44قققققir8rs00001

“ماجد” تحتفي بعيد الأضحى المبارك ودرس الحج العظيم

مجلة “ماجد” عددها رقم (2010) الصادر بتاريخ 30 أغسطس الجاري،للإحتفال بعيد الأضحى المبارك وموسم الحج، في إطار حرصها الدائم على تقديم محتوى مستمد من القيَم العربية الأصيلة وديننا الحنيف، يهدف إلى غرس القيَم النبيلة في نفوس قرائها.

تواكب مجلة “ماجد” فعاليات العيد في حلة جديدة بأبوابها ورسوماتها. فقد حمل غلاف عددها عنوان (عيد أضحى مبارك) ليكون معايدة لقراء ماجد، فيما يحفل مضمونه بالموضوعات والقصص التي تعكس أجواء العيد الدينية والمجتمعية.

افتتاحية العدد (مع محبتي) حملت عنوان “عيد الأضحى والدرس العظيم”، وتُبرز صفحات المجلة الداخلية المعاني المرتبطة بالحج وبالعيد، حيث تضمنت ثلاث قصص مرسومة لأجواء المناسبة الكريمة، هي قصة “الولد الذي حلم بالخروف”، وقصة “هدية جارنا الحاج”، وقصة “أريد الحج”.

عيد الأضحى كان المحور الأساسي لسيناريوهات أبطال ماجد (أمونة المزيونة ، كسلان جداً ،جمول ،مدرسة البنات، رشيق) الذين تنافسوا جميعاً على رسم البسمة، وهم يشاركون القراء فرحة قضاء يوم العيد. أما “كراملة”، فتقدم مجموعة من النصائح للبنات للاستمتاع بأطباق العيد بطريقة صحية. وتتحدث “زكية الذكية” عن عيدالأضحى المبارك الذي يأتي مواكباً لفريضة الحج، وتقدم نصائحها للقراء في يوم العيد.

باب «أحباب الله» يخصص صفحاته لموضوعات تتناسب مع أجواء عيد الأضحى والحج تحت عنوان “أفراح العيد”، وتضمنت فقرة بعنوان عيد الأضحى وأحب الأعمال الى الله، أما الحكاية فحملت عنوان اختبار صعب نجح فيه نبي الله وابنه.

ويقدم باب”أشغال وفنون” فكرة جذابة لقراء ماجد للتفنن في صنع دمية خروف العيد باستخدام أدوات بسيطة.

كما تضمَّن العدد قصيدة شعرية بعنوان: عيد الأضحى، محملة بالعبرة والمعاني السامية التي يمثلها عيد الأضحى المبارك.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك