ببببقققففلاتننممممف0e00002

“ماجد الفطيم” تحقق نمواً في الإيرادات والأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك في عام 2019

أعلنت “ماجد الفطيم”، الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا، اليوم، عن نتائجها التشغيلية والمالية المدققة للسنة المالية 2019، والتي أظهرت نمواً في إجمالي إيرادات الشركة بنسبة 1% على أساس سنوي إلى 35.2 مليار درهم. وأثمر الأداء القوي للعمليات مدفوعاً بجهود تنويع نموذج الأعمال والتركيز المتواصل على كفاءة التكاليف، عن زيادة بنسبة 1% في الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك لتصل إلى 4.6 مليار درهم. وأسهمت الإدارة المالية المنضبطة للشركة في تحقيق تدفق نقدي ممتاز من العمليات تصل نسبته إلى 122% من الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك، فيما حافظت الميزانية العمومية للشركة على قوتها مع ثبات مستويات الاقتراض ووصول القيمة الإجمالية لأصول الشركة إلى 63 مليار درهم.

وشهدت “ماجد الفطيم” نمواً قوياً في قطاعات الأعمال الرئيسية الخاصة بها خلال عام 2019. وقد أسفر التزام  الشركة تجاه جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية عن تحقيق نتائج إيجابية خاصة في ظل  الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية التي ساهمت في خلق فرص جديدة للتوسع لكل من “ڤوكس سينما” وكارفور في كلا البلدين. وركزت “ماجد الفطيم” على تحقيق التميز التشغيلي واتباع نهج مرن لمجابهة ظروف السوق المتغيرة والتوسع في الحلول الرقمية، وهو ما أسهم بشكل كبير في تعزيز أداء الشركة.    

وصرح آلان بجاني، الرئيس التنفيذي لشركة “ماجد الفطيم القابضة”: “إن الأداء المالي المتماسك للشركة يعتمد بصورة محورية على نموذج أعمالنا المستدام الذي يساهم في تحقيق نمو متواصل، لاسيما خلال 2019، حيث واصلنا فتح أسواق جديدة والتوسع في الأسواق الحالية مع الاستمرار في الحفاظ على موقف مالي قوي، وتكثيف جهود تعزيز خدماتنا لتقديم تجارب التسوق والترفيه الفريدة لعملائنا على الصعيدين الرقمي والتقليدي.”

وأضاف بجاني: “إن اتباع ممارسات الاستدامة هو جزء لايتجزأ من استراتيجية الشركة وقيمنا المؤسسية، ويمثل إصدارنا لأول صكوك خضراء مؤسسية قياسية في العالم، وإعلان التزامنا بالاستغناء عن المنتجات البلاستيكية أحادية الاستخدام، خطوات فارقة في رحلتنا نحو الإستدامة وتحقيق المحصلة الإيجابية”.

ووسعت “ماجد الفطيم” حضورها الجغرافي خلال عام 2019 مع دخول أسواق جديدة وتحقيق نمو في أعمالها الأساسية، بما في ذلك افتتاح أول متجر “كارفور” في أوغندا وافتتاح ثلاثة مراكز تسوق جديدة والتوسع المستمر لدور عرض “ڤوكس سينما” في المملكة العربية السعودية مع إضافة 78 شاشة عرض سينمائي جديدة.  

وواصلت “ماجد الفطيم” مسيرة التحول الرقمي، من خلال تطوير قدرات البيانات والتحليلات والتكنولوجيا والتجارب الرقمية للعملاء. وفي ظل الزيادة التي حققتها مبيعات التجزئة عبر الإنترنت في الأسواق الرئيسية، نجح كل من “كارفور” و”ڤوكس سينما” في مضاعفة قيمة مبيعاتهما الرقمية بالمقارنة مع عام 2018.

وقامت الشركة في سبتمبر 2019 بإطلاق برنامج “شير” للمكافآت الذي يعمل من خلال تطبيق ذكي. ويتيح البرنامج لعملاء “ماجد الفطيم” جمع النقاط والاستفادة منها في الوقت الأصلي، وذلك عبر 2300 متجر في 17 مركز تسوق و11 فندقاً تابعاً للشركة في دولة الإمارات، ووصل عدد الأعضاء في البرنامج بالفعل إلى أكثر من مليون عضو.

وقدمت الشركة أكثر من 180 ألف ساعة من التدريب للموظفين من خلال معهد ماجد الفطيم لإعداد القادة. وافتتحت “ماجد الفطيم” أيضاً “أكاديمية تجارة التجزئة” في دولة الإمارات، لتقدم تدريبات وظيفية وتجارية وعملية لموظفي كارفور.

أداء وحدات الأعمال

ماجد الفطيم العقارية: بالمقارنة بأرقام 2018، شهدت “ماجد الفطيم العقارية” ثبات مستويات الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك عند 3 مليارات درهم، بينما تراجعت الإيرادات بنسبة 1% لتصل إلى 4.6 مليار درهم. ويعود ذلك بشكل رئيسي إلى تأثير تحديات السوق على عوائد الغرف الفندقية المتاحة في الفنادق التابعة للشركة، رغم التفوق على متوسط معدلات السوق في دبي وتحقيق زيادة بنسبة 3% في معدلات إشغال الغرف الفندقية عبر مجموعة الفنادق التابعة للشركة.

ومع افتتاح ثلاثة مراكز تسوق جديدة بالإضافة إلى تنشيط الأصول الحالية للشركة، زاد عدد زوار مراكز التسوق التابعة للشركة بنسبة 4% على أساس سنوي ليصل إلى 200 مليون زائر فيما بلغ إجمالي معدل إشغال هذه المراكز 93%. وافتتحت “ماجد الفطيم” مركزي تسوق جديدين هما سيتي سنتر صحار في سلطنة عُمان وسيتي سنتر ألماظة في مصر، بالإضافة إلى افتتاح “ماي سيتي سنتر مصدر” الذي يعد أول مركز تسوق تابع لها في أبوظبي.

ماجد الفطيم للتجزئة:

على الرغم من انخفاض معدلات الإنفاق التقديري وحجم الاستهلاك بسبب التغيرات في سلوك المستهلكين، سجلت “ماجد الفطيم للتجزئة” نمواً في الإيرادات بنسبة 1% لتصل إلى 28.1 مليار درهم خلال عام 2019، فيما زادت الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بنسبة 2% لتصل إلى 1.4 مليار درهم. وساهم التركيز المتواصل على التميز التشغيلي في زيادة هامش الأرباح، فيما بلغت نسبة التدفق النقدي التشغيلي للشركة 132% من إجمالي قيمة الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك.

واستمر “كارفور” في التوسع مع إضافة 12 متجر “هايبرماركت” و30 متجر “سوبرماركت” إلى محفظته خلال عام 2019، مع التركيز بشكل كبير على سوق جمهورية مصر العربية. ووصل إجمالي عدد متاجر “كارفور” الآن إلى أكثر من 300 متجر في مختلف أنحاء المنطقة، بما في ذلك أول متجر في أوغندا، والذي يمنح العملاء تجربة تسوق وتجزئة بمعايير عالمية.

  

ماجد الفطيم للمشاريع:

سجلت “ماجد الفطيم للمشاريع” 17% زيادة في الإيرادات خلال عام 2019، حيث وصلت إيراداتها إلى 2.8 مليار درهم. وزادت الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بنسبة 30% لتصل إلى 416 مليون درهم، حيث يعود النمو بشكل أساسي إلى التوسع في مواقع جديدة في كل من المملكة العربية السعودية ودولة الكويت وجمهورية مصر العربية.  

ورفعت “ڤوكس سينما” التي احتفلت بمرور 20 عاماً إلى انطلاقها ، إجمالي عدد شاشات العرض التابعة لها إلى 499 شاشة في مختلف أنحاء المنطقة. وتم افتتاح 78 شاشة عرض جديدة في المملكة العربية السعودية ليصل إجمالي عدد شاشات عرض “ڤوكس سينما” في المملكة إلى 82 شاشة، وهو ما نتج عنه زيادة في حصة الشركة من سوق المملكة العربية السعودية. وقدمت “ماجد الفطيم للمشاريع” أيضاً “دريم سكيب”، تجربة الواقع الافتراضي الغامرة في مول الإمارات، وهي الأولى من نوعها التي يتم افتتاحها خارج الولايات المتحدة الأمريكية.

الاستثمارات المستقبلية

تخطط “ماجد الفطيم” لمزيد من التوسع في الأسواق التي تشهد إمكانات مرتفعة للنمو بالإضافة إلى السوق المحلي في دولة الإمارات العربية المتحدة. وسيصل عدد مراكز التسوق التابعة للشركة إلى 28 مركزاً في عام 2020 مع افتتاح مركزين جديدين هما سيتي سنتر الزاهية في الشارقة، والذي سيكون أكبر مركز تسوق على مستوى الإمارات الشمالية، بالإضافة إلى “متاجر المصلى” الذي افتتح أبوابه خلال الربع الأول.

وسيقوم “كارفور” خلال عام 2020، بافتتاح أول متجر له في أوزبكستان، مع وجود خطط للقيام بالمزيد من التوسعات في أسواق جديدة على مستوى منطقتي وسط آسيا وأفريقيا. وستواصل الشركة أيضاً زيادة عدد المتاجر التابعة لها في الأسواق الرئيسية والتوسع في قدرات التجارة لتلبية الطلب المتزايد على التسوق الرقمي، وذلك من خلال إيجاد حلول مبتكرة في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية على وجه الخصوص.

وستواصل ” ڤوكس سينما” توسعها في المملكة العربية السعودية تماشياً مع خطتها لافتتاح 600 شاشة عرض سينمائي في المملكة بحلول عام 2023. وتخطط الشركة خلال عام 2020 لافتتاح 87 شاشة عرض سينمائي جديدة مع التركيز على افتتاح دور سينما للمرة الأولى في مدن مثل تبوك وحائل والجبيل، فضلاً عن التوسع في محفظتها الحالية من شاشات العرض السينمائي في كل من الرياض وجدة والدمام.

 التمويل

حافظت “ماجد الفطيم” على موقف مالي قوي ومستويات كافية من السيولة، بما يؤمن احتياجاتها من التمويل لما يزيد على أربعة أعوام مقبلة، سواء عبر النقد أو وسائل التمويل المتاحة. وقامت الشركة خلال عام 2019 بإعادة تمويل الاستحقاقات الحالية من خلال إصدارين للصكوك الخضراء بقيمة إجمالية بلغت 1.2 مليار دولار، في ما يعد أول إصدار لصكوك خضراء مؤسسية قياسية على مستوى العالم. وسيتم استخدام العائدات لتمويل المشاريع الخضراء الحالية والمستقبلية في “ماجد الفطيم”، بما في ذلك مشاريع المباني الخضراء والطاقة المتجددة والإدارة المستدامة للمياه وكفاءة الطاقة.

وأبقت وكالتا “ستاندرد آند بورز” و”فيتش” التصنيف الائتماني للشركة عند درجة “BBB” مع نظرة مستقبلية مستقرة. ويؤكد هذا التصنيف مجدداً على نقاط القوة الائتمانية للشركة مثل مرونة نموذج الأعمال وجودة الأصول ومعايير الحوكمة القوية والإدارة المالية الحكيمة



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.