dfdfdfsvytb1jl00002

المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة (ITFC)تحصد جائزة أفضل ممول للسلع الإسلامية لعام 2016

حصدت المؤسسة الدولة الإسلامية لتمويل التجارة ( ITFC) جائزة أفضل ممول للسلع الإسلامية لعام 2016 التي تمنحها “غلوبال فاينانس” (Global Finance) لأفضل المؤسسات المالية الإسلامية في العالم والتي تأتي استكمالًا لمسيرة التقدم والازدهار التي تحققها المؤسسة .

وفي تصريح له بهذه المناسبة  أكد المهندس هاني سالم سنبل الرئيس التنفيذي للمؤسسة بالإنابة : أن المؤسسة قد  أولت خلال هذه الأعوام عناية خاصة بتعزيز التجارة بين الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي و ذلك من خلال تمويل السلع الاستراتيجية من أجل زيادة حجم التجارة البينية و دعم التنمية الاقتصادية المستدامة.

 وأضاف سنبل: إن ما تتمتع به المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة (ITFC)من تراثٍ غني متمثل في سنوات طويلة من الخبرة والمعرفة تحت مظلة البنك الإسلامي للتنمية (IDB) قد وضعها على طريق الريادة بصفتها الممول المعترف به لحلول التمويل الإسلامي للتجارة؛ إذ ساعد هذا التميز في وضع الأهداف المرجوة والسعي لتنفيذها بهدف تشجيع التنمية الاقتصادية والاجتماعية بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي. كما ساهمت المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة ((ITFC في توفير حلول تمويلية تجارية متوافقة مع الشريعة الإسلامية، وإرساء معاييرٍ وأخلاقيات يحتذى بها في العمل التجاري. وتعد المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة (ITFC) عضوًا في مجموعة البنك الإسلامي للتنمية (IDB)، بصفتها ممولاً للتجارة الإسلامية وتنميتها، ويتلخص الهدف الأساسي للمؤسسة في تسهيل وتشجيع التجارة بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، وقد خضعت عملية اختيار المؤسسات المالية الكبرى الفائزة بالجائزة إلى مجموعة من العوامل تمثلت في: “معايير كمية”: ومفادها؛ النمو في الأصول، والربحية، والامتداد الجغرافي، والعلاقات الاستراتيجية، وتطوير الأعمال الجديدة، والابتكار في المنتجات. “معايير ذاتية”: ومفادها؛ السمعة، ورضا العملاء، وآراء المحللين، وغيرهم من المعنيين بهذا القطاع.

ويقول جوسيف غيارابوتو، مدير تحرير مجلة غلوبال فاينانس: “لا يزال التمويل الإسلامي ينمو بشكلٍ متسارع، سواءً من الناحية الجغرافية، أو من حيث الهياكل والمنتجات”.

ويضيف: ” استطاعت هذه المؤسسات، والتي تم اختيارها في هذا العام لتكون المؤسسات المالية الإسلامية الأفضل، أن تدعم احتياجات عملائها بصفةٍ مستمرة. إنها مؤسسات لديها القدرة على التفاعل بشكلٍ ديناميكي مع البيئة المتغيرة للتمويل بما يتوافق مع الشريعة، مع المحافظة على أحكام الشريعة الإسلامية نصًا وروحًا، وسيتم  تسليم الجائزة و تكريم الجهات الفائزة في حفلٍ خاصٍ يُعقد في يوم الثامن من أكتوبر المقبل خلال الاجتماع السنوي لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي في واشنطن.

ومن بين هذه الجهات والمؤسسات الفائزة لهذا العام: سامبا  أفضل مؤسسة مالية إسلامية، جي بي مورغان أفضل بنك إسلامي للاكتتابات، بنك قطر الأول  أفضل مؤسسة مالية إسلامية صاعدة وواعدة، دويتشة بنك  أفضل بنك للخدمة الإسلامية، مجموعة الراجحي المالية  أفضل مزود لصناديق متوافقة مع الشريعة، بنك أبو ظبي الإسلامي  أفضل مزود للمؤشر المتوافق مع الشريعة، مؤشر “أم أس سي أي” الإسلامي أفضل ممول إسلامي للسلع الإسلامية، المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة  أفضل ممول للسلع الإسلامية، مايبانك الإسلامي  أفضل بنك للصكوك.

dfdfdfsvytb1jl00001



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك