wetwetgweS00001

الخطوط الجوية التركية تطلق رحلاتها المباشرة إلى زنجبار في تنزانيا

أعلنت الخطوط الجوية التركية عن إطلاق رحلاتها المباشرة بين اسطنبول وزنجبار في تنزانيا اعتباراً من 14 ديسمبر الجاري. وبإضافة زنجبار، يبلغ الآن عدد الوجهات التي تطير إليها الناقلة 293 وجهة حول العالم، منها 50 في أفريقيا. ويتضمن ذلك المحطات التي تقع في شرق أفريقيا، وهي دار السلام وكليمنجارو ونيروبي ومقديشيو وجيبوتي وأسمرة وأديس أبابا وكيجالي وعنتيبي وزنجبار.

وبهذه المناسبة، قال أحمد أولمشتر، رئيس التسويق في الخطوط الجوية التركية: “تفخر الخطوط الجوية التركية بنقل الناس حول العالم ليختبروا ثقافات جديدة ويشاركوا الأفكار ويكوّنوا ذكريات جديدة تبقى معهم طوال العمر. ويسعدنا أن نفتتح الخط الجديد إلى زنجبار، التي تعد من الوجهات البارزة. فنحن نسعى بشكل متواصل للبحث عن فرص جديدة لتوسيع شبكتنا، ونتطلع إلى استقبال ركابنا في طريقهم إلى زنجبار في المستقبل القريب”.

واعتباراً من اليوم، سوف تقوم الناقلة بتسيير الرحلات من وإلى زنجبار بمعدل ثلاث مرات أسبوعياً في أيام الاثنين والأربعاء والسبت في كلا الاتجاهين.

مواعيد الرحلات إلى زنجبار كما هي مقررة اعتباراً من 13 ديسمبر

رقم الرحلة الأيام المغادرة الوصول
TK 567 الاثنين، والأربعاء، والسبت اسطنبول 20:30 زنجبار 05:30
TK 567 الاثنين، والأربعاء، والسبت زنجبار 06:25 اسطنبول 13:45

جميع المواعيد بالتوقيت المحلي

وتتوافر الأسعار المبدئية للرحلات ذهاباً وإياباً، من اسطنبول إلى زنجبار بدءاً من 636 دولاراً أمريكياً (شاملة الضرائب والرسوم).

وعلاوة على ذلك، وبمناسبة تسيير الرحلات إلى زنجبار وحتى 12 يونيو 2017، سوف يتمكن أعضاء برنامج “مايلز آند سمايلز” من الحصول على أميال إضافية بنسبة 25%.*

كما ستوفر الرحلة “TK 567” خط ربط مباشراً بمطار أتاتورك الدولي في اسطنبول، حيث يمكن للمسافرين من خلاله الوصول بسهولة إلى أفضل الوجهات العالمية، بما فيها فرانكفورت ومسقط ودبي وباريس ولندن وميلانو وأمستردام وزيوريخ وبومباي وكوبنهاجن وستوكهولم وروما وبروكسل وبرلين وفيينا وهامبورج ودوسلدورف وبراغ.

ولمزيد من المعلومات والاطلاع على جداول الرحلات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني : www.turkishairlines.com، أو الاتصال بمركز الاتصال الهاتفي على رقم 2124440849 90+، أو زيارة أي من مكاتب مبيعات الخطوط الجوية التركية.

wetwetgweS00002



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك