ddcvgqq_00001

(سابك) وإكسون موبيل تقيّمان مشروع شراكة جديد في قطاع البتروكيماويات في ساحل الخليج الأمريكي

(سابك) وإحدى الشركات التابعة لـــــ إكسون موبيل تحرزان تقدماً في تقييم ودراسة إنشاء مجمع للصناعات البتروكيماوية على ساحل الخليج الأمريكي، وفي حال إنشاء المجمع سيقع في ولاية تكساس أو لويزيانا؛ نظراً لقرب هاتين الولايتين من مصادر غنية بالغاز الطبيعي، كما سيتضمن المجمع وحدة تكسير بتقنية عالمية متطورة، إضافة إلى وحدات خاصة بالمشتقات.   

وسوف يعمل الطرفان على إكمال الإجراءات والدراسات اللازمة قبل الوصول إلى قرارٍ بشأن إقامة المشروع، والتواصل مع المسؤولين المحليين وكذلك المعنيين في الولاية لتحديد الموقع الملائم للمشروع.

وفي تعليقه على المشروع، قال الأستاذ يوسف بن عبدالله البنيان، نائب رئيس مجلس إدارة (سابك) الرئيس التنفيذي: ” نركز دوماً على التنويع الجغرافي لعملياتنا، لكي نزود أسواقاً جديدة بمنتجاتنا”، وأضاف: “يسهم هذا المشروع المقترح في الحصول على لقيم بأسعار منافسة ويدعم موقف (سابك) القوي في سلسلة القيمة”.

من جهته قال نيل تشابمان، الرئيس التنفيذي لشركة إكسون موبيل للبتروكيماويات: “لدينا القدرة على تصميم مشروع يمتاز بمواصفات فريدة تجعله قادراً على المنافسة عالمياً. هذا الأمر مهم جداً حيث أنه من المتوقع أن يأتي معظم الطلب العالمي على الكيماويات خلال العقود القادمة من الاقتصادات النامية”.

هذا وكانت (سابك) وإكسون موبيل عملتا معاً طوال 35 عاماً على مشروعات مشتركة وكبيرة للبتروكيماويات في المملكة العربية السعودية.

 



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك