Image00001

الحاكمية تنجز 60% من أعمال تطوير مشروع مريف السكني بالخبر الجديدة

ضمن سلسلة مشاريعها في قطاع التطوير العقاري في المنطقة الشرقية، تعمل شركة الحاكمية للتطوير العقاري لتسليم المرحلة الأولى من مشروع حي مريف السكني بالخبر بالمنطقة الشرقية في شهر مايو من عام 2015م، بعد أن تم الانتهاء من ٦٠٪ من أعمال الخرسانة وبناء العظم، ومباشرة أعمال التشطيبات في الفلل السكنية المكونة للمشروع.

وتأتي هذه الخطوة المتمثلة ببدء أعمال التشطيب وتسليم المرحلة الأولى في شهر مايو المقبل، تنفيذاً للجدول الزمني لمشروع مريف السكني، الذي تطوره شركة الحاكمية ملتزمة بمواعيد التنفيذ والتسليم، حيث يتوقع أن يتم استكمال التطوير بنهاية 2015م بمشيئة الله، ليكون إضافة جديدة وهامة في قطاع التطوير العقاري ورافد هام لسوق الإسكان والتطوير العقاري بالمنطقة، من خلال توفير منتجات سكنية مكتملة الخدمات، وسط بيئة سكنية توفر الحياة الكريمة لقاطنيها، وتهتم بخدمات ما بعد البيع.

أوضح ذلك ردن بن صعفق الدويش رئيس شركة الحاكمية للتطوير العقاري وقال بهذه المناسبة: نحمد المولى عز وجل أن منّ علينا بإتمام المرحلة المتقدمة من البناء الهيكلي لمشروع مريف، وبدء أعمال التشطيب الداخلية والخارجية، وهو ما يتفق مع الخطة الزمنية التي رسمتها الشركة لتطوير هذا المشروع الذي يعتبر العاشر في سلسة مشاريع التطوير العقاري التي تفخر بها الشركة، وحققت لنا الريادة في هذا المجال على مستوى المنطقة الشرقية. 

وشدد الدويش على أن حي مريف السكني الواقع في منطقة الخبر الجديدة، تجربة غنية ونابضة بالحياة، يتخذ من (أهل وجيران) شعار حياة لجميع السكان فيه، وعلى امتداد الخدمات الاستثنائية التي تميزه، وتميز مشاريع الحاكمية عن غيرها، حيث يضم مسجداً، ومركز رياضي متكامل، وساحات واسعة للمشي على إطراف الحديقة وسط المشروع بطول كيلومتر، وملاعب لكرة القدم الطائرة والسلة والتنس الأرضي، وقاعات للمناسبات العامة توفر طاقة استيعابية عالية للرجال والنساء، وحضانة للأطفال للأسر الراغبة في ذلك خاصة من الأمهات العاملات، ومركز تجاري يوفر كامل الخدمات التي يحتاجها الحي، وسكن خاص ومستقل بالسائقين وعمال المنازل.

وأضاف الدويش: لذلك كله فأننا ندرك أننا أمام استحقاق هام، يفرض علينا توفير خدمات ما بعد البيع، بغية تحويل شعار هذا المشروع (أهل وجيران) إلى أسلوب حياة يليق بالأسر التي تتملك في مريف، من خلال ثلاثة برامج مبتكرة، هي: (رعاية) للصيانة والتشغيل، و(حرم الجمال) للمساعدة في استغلال المساحات الداخلية في المسكن بالمشورة والتنفيذ، وبرنامج (البيوت الذكية) الذي يتم فيه  تجهيز الوحدة السكنية بأحدث التقنيات الحديثة لتوفير الطاقة، ونظام صوتي متكامل وأنظمة الأمان ومكافحة الحرائق والتحكم بالنوافذ والستائر عن طريق الأجهزة الذكية الحديثة.

يشار إلى أن شركة الحاكمية للتطوير العقاري التي تعتبر من كبرى شركات التطوير العقاري، وعملت على تطوير عشرة مشاريع سكنية – حتى نهاية العام الجاري -منها سبعة مشاريع تم تسليمها بالفعل. وثلاثة مشاريع أخرى لا تزال تحت التنفيذ، ومنها مشروع مريف السكني الواقع في منطقة الخبر الجديدة، وسوف تعلن الشركة قريباً بمشيئة الله عن مشاريع سكنية كبرى وفق ذات الرؤية التي تعتمدها شركة الحاكمية للتطوير العقاري، وتهدف إلى توفير حياة متكاملة من الراحة والرفاهية والأمان، مع التركيز على توفير خدمات مميزة وراقية للإدارة والتشغيل والصيانة لمشاريعها بعد البيع.    



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك