dgfjfgjfjfrwxvxklebdf667gdgdgdgrccdgdfhdfhd454l;l;o9df_00001

التعاونية تنظم مسابقة للتوعية بتأمين السفر الدولي

أطلقت شركة التعاونية للتأمين حملة للتوعية بأهمية تأمين السفر ودوره في تقليل تأثير مشاكل السفر التي تواجهها العوائل السعودية أثناء سفرهم خارج المملكة خلال فترة الإجازة الصيفية. تضمنت الحملة تنظيم مسابقة عن تأمين السفر خلال شهر يوليو الجاري بعنوان (شارك واربح.. محفول مكفول) تم خلالها اختيار ستة فائزين تحت إشراف غرفة الرياض وذلك للسفر إلى جزيرة سريلانكاً بصحبة الرحالة السعودي عبدالله الجمعة، حيث تتكفل التعاونية بكافة مصاريف الرحلة التي ستبدأ يوم 28 يوليو وتنتهي في 5 أغسطس.

وفي هذا الإطار، تقدم التعاونية خصماً يصل إلى 50% على أسعار برامج تأمين السفر الدولي للأبناء الذين تتراوح أعمارهم ما بين عامين وخمسة عشر عاماً والمصاحبين لذويهم، بينما تمنح هذه التغطية مجاناً للأطفال دون سن العامين.

 يأتي ذلك ضمن الاستراتيجية التي تتبعها التعاونية في خدمة عملائها وتسهيل حصولهم على الحماية التأمينية أثناء سفرهم خارج المملكة، في الوقت الذي تشير فيه الإحصاءات إلى زيادة إجمالي الرحلات السياحية خلال العام الماضي إلى 17.2 مليون رحلة معظمها اتجهت إلى دول الخليج العربي ومنطقة الشرق الأوسط.

هذا، وقد أوضح مدير عام التسويق بالتعاونية الأستاذ ماجد أحمد البهيتي أن تغطية تأمين السفر المتاحة لمدد قصيرة أو لسنة كاملة توفر الحماية للمسافرين على الرحلات الدولية، وما قد يتعرضون له من أعباء مالية أو أضرار بفعل مجموعة من الحوادث و المخاطر المتعلقة بالسفر  والتي تشمل إلغاء الرحلة أو اختصارها، أو فوات موعد المغادرة، أو فقدان الحقائب والأمتعة أو تأخر وصولها في الوقت المحدد.

وأضاف البهيتي إن وثيقة تأمين السفر الدولي توفر أيضاً أعلى تغطية للحالات الطبية الطارئة التي قد يتعرض لها المسافر أثناء وجوده خارج المملكة بحد أقصى يصل إلى 3 مليون ريال، إضافة إلى تغطية المسؤولية تجاه الغير بحد يصل إلى 2 مليون ريال، كما توفر الوثيقة منفعة الحوادث الشخصية للمسافر بحد 100,000 ريال، لافتاً الانتباه إلى أن التعاونية أجرت ترتيبات مع شريكها الدولي لتقديم المساعدة للمسافرين في الحالات الصحية الطارئة في أي مكان وعلى مدار الساعة.

وقال البهيتي “تسعى التعاونية باستمرار إلى تقديم أفضل العروض إلى العملاء التي تواكب تطلعاتهم وتتناسب مع مختلف احتياجاتهم، مشيراً إلى أن تأمين السفر الدولي من التعاونية يمنح الطمأنينة للمسافر ويساعده على التمتع هو وأسرته براحة البال أثناء سفره، بحيث يوفر التغطية وفقاً لرغبة المسافرين سواء من خلال التأمين لمدة قصيرة الذي يغطي الرحلات الفردية خلال مدة لا تتجاوز ستة أشهر، أو التأمين السنوي الذي يغطي عدداً من الرحلات المختلفة خلال سنة كاملة حسب شروط الوثيقة”.

هذا وتشمل باقة التعاونية لتأمين السفر الدولي ثلاث مناطق جغرافية هي دول الشنجن، أوجميع أنحاء العالم باستثناء الولايات المتحدة الأميركية وكندا، أو جميع أنحاء العالم. كما يوفر هذا التأمين التغطية للرحلات الداخلية إذا كانت جزءاً من رحلة دولية مشمولة بالتأمين.

علاوة على ذلك، يلبي تأمين السفر من التعاونية متطلبات الحصول على تأشيرات الزيارة لدول الشنجن وغيرها الدول الأجنبية مما يساهم في سرعة صدور تلك التأشيرة للمؤمن لهم.  وفي هذا الإطار، قامت التعاونية بتسهيل حصول المسافرين على هذا التأمين سواء من متجر التعاونية الإلكتروني  www.tawuniya.com.sa ،أو مكاتبها المنتشرة في مختلف أنحاء المملكة بالإضافة إلى مركز الاتصال المتاح لخدمة العملاء على مدار الساعة.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك