rrrr5400001

“ثري إم” تعرض ابتكاراتها لتعزيز الإنتاجية والربحية لقطاعي تكرير النفط والبتروكيماويات في مؤتمر “سابك التقني”

عرضت شركة “ثري إم”، الشركة القائمة على العلوم وتستمد زخم نجاحها من الابتكار، خبراتها العلمية والتقنية وابتكاراتها على المنشآت المعنية وصناع القرار في قطاعي الصناعات البتروكميائية وتكرير النفط في المملكة العربية السعودية، وذلك خلال الدورة الثانية عشرة لمؤتمر ومعرض “سابك التقني” (STC-12)، والذي أقيم تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية في مدينة الجبيل الصناعية.

وأوضح المهندس عبد الحكيم دويكات مدير عام وحدة قطاع الأعمال الصناعية في “ثري إم السعودية”، إننا نشارك في المؤتمر للمرة الثالثة، حيث شاركنا في دورتي العامين 2012 و2014، واستضفنا هذا العام الدكتور كارل فيلاندت مدير مختبرات “ثري إم”، العالم المتخصص في اللدائن الفلورية والمواد الكيميائية الفلورية، حيث عقد ندوة تقنية حول استخدام اللدائن الفلورية في صناعة مواد التعبئة والتغليف البلاستيكية والأسلاك والكابلات والأنابيب والمظلات المعمارية الحديثة.

وقال إن “ثري إم” عرضت العديد من منتجاتها العلمية والتكنولوجية في مؤتمر ومعرض “سابك التقني”، ومنها: مواد داينامار المضافة لمعالجة اللدائن، ومنتجات معدات وتجهيزات الصيانة، ومنتجات الأمن والسلامة لمعامل التكرير والتصنيع، ومنتجات التنقية والفلترة لمعامل التكرير والتصنيع، ومنتجات طلاء سكوتشكوت للحماية من التآكل.

من جهته، صرّح منصور الجعيد مدير عام تطوير الأعمال الحكومية والتخطيط الاستراتيجي في شركة “ثري إم”، إن أهم أولويات “ثري إم” في المملكة العربية السعودية توفير الحلول التي تتماشى مع تنفيذ مشروع التحول الوطني 2020 الذي أطلقته الحكومة السعودية كجزء من “رؤية المملكة 2030”.

وقال إنه بالإضافة إلى تبادل خبراتنا التقنية وابتكاراتنا خلال المؤتمر، فإننا أتحنا لزوار جناح “ثري إم” في معرض ومؤتمر “سابك التقني 12” الفرصة لاختبار وتجربة أحدث ما توصلنا إليه من ابتكارات تساهم في تعزيز الإنتاجية والربحية لقطاعي تكرير النفط والبتروكيماويات.

وأضاف أن ابتكاراتنا تساعد قطاعي التكرير والبتروكيماويات على مواجهة مجموعة من التحديات القائمة حالياً، بما فيها التحديات الموسمية والتغيرات في جودة المدخلات ومعوقات أعمال التوريد والصيانة الطارئة، حيث تحرص “ثري إم” على تطوير تقنيات جديدة لتلبية الطلب العالمي المتزايد على تحسين جودة وكفاءة العمليات التشغيلية، وإطالة عمر المعدات، وتقليل وقت توقف الأعمال، وحماية صحة وسلامة العمال.

وأكد الجعيد أن منتجات “ثري إم” تمكن المنشآت العاملة في قطاعي التكرير والبتروكيماويات من تحمل العوامل الخارجية المؤثرة، والاستمرار في العمل بدون توقف، ما يجعل هذه المنشآت أكثر قدرة على المنافسة في بيئة الأعمال العالمية الصعبة، خصوصاً في الظروف الراهنة.

وأشار إلى أن ابتكارات “ثري إم” ساهمت على مر السنين في تحسين الحياة اليومية لمئات الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم، حيث استطاعت الشركة على سبيل المثال أن تجعل من القيادة ليلا أمراً أكثر سهولة، كما جعلت المباني أكثر أماناً، وجعلت الكترونيات المستهلكين أخف وزنا وأقل استهلاكا للطاقة وأقل ضرراً على البيئة.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك