44rr89ق479هurs00001

“ناشيونال جيوغرافيك العربية”.. تكشف أسرار السعادة البشرية وتحلق خلف “عمالقة السماء”

تطل مجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية على قرائها في عدد نوفمبر 2017، بتحقيق شائق عن سبل توفير السعادة البشرية؛ وتناقش في تحقيق آخر اللقاحات الطبية، وارتفاع أسعارها في بعض الدول النامية؛ كما تلقي الضوء على زواحف عملاقة كانت تحلق في سماء الأرض؛ وتكشف اللثام عن خطر الألغام و رصاص حرس الحدود الذي يهدد معدمين في القرى الحدودية لإقليم كردستان العراق.

 السعادة بلغات العالم

يتصدر العدد الجديد تحقيق عن السعادة، تشرح فيه المجلة كيف توصل الباحثون الاجتماعيون إلى أن نحو ثلاثة أرباع السعادة البشرية تغذيها ستة عوامل هي: نمو اقتصادي قوي، ومتوسط عمر موفور الصحة، وعلاقات اجتماعية جيدة، والكرم، والثقة، وحرية اختيار نمط الحياة المفضل. وهذه العوامل لا تتحقق عن طريق المصادفة، وإنما ترتبط ارتباطا وثيقا بحكومة البلد المعني وقيمه الثقافية.. الأمر الذي يؤكد أن أسعد الدول هي تلك التي تعمل على توفير سبل السعادة لشعوبها.

اللقاحات.. العدالة المفقودة

ويستعرض العدد الجديد كيف ساهم التقدم الطبي، على نحو هائل، في الحد من انتشار الأمراض المعدية مثل شلل الأطفال والخناق والسعال الديكي والالتهاب الكبدي، في أعقاب إطلاق سلسلة من اللقاحات أنقذت -وما زالت تنقذ- ملايين البشر حول العالم في كل عام. لكن الأسعار التي تفرضها كبريات شركات الأدوية الغربية على لقاحات الأطفال تظل مرتفعة خصوصاً لدى الدول ذات الدخل المنخفض.. فما العمل؟

التيروصورات.. عمالقة السماء

وتلقي المجلة هذا الشهر الضوءَ على ما يعرف بـ “عمالقة السماء”. فقد سادت سماءَ الأرض قبل عشرات ملايين السنين زواحف عملاقة، بأجنحتها القوية وجماجمها العريضة وأسنانها الحادة وذيولها الطويلة المتينة. أما أغرب أنواع هذه العجائب الطائرة فهو “تيروصور”  ذو عُرف بارز، والذي تكشف لنا المجلة عوالم حياته، وتفسر سر عرفه البارز.. وأسرار أخرى.

معدمون.. تتهددهم الألغام وحرس الحدود

ويتعرف قراء عدد نوفمبر إلى فقراء معدمين يعيشون في القرى الحدودية لإقليم “كردستان العراق”، اضطرتهم الحاجة إلى ممارسة التهريب (…حذف) عبر الحدود لتحصيل لقمة العيش.  وتدق المجلة ناقوس الخطر تجاه ما يهدد حياة هؤلاء، من ألغام تنتشر في كل مكان وحرس حدود لا يترددون في إطلاق النار عليهم.

وتشارك مجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية في احتفالات الدولة بيوم العلم، إذ تدعم توجهات أبوظبي للإعلام عبر منصاتها الرقمية على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال رسوم فنية مبتكرة ترسخ حضور هذا اليوم وأهميته في نفوس متابعيها وقرائها.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك