jتترغغع8هه9kioاkkiiu8قfrs00001

بينكيو تكشف النقاب عن أول جهاز إسقاط إل إي دي للسينما المنزلية بتقنية المعالجة الرقمية للضوء فائقة الدقة 4 كي، للارتقاء بالترفيه المنزلي إلى مستويات أعلى

قامت “بينكيو”، العلامة التجارية الرائدة عالمياً بمجال أجهزة الإسقاط بتقنية المعالجة الرقمية للضوء “دي إل بيه”، بطرح جهاز عرض السينما المنزلية “إكس 12000” الفريد والذي يعمل بتقنية الدقة الفائقة 4كي. وبفضل الدقة الشديدة التي تصل إلى 8.3 مليون بكسل، يجمع جهاز العرض “إكس 12000” ما بين خصائص السطوع العالي جداً من تقنية أنوار “إل إي دي” عالية كثافة اللومن “فيليبس كولور سبارك”، والألوان الدقيقة المناسبة لعرض السينما من تقنية “سينماتيك كولور” الحصرية المقدمة من قبل “بينكيو”. ويوفّر جهاز العرض “إكس 12000” سلسلة واسعة من التدرج اللوني “دي سي آي–بيه 3” التي تقدم صوراً رائعة من خلال دقة الألوان والسطوع العالي، لضمان تجربة سينما عالية الجودة ومثالية في منازلكم.

وقد أسهم جهاز العرض “إكس 12000” في رفع معايير أجهزة إسقاط السينما المنزلية عبر العروض المتطورة التي يشتمل عليها. هذا وجرى إطلاق جهاز العرض “إكس 12000” بالدرجة الذهبية في “فوكس سينما”، ديرة سيتي سنتر في دبي، في فعالية جمعت بعض أشهر الشركاء بدولة الإمارات العربية المتحدة في قطاعات الصوت والصورة، وأتمتة المنازل، ومزودي السينما المنزلية، ومزودي السينما التجارية، ومتخصصي الصوت والصورة، وحتى المستشارين، ممن أرادوا أن يعيشوا بأنفسهم تجربة السينما المنزلية. وإن حقيقة سهولة دمج جهاز العرض هذا في أي سينما راقية تجتذب الكثير من الاهتمام من العديد من العلامات التجارية العاملة في مجال السينما المنزلية.

تجربة سينما منزلية مثالية مقدمة إليكم في منازلكم

بشرى سارة لجميع أولئك الذين لديهم نظام المسرح المنزلي أو صالة السينما في المنزل، فجهاز العرض “إكس 12000” يمنحهم تجربة مثالية لسينما منزلية طالما أرادوا الحصول عليها، فهذا الجهاز يناسب بشكل كبير الفلل والبيوت الكبيرة التي تشتمل على غرف مخصصة لعرض سينما راقي، وجرى تصميمه بتكنولوجيا توفر لكم صورة بنفس جودة الصورة في صالات السينما ولكن في منازلكم. إن جهاز العرض “إكس 12000” يمثل وسيلة مثالية لأولئك الذين يرغبون في التمتع بشاشة عرض سينمائي مثالية.

توفر خصائص الصورة عالية السطوع ذات دقة اللون الكبيرة، والدقة الفائقة 4كي المذهلة، تجربة مشاهدة رائعة:

يجمع جهاز العرض “إكس 12000” يجمع بصورة مثالية ما بين السطوع العالي الذي توفره تقنية أنوار “إل إي دي” عالية كثافة اللومن “فيليبس كولور سبارك”، والألوان المناسبة لعرض السينما من تقنية “سينماتيك كولور” الحصرية من “بينكيو”. وهو يستخدم تقنية المرآة الميكروية الرقمية ذات المعالجة الرقمية للضوء فائقة الدقة 4كي، وتقنية “إكس بيه آر” لتقديم وضوح 3840×2160 بكسل، ودقة 8.3 مليون بكسل 4كي. وتوفر تقنية أنوار “إل إي دي” عالية كثافة اللومن “فيليبس كولور سبارك” المبتكرة ما يصل إلى ثلاثة أضعاف سطوع الشاشة، كما تعمل تقنية “سينماتيك كولور” الحصرية من “بينكيو” على تسخير هذا السطوع العالي لإنتاج سلسلة التدرج اللوني “دي سي آي–بيه 3” المطابقة لمعايير السينما الرقمية التجارية، والمعادلة للمعايير العالية للسينما الرقمية التجارية. كما يوفر النظام البصري 4كي عالي الدقة من “إكس 12000” جودة بصرية مذهلة مماثلة لتجربة السينما الرقمية الأصيلة، مع 14 عنصراً عالي الدقة، ونظام تكبير حقيقي، وطلاء عدسة خاص منخفض التشتت.

شاشة عرض السينما المنزلية المصممة خصيصاً لنقل أفضل صورة ولون سينمائي

مع إطلاق “إكس 12000” وشاشات العرض السينمائية المنزلية مثل “دبليو11000” و”دبليو 8000″، فقد حققت “بينكيو” تغييراً جديداً في مجال شاشات العرض المنزلي. أضف الى ذلك النطاق الواسع من شاشات العرض السينمائي الترفيهي متعددة الاستخدامات مثل “دبليو 1600 يو إس تي”، و”دبليو 2000″، و”دبليو 1210 إس تي”، و”دبليو 1110″، و”دبليو 1090″، ما يؤكد على وجود نموذج فريد يناسب احتياجات كل مستهلك من حيث التركيب والتطبيق، ويناسب كل الأذواق سواء كانت لمشاهدة الألعاب الرياضية، أو الافلام، أو حتى ألعاب الفيديو التي تحتاج لشاشات ضخمة.

وتحرص “بينكيو” على التطوير الدائم وابتكار طرق جديدة تتيح للعائلات خوض تجارب ترفيه غامرة عبر شاشات العرض الضخمة. وتوفر منتجات العرض المنزلي التي تقدمها الشركة متعة مشاهدة الألعاب الرياضية كما لو كنت في مقهى مخصص لذلك، إلى جانب مشاهدة الأفلام كما لو كنت في صالة سينما، وكل ذلك في الفضاء المريح لمنازلكم. كما تتمتع منتجات “بينكيو” بخصائص فريدة مثل عرض الصورة بشكل قريب جداً دون ظلال ما يسمح للأطفال باللعب بحرية في الحجرة دون وجود ظلال مشتتة لهم بينما يشاهد الآباء فيلما. هذا وتولي “بينكيو” اهتماماً كبيراً لمجال السينما المنزلية، وقطعت على مدار السنين شوطاً طويلاً في توفير شاشات ترفيهية كبيرة الحجم في المنازل الحضرية التي تتسم بقلة المساحات المتوافرة فيها، وذلك بطرق لم يسبق لها مثيل.

وقال مانيش باكشي، المدير الإداري لمجموعة “بينكيو” في الشرق الأوسط وتركيا: “لطالما بذلت ’بينكيو‘ جهوداً رائدة في مجال توفير جودة عرض سينمائي منزلي مشابهة بل وأفضل من جودة الشاشات الموجودة في صالات السينما. نحن نقدم العديد من أجهزة الإسقاط السينمائي المذهلة وبجودة عالية، والتي تتمتع بسهولة التركيب وسهولة الدمج في أي بيئة مشاهدة منزلية. ويتصف جهاز ’إكس 12000‘ بصورة خاصة بأن معايير اللون المستخدمة فيه تستند إلى نفس التقنيات المستخدمة في كل صالات العرض ’آي ماكس‘ حول العالم”.

 وتجدر الإشارة إلى أن ثمن جهاز العرض السينمائي “إكس 12000” الذي يعمل بتقنية أنوار “إل إي دي” فائقة الدقة 4كي من “بينكيو” يبلغ 30,000 درهم إماراتي، وجرى إطلاقه في 24 مايو 2017 بالدرجة الذهبية في “فوكس سينما”، ديرة سيتي سنتر في دبي. لمعرفة المزيد عن أجهزة الإسقاط السينمائي المنزلية المقدمة من “بينكيو”، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.benq.co.ae.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك