0oءييؤربقue00001

بوينج تسلّم الطائرة الأولى من طراز 737 ماكس للطيران العُماني

احتفلت شركتا “بوينج” و”الطيران العُماني” بتسليم أول طائرة من طراز 737 ماكس للناقل الجوي العُماني، وهي واحدة من أصل 30 طائرة تعتزم شركة الطيران العُماني تشغيلها في إطار خططها لتوسيع أسطولها وخدماتها.

هذا ويقوم الناقل الجوي الوطني لسلطنة عُمان منذ فترة طويلة بتشغيل طائرات بوينج 737 التي تشتهر بكفاءتها وموثوقيتها العالية. ومن خلال طراز ماكس الجديد، ستتمكن شركة الطيران العُماني من تحقيق وفورات كبيرة في استهلاك الوقود.

وفي تعليقه على استلام هذه الطائرة، قال عبد العزيز الرئيسي، الرئيس التنفيذي بالوكالة للطيران العُماني: “إن مفتاح نجاحنا في الطيران العُماني يتمثل في تقديم أفضل تجربة سفر جوي ممكنة. وتتمتع طائرة 737 ماكس بسمعة رائدة لأدائها الفائق وكفاءتها العالية وتجربة العملاء المتميزة التي توفرها. وسوف تشكّل هذه الطائرة إضافة مثالية لعائلة طائرات 737 التي نشغّلها حاليًا، خاصة مع مضيّنا في توسيع عملياتنا ولعب دور متزايد في الترويج لسلطنة عُمان كوجهة للأعمال التجارية، فضلاً عن كونها وجهة سياحية فريدة وذات شعبية متنامية”.

وتتمتع طائرات 737 ماكس بأحدث التقنيات المتطورة، حيث تم تزويدها بمحركات LEAP-1B من إنتاج شركة سي إف إم إنترناشونال، مع جنيحات ذات تقنية متقدمة، وتصميم بوينج سكاي إنتيريور للمقصورة الداخلية، وشاشات عرض كبيرة لمعلومات الطيران، وغيرها من التحسينات، لتقدّم بذلك أعلى مستوى من الكفاءة والموثوقية وراحة الركاب في سوق الطائرات ذات الممر واحد. وسوف يتّسع تصميم مقاعد طائرة ماكس 8 الخاصة بالطيران العًماني لـ 162 راكباً.

تلتزم شركة الطيران العُماني بتعزيز تجربة الطيران للمسافرين على درجة رجال الأعمال والدرجة السياحية، وسوف ينعكس ذلك بشكل واضح على متن طائرة 737 ماكس، إذ ستتمتع المقاعد الاثنا عشر الجديدة لدرجة رجال الأعمال بخاصية التعديل كهربائياً، مما يوفر للمسافرين المزيد من الخصوصية مع لمسات وتشطيبات محسنة، في حين تتميز مقاعد الدرجة السياحية البالغ عددها 150 مقعداً بتصميم داخلي جديد. وتأتي مقاعد درجة رجال الأعمال مع شاشات لمس Thales من الجيل الخامس بحجم 17 بوصة من أفانتي، بينما ستحظى مقاعد الدرجة السياحية بشاشة مماثلة ولكن بقياس 10.2 بوصة. وبالإضافة إلى ذلك، سيكون هناك منفذ شحن USB عالي الطاقة لكل مسافر بغض النظر عن درجة السفر.

وكانت شركة الطيران العُماني قد تقدّمت بطلب شراء مكوّن من 20 طائرة ماكس في شهر أكتوبر 2015، كما وقعت بعد ذلك عقد تأجير يضمّ 10 طائرات إضافية. وستعمل الطائرات الجديدة على تعزيز أسطول الناقل الجوي في مسقط، والمكوّن من 27 طائرة من طراز 737، و7 طائرات من طراز 787 دريملاينر.

وأضاف مارتي بنتروت، نائب الرئيس للمبيعات لمنطقة الشرق الأوسط وتركيا وروسيا وآسيا الوسطى وإفريقيا في بوينج للطائرات التجارية: “نشهد اليوم إنجازاً آخر في إطار شراكتنا التي تعود إلى 25 عاماً مع الطيران العُماني. نحن فخورون جداً بدعم نمو شركة الطيران، ونتطلع إلى مساهمة طائرة 737 ماكس في وصولها إلى آفاق جديدة”.

الجدير بالذكر أن 737 ماكس هي الطائرة الأسرع مبيعاً في تاريخ شركة بوينج، مع طلبات شراء تجاوزت 4,300 طائرة حتى الآن من 92 عميلاً في جميع أنحاء العالم. ويبلغ عدد طلبات الشراء لهذه الطائرة في منطقة الشرق الأوسط أكثر من 300 طائرة، من أربع شركات طيران.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك