم مع وجود فوارق بسيطة، وكذلك السندلوس الألماني وغيرها من الخامات والأحجار المختلفة ونقيض ذلك ما يحدث من انخفاض مفاجئ في التسعيرة الخارجية لبعض المنتجات مما يؤدي لكساد البضائع أو البيع بأقل من الكلفة ولكن بشكل عام فإن نوادر السبح والأحجار تزيد أسعارها كلما تقدم الوقت والزمان عما قبل، أما بخصوص معادن التصنيع (الذهب الفضة البلاتنيوم) فلها أسعار عالمية يومية معروفة.

واكد بن ظفرة على أن الاقبال زاد على خواتم (طاد) الخاصة التي تميّزت بها من خلال كتابة الإسم على الخاتم او وضع صورة او رمز معين, وكذلك السبح المصنعة من الاحجار الكريمة وأصبح هناك تجاهل كبير للسبح الرخيصة او المقلدة التي كانت منتشرة في الماضي.

ومن الجدير بالذكر أن النساء في الوقت الحالي أكثر إقبالاً من الرجال على الخواتم الخاصة المنفذة من الذهب والفضة بنسبة 65 في المئة بينما يمثل الرجال نسبة 35 في المئة.

يذكر أن مجوهرات ” طاد” لديها حاليا 6 فروع في العاصمة الرياض وفرع في مدينة الخبر وفرع في مدينة خميس مشيط وبصدد افتتاح فرعين في كلٍ من الدوحة ودبي خلال هذا العام 2016م بحول الله تعالى وذلك لكثرة العملاء الذين يتوافدون من الخليج العربي حالياً على فروع المجموعة بالمملكة.

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ساعات ومجوهرات

كاسيو تفتتح أحد أكبر معارضها بمركز “تبوك بارك مول” بمدينة تبوك بالسعودية

Published

on

By

 دشنت “شركة كاسيو الشرق الأوسط” ووكيلها المعتمد في المملكة العربية السعودية “شركة محمود صالح أبار” أحدث متاجر بيع ساعات كاسيو بالشراكة مع “Swiss House” ، المتجر الرائد في مجال الساعات والمجوهرات في شمال مدينة تبوك ، ” كاسيو ستور ” بمدينة تبوك، المتجر الجديد الذي يحتل موقعًا متميزًا في أحد أهم المراكز التجارية بمدينة تبوك ” تبوك بارك مول” على مساحة ” 100″ متر مربع وبتصميم الجيل الأحدث من معارض كاسيو، وفقًا لأحدث الديكورات التي اعتمدتها الشركة في معارضها المنتشرة في أرقى وأهم المراكز التجارية بمدن المملكة العربية السعودية، ويأتي في إطار خطة كاسيو التوسعية في السعودية والتي تهدف إلى التوسيع في انتشاركاسيو وتعزيز حضورها في مجال البيع بالتجزئة على مستوى المملكة.
وتعليقًا على الافتتاح قال السيد كوجي ناكا المدير العام لشركة كاسيو الشرق الأوسط: أن المعرض الجديد سيوفر تجربة تسويقية فريدة للشغوفين وعشاق ومحبي ساعات كاسيو وجي شوك في مدينة تبوك والمناطق المحيطة بها، وأكد أن مدينة تبوك تشتهر بجذب المتسوقين من منطقة شمال غرب المملكة العربية السعودية، حيث سيوفر المتجر الجديد الذي يحتل موقعًا متميزًا بالطابق الثاني في تبوك بارك مول مقابل اللولو هايبر ماركت الذي يعد أحد أهم وأكبر مركز تجاري شمال المملكة و يتميز بموقع استراتيجي في منطقة “كورنيش تبوك” ويقع على أهم الطرق الرئيسية (طريق الملك عبدالله وطريق الملك فيصل).
بهذه المناسبة أشاد السيد أيمن كامل توفيق نائب المديرالعام لشؤون كاسيو بشركة محمود صالح آبار الوكيل المعتمد لمنتجات كاسيو بالمملكة: بالمعرض الذي صمم وفقاً لأرقى المستويات كوجهة جديدة لعملاء ساعات كاسيو بمدينة تبوك، منوهًا بالعلاقات التجارية والشراكة المتميزة التي تربط شركة محمود صالح آبار كوكيل حصري ومعتمد لمنتجات شركة كاسيو الشرق الأوسط بالمملكة لما يقارب من أربعة عقودٍ حققت خلالها إنجازات وأعمال ناجحة.
من جانبه أعرب السيد مختارعاطف الصلاحي مدير التسويق والمعارض بالبيت السويسري للساعات: عن تقديره لافتتاح متجر كاسيو الجديد بمدينة تبوك وأعتبره علامة متميزة للشراكة بين شركة محمود صالح آبار وشركة كاسيوكمبيوترليمتد اليابانية لخدمة عملاء مدينة تبوك وضواحيها.
وبمناسبة الافتتاح تم الكشف عن أحدث تصاميم كاسيو والتي تم طرحها حصرياً في المتجر الجديد بتبوك ومتاجركاسيوالمنتشرة في السوق السعودي، حيث يضم المتجر الجديد الإصدارات الكاملة لساعات كاسيو، «جي شوك» “G-SHOCK” و«بيبي جي» “BABY-G” الأيقونية، وساعات “SHEEN” وساعات “PRO TREK” ، وساعات “EDIFICE” ويضم المتجر الجديد أيضاً مجموعة من أحدث التصاميم التي صممت بالشراكة مع العديد من الشخصيات الشهيرة محلياً و عالمياً بإصدارات محدودة، من ضمنها إصدارات بالتعاون مع ماركة ايفرلاست “Everlast” الشهيرة في عالم الملاكمة ، والفرقة الرقمية العالمية جوريلاز “Gorillaz”.
عن كاسيو:
كاسيو الشرق الأوسط هي الفرع الإقليمي لشركة كاسيو كمبيوتر ليمتد، وهي مسئولة عن المبيعات والتسويق في الشرق الأوسط وأفريقيا، كاسيو توفر منتجات لدول الشرق الأوسط وأفريقيا عبر مندوبيها منذ منتصف السبعينيات بداية من أكتوبر 2013 م كاسيو عملت بالتعاون مع مندوبيها في كل دولة عن طريق استراتيجيات بيع وتسويق مصممة خصيصا لكل دولة، وعن طريق توفير منتجات وخدمات مناسبة لأسلوب الحياة وللأذواق المحلية، الشركة تنوي إشهار منتجات كاسيو وتوسيع أعمالها في المنطقة.

Continue Reading

ساعات ومجوهرات

مدوّنةَ الموضةِ نور عريضة وابنتها أيلا تتألقان بمجوهرات “توس” الخاصةِ بيوم الأمِ

Published

on

By

أطلقت شركة “توس”، العلامة الإسبانيةُ الرائدةُ في عالمِ المجوهرات والإكسسواراتِ والحقائبِ النسائية، مجموعتها الجديدة بمناسبةِ يوم الأم “2020”، بعنوان ““the Stay Lucky collection””. كما يدلّ عليه اسمها، تضمّ المجموعة الجديدة تصاميم مبتكرةً مستوحاةً من الحظّ السعيد، تذكّر بغلاوة الأمّ على قلب أبنائها وحسن حظّهم لوجودها في حياتهم. فقد صُمّمت المجموعة خصيصاً لتظهر مدى أهمية يوم الأمّ، فالمناسبة وإن كانت لا توفي كلّ أمّ حقها إلاّ أنّها فرصة لا بد من اغتنامها لتوطيد علاقة الأبناء بأمّهاتهم، من خلال قطعٍ من المجوهرات صُمّمت بشغفٍ، ونفّذت بدقة، واتسمت بنعومةٍ تستعيد نعومة الأمّ، وحنانها، وطيبة روحها.  

وفي بادرةٍ تستكمل مظاهرَ البهجةِ والاحتفالات بجوهر الأمومةِ، كشفت” توس” النقاب عن مجموعة يوم الأمّ في إطار حملةٍ إعلانيةٍ مميزةٍ خاصة بالمملكةِ العربيةِ السعوديةِ، فوثّقت لحظاتٍ ثمينةً لا تُنسى بين مدوّنة الموضة الشهيرة نور عريضة وابنتها أيلا.  وهذه هي المرة الثانية التي تتعاون فيها علامة “توس” مع الفاشينيستا اللبنانية من أجل الترويج لمجوهرات الشركة في المملكة العربية السعودية. وقد خضعت نور لجلسة تصويرٍ خاصةٍ في مدينةِ برشلونة الإسبانية، حيث ظهرت برفقة الصغيرة أيلا في لحظاتٍ مرحةٍ غلب عليها حنان الأمّ، وتعلّق الطفلة. فكانت الصور الرائعة والعفوية، التي استعرضت فيها مجموعة ““the Stay Lucky collection””، بمثابة تعبير مثالي عن فلسفة المجموعةِ الجديدةِ التي تعتزّ بيوم الأمّ.

تضمّ مجموعة ““the Stay Lucky collection”” تشكيلةً متكاملةً من السلاسل، والأساورِ، والعقودِ، والأقراط المشغولة بعنايةٍ انطلاقاً من موادّ فاخرة منها الذهبِ الأصفرِ عيار 18 قيراط، وأحجار الألماس الملونةِ، وفيرميل الذهبِ الوردي، والفضة الإسترلينية مع الياقوتِ والعقيقِ الملونِ والأحجارِ الكريمةِ التي تجتمع معاً لتكوّن علاّقاتٍ غاية في الجاذبية. وتبدو قطع المجموعة بتصاميمها أشبه باحتفال بمشاعرِ الحبِ الصافي، وتجسيدٍ للروابط العائلية المبنية على حب الأمّ، وتقديرٍ لدورها كينبوعٍ فيّاض للعطف والحنان. وقد تميّزت المجوهرات ضمن المجموعة الجديدة بتفاصيل لا تخلو من المرح، وتعبّر عن مشاعر الحبّ الصادق تجاه الأمّهات.

وتشكّل مجموعة ““the Stay Lucky collection”” بتصاميمها المنوّعة وقطعها المرحة، ذات الطابع الشخصي، هدايا مثاليةً ونابعةً من القلب للاحتفال بيوم الأم، فهي أشبه بصورةٍ تذكاريةٍ تخلّد اللحظات الحلوة، وتبقى مع الأمّ ترافقها في مناسباتها، وتضفي رونقاً أنيقاً على إطلالاتها اليومية. وإنّها لتجربة فريدة وممتعة أن تجمعي عدة تصاميم في سوارٍ واحد، فقد صُمّمت العلاّقات لهذا الغرض، بطريقة جديدةٍ وجذّابة.

مجموعة يوم الأم 2020 المذهلة من “توس” محدودة الإصدار، ومتوفّرة في جميع معارض “توس” بالمملكة العربية السعودية. زوروا معارضنا واختاروا الهدية المثالية لأجمل أمّ في الدنيا.

Continue Reading

ساعات ومجوهرات

قصر بوشرون يعرض مجموعة محدودة من المجوهرات

Published

on

By

قامت دار مجوهرات بوشرون بتنظيم حفلا خاصا من خلال شريكها في المملكة العربية السعودية ، شركة عبد الله سعيد بن زقر رباعيات للمجوهرات والساعات ، لعرض مجموعه محدودة من  المجوهرات الرفيعة المستوى.

وقد اقيم الحدث في فندق هيلتون جدة بتاريخ  6 نوفمبر 2019م، بالتعاون مع مصممة الأزياء السعودية المعروفة ساره التويم. وقد قامت رباعيات بدعوة العديد من الشخصيات النسائية المعروفة والمؤثرة ، فضلا عن مجموعه من رجال الاعمال والمشاهير والصحافة.

وقد قامت دار بوشران بأتاحة الفرصة للحضور للإطلاع  والتعرف عن قرب على هذه المجوهرات الفريدة من نوعها والتي يتم عرضها للجمهور لأول مرة في المملكة العربية السعودية.

وخلال الحفل، قامت دار بوشرون بعرض قطعا من مجموعاتها الشهيرة مثل  طقم (بومبون Pompon) من مجموعة (كوتور Couture)، و طقم  (لييري دي باريس Lierre de Paris) من مجموعة (الطبيعة Nature)، وعقد (بومبون Pompon Necklace) من مجموعة (سيربنت بوهيمي Serpent Bohème)، و عقد ( جوتيهGoutte ) مع سوار وخاتم من إبداعات مجموعة هايفر امبريال (Hiver Imperial) بالأضافة إلى مجموعة ( بلو دي جودبور  Bleu de Jodhpur)  الفريدة.

منذ انطلاق قصر بوشرون في عام  1858م ، اعتمدت الجودة والابتكار في طليعة مجوهراتها. ورأت انه من أجل بناء سمعة كصائغيين محترفين يجب عليها ان تستخدم فقط أجمل الأحجار الكريمة – وهو مبدأ سارت عليه الأجيال اللاحقة من الأسرة. هذا هو التركيز على الجودة التي وضعت بوشرون بين اكثر صانعي المجوهرات في العالم عراقة، لانها تجذب العائلات الملكية والمشاهير.

رباعيات للمجوهرات والساعات شركة عبد الله سعيد بن زقر تأسست في عام 2014م، مع بقاء عملهم الرئيسي في الوكالة الحصرية المتميزة للعلامات التجارية العالمية مثل بوشرون ، أول صائغ مجوهرات فرنسي في ساحة الفاندوم التي تجمع ماركات عالمية فاخرة من المجوهرات الراقية.

أصيله ولكنها حديثه مع تميز تقليدي لا مثيل له، تفخر شركه عبد الله سعيد بن زقر بنفسها لبحثها المستمر في تطوير سوق للإبداع الحصري مع مجموعة حديثة من الباحثين عن التكنولوجيا، من خلال العلامات التجارية التي تشاركها لضمان التميز في الحرفية وخدمه عالية الجودة.

تشكل رؤية شركة عبد الله سعيد بن زقر الطريقة التي تحدد بها الرغبة في توسيع ارقى التجارب للجميع، وبذلك تحضر للمملكة العربية السعودية الأسماء الرائدة في صناعه الساعات والمجوهرات الراقية، وتقدم آفاقا خالده من الجمال والاناقه لتلائم ذوق جيل مبتكر يتوق الى الاناقه والتفرد.

Continue Reading
Advertisement

Trending