XXZSEu1jl00002

فردوس وشكري يدخلان “جينيس” كأول سعوديين يغوصان في القطب الشمالي

سجل أعضاء فريق الدمينو السعوديان الكابتن حسام شكري والدكتورة مريم فردوس رقما قياسيا عالميا وانجازاً سعودياً بالغوص تحت الجليد في القطب الشمالي كأول سعوديين وعرب قاما بهذه المغامرة، حيث قاما في 15 إبريلبالغوص لمدة 35 دقيقة بعمق (20- 25) متراً، وبقيا تحت الماء، في طقس بلغت حرارته (28) درجة تحت الصفر وهي المدة الزمنية التي يستطيع الإنسان أن يقضيها حتى هذا المياه المتجمدة، ليدخلا إلى موسوعة جينيس العالمية.

وأوضحت الدكتورة مريم فردوس “أن هذه التجربة تؤكد أننا لدينا القدرة على المغامرة واستكشاف العالم لرفع علم المملكة في كل مكان وفي بقعة لا يتواجد بها أي إنسان .

وأضافت فردوس أنها سعت لتسجيل اسمها مع موسوعة جينيس كأول سعودية وعربية تغوص في القطب الشمالي.

ومن جانبه قال الكابتن حسام شكري ” أجرينا في العديد من التجارب والتمارين في كل من روسيا والنرويج ونحمد الله على نجاحها، مؤكداً أنهم واجهوا عدد من التحديات منذو الإنطلاق حتى الوصول إلى المخيم الإعدادي في روسيا والنرويج.

وأجرى فريق الدمينو مشروعاً شاملاً لهذه المغامرة، بدأت قبل أكثر من عام في مراحل تدريبية متعددة في روسيا، استعداداً لتحقيق هذا الرقم العالمي السعودي.

وكانت البعثة قد انطلقت يوم(..) وأجرت عدد من الاختبارات في عدة أماكن، ومرت بالعديد من المواقف الحرجة التي كادت تلغي المغامرة كلياً، منها تحطم مدرج الهبوط الاطراري في مقر مخيم بيرنيو الروسي في القطب الشمالي عند درجة ٨٩ اثر عاصفة ثلجية وعليه تم البدء في البحث مجددا عن مكان اخر لاقامة المدرج ثاني ، ونجح الفريق في بناء المدرج والذي يبلغ طوله حوالي 640 متر ونظرا لحركة الجليد الدائمة و اثر هبوب عاصفة ثلجية قوية ادى ذلك الي حدوث صداع جليدي في موقع المدرج الثاني وبقاء اكثر من 50 شخص من الجنود و القائمين  علئ بناء المخيم دون مدرج هبوط مما استدعى القائمين على المشروع الي ارسال طائرة AN-74 الحربية الوحيدة والمخصصة للطيران في اقسئ الظروف الجوية لإمدادهم بالمؤن و الاحتياجات الاساسية لبناء مدرج أخر.

XXZSEu1jl00001 XXZSEu1jl00003 XXZSEu1jl00004 XXZSEu1jl00005

 



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك