jren0002

4 مليارات ريال حجم الاستثمارات في مشروع خليج الدانة

اكد الدكتور بسام بودي نائب رئيس اللجنة العقارية بغرفة الشرقية ان اكثر من 80 في المائة من الشركات والمؤسسات تفضل اقامة الحفل  لشركاتهم  في المنتجعات والمناطق البحرية في المنطقة الشرقية وذلك لما تتمتع به من مساحات كبيرة وأنشطة متعددة ومناظر خلابة تساهم في إنجاح هذه المناسبات.

وقال الدكتور بودي ان السنوات الثلاث الاخيرة شهدت المنتجعات والفنادق الواقعة على السواحل البحرية اقبال كبير من قبل الشركات الكبرى وبعض الجهات الحكومية وذلك بهدف التنويع والتغيير والبحث عن المواقع الفسيحة المكشوفة , مضيفا ان الكثير من المستثمرين من العقاريين في المملكة ودول الخليج توجهوا للاستثمار في بناء الفنادق والشاليهات البحرية في المنطقة الشرقية نظرا لتميز موقعها الجغرافي وقربيها من دول الخليج وكثرة السواح على  مدار العام والذي يتجاوز عددهم المليون سائح سنويا , مما جعلها تحتل المركز الثاني بعد مكة في عدد السواح , مشيرا الى ان هناك اكثر من 1200 شالية بالشرقية الا ان الطلب اكثر من العرض خاصة خلال فترة الصيف والاجازات السنوية

 وقال بودي  خلال الحفل السنوي الذي اقامته شركة الدواء لحوالي ٢٠٠٠ موظف في منتجع خليج  الدانة  ان الشرقية تعتبر من اكثر دول الخليج من حيث عدد المناطق البحرية والشاليهات وذلك بوجود عدد كبير من القرى السياحية والمنتجعات البحرية واسعارها تختلف من حيث عدد الغرف والمساحة والموقع والموسم حيث يصل سعر الشاليه خلال فصل الصيف الى اكثر من 4 الاف ريال لليلة الواحدة.

 وبين ان  هناك تنسيق مستمر مع اللجنة السياحية للتعريف بالمشاريع السياحية بالمنطقة للمستثمرين الخليجيين والاجانب , مضيفا بأن الشرقية تتميز بالمشاريع السياحية , حيث هناك مشروع  خليج الدانة يعتبر اكبر مشروع سياحي حيث تبلغ مساحته اكثر من 2.8 مليون متر مربع ويقع على شاطي نصف القمر  ويتكون من عدة بحيرات موزعة على مساحات مختلفة , بالإضافة الى وجود عدد من المشاريع الترفيهية ومارينا ” مارينا الدانة” ومارينا الخليج” وفنادق  كفندق بوتيك والاعمال والعائلة جميعها مطلة على البحر ,ومنتجع شاطي الدانة وشاطئ مخصص للسيدات , مضيفا ان موافقة مجلس الوزراء على برنامج إقراض المشروعات الفندقية والسياحية تمثل انطلاقة مهمة في تطوير قطاع السياحة الوطنية، وتعزيزا لقدرات المستثمرين للارتقاء بمستوى الخدمات السياحية, كما سيسهم في عودة رؤوس الاموال المهاجرة  كون ان اكثر من 60 في المائة من الاستثمارات السياحية في دول الخليج تعود لمستثمرين سعوديين , كما ان القرار يسهم في تطور وتنظيم القطاع ويجذب المستثمرين الاجانب

 واوضح ان هناك اسواق تقع جميعها في وسط خليج الدانة ومقاهي وحدائق ومطاعم عربية وشرقية , بالإضافة الى نوادي رياضية للجنسين ومقر لتدريب الفروسية وركوب الخيل للمبدئين , مضيفا بان شركة  خليج الدانة للسياحة ابرمت اخيرا عقد لتطوير البنى التحتية لجزيرة الدانة ضمن مشروع خليج الدانة مع شركة احدى الشركات الوطنية والذي سيجعل من المنطقة الشرقية واجهة سياحية متميزة ويقام على جزيرة تبلغ مساحتها 760 ألف متر مربع تشمل أراضي لبناء القصور إلى جانب أراضي شاسعة تم تخصيصها لبناء فنادق ومنتجعات تقدم خدمات متميزة وجديدة في المنطقة الشرقية ، حيث من المتوقع الانتهاء من البنى التحتية لهذا المشروع خلال ثمانية أشهر.

 وبين إن العقد يمثل أحد المشاريع العديدة التي تعمل الشركة على تنفيذها ضمن الخطة الشاملة للمشروع حيث من المقرر أن تشمل فلل اللاجونا وفندق اللؤلؤة والحديقة المائية ومنتجع شاطئ الدانة” مضيفا  أن إجمالي الاستثمارات المتوقعة في المشروع تبلغ اكثر من تبلغ أربعة مليارات ريال وذلك لما تتميز به الخدمات التي سنقدمها على مستوى عال من حيث الإنشاء والتصميم والخدمات بمعايير عالمية, كما وقعت كذلك عقداً مع شركة Sim Lisure والتي لها خبرة عالمية في مجالها وفي الخليج خاصةً لتطوير أكبر حديقة مائية في المنطقة الشرقية لتضيف أيضاً ميزةً أخرى لمشروع سياحي سيساهم في نمو الحركة السياحية الداخلية في المملكة وواجهة جذب للزوار حيث سيكون مردودها الاقتصادي جزء مهم للمنطقة.

ويضم منتجع خليج الدانة حوالي ٢٥٠ شاليه تتراوح من غرفة واحدة الى خمس غرف وبإطلالات رائعة على البحر، وتعمل الشركة حاليا على منتجع شاطئ الدانة الذي سيضم ١١٠ شاليه بشواطئ خاصة وخدمات مميزة.

jren0001 jren0002



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك