Ieedeee4ق45فr5t5oe00001

جامعة عفت تنظم فعالية “مخيم رائدات الأعمال لإطلاق المشاريع الناشئة” لصقل مهارات ريادة الأعمال لدى المشاركات

على مدى يومين وبحضور أكثر من 100 مشاركة من رائدات الأعمال والمرشدين والخبراء والمدربين السعوديين، نظمت جامعة عفت، أول مؤسسة تعليمية أهلية غير ربحية متخصصة في مجال التعليم العالي للبنات في المملكة العربية السعودية، فعالية “مخيم رائدات الأعمال لإطلاق المشاريع الناشئة”، بهدف صقل المهارات الريادية لدى المشاركات.

وتم وضع المحتوى الخاص بالفعالية ليمزج ما بين المعرفة والمهارات والتعلم والممارسة، حيث طلب من المشاركات التغلب على 17 تحدياً مستمدة من رؤية 2030 التي تقوم على ثلاثة محاور هي “مجتمع حيوي”، و”اقتصاد مزدهر”، و”وطن طموح”.

وانطلق مخيم رائدات الأعمال بإطلاع المشاركات على آلية إطلاق المشروع الناشئ، حيث تم تنظيم جلسات عمل بدعم من 23 متحدثاً ومدرباً ومرشداً، والذين قاموا بمساعدة المشاركات على إدراك مفهوم وأهمية جميع الخطوات المتعلقة بإطلاق المشاريع الريادية الناشئة، وبعد ذلك عملت المشاركات ضمن فرق لإكمال نموذج العمل وتطوير هيكل للمشروع الناشئ.

وفي تعليق لها، قالت الدكتورة هيفاء جمل الليل، رئيس جامعة عفت، “تعمل جامعة عفت على تعزيز الريادة في الأعمال بين النساء كجزء أساسي من التزامها بتمكين وتطوير قائدات الغد من خلال توفير التعليم الأكاديمي وفق أحدث الأساليب العلمية الحديثة وإثراء معرفتهن وتحفيزهن لخدمة مجتمعاتهن من خلال تجربة تعلم مستدامة مدى الحياة. ومن المؤكد أن مشاريع الريادة في الأعمال تشكل جزءً جوهرياً من نجاح رؤية 2030، وبمقدور السعوديات الإسهام بفاعلية في تحقيقها من خلال تنفيذ مشاريع مبتكرة تعزز التنوع الاقتصادي بالمملكة.”

وتم توزيع المشاركات إلى 52 فريقاً تضم طالبات وعاملين بالجامعة وخريجات من جامعة عفت، إلى جانب أفراد من المجتمع. وتم إعلان فوز ثمانية فرق من بين المشاركات، في دلالة واضحة على ارتفاع مستوى المنافسة وأجواء الإثارة والتحدي التي سادت الفعالية.

وأعلن عن فوز أحد الفرق بالمركز الأول ليحصل على جائزة نقدية مقدارها 5,000 دولار، وفوز ثلاثة فرق بالمركز الثاني وحصول كل منها على 3,000 دولار، بينما فازت أربعة فرق بالمركز الثالث وحصل كل منها على 1,000 دولار. وقدم الجوائز النقدية البنك الإسلامي للتنمية، شريك برنامج مخيم رائدات الأعمال.

يذكر أن جامعة عفت قد تأسست في العام 1999 كمؤسسة تعليمية غير ربحية ومتخصصة في تقديم التعليم العالي للبنات بالمملكة العربية السعودية. وأصبحت الجامعة مركزاً متميزاً ومعتمداً للبحث العلمي في المملكة يضم باحثين من مجالات مختلفة يتعاونون من أجل بناء قاعدة معرفية وتوسيعها، بما يسهم في إضافة قيمة لمستقبل المملكة العربية السعودية وبناء اقتصاد قائم على المعرفة.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك