Prince Mohammad Bin Saud Bin Nayef Bin Abdelaziz Al Saud & Nour Suliman

“دي إتش ال” تفتتح أكبر منشأة للخدمات اللوجستية في الرياض ,,

افتتحت اليوم “دي إتش ال”، شركة اللوجستيات الرائدة عالمياً، أكبر منشأة لعملياتها الأرضية والجوية في الرياض في مطار الملك خالد الدولي .

استضاف حفل الافتتاح كين آلن، الرئيس التنفيذي لشركة “دي إتش ال” إكسبرس ونور سليمان الرئيس التنفيذي لشركة “دي إتش ال” إكسبرس في الشرق الأوسط وشمال افريقيا بالإضافة إلى صاحب السمو الأمير محمد بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود الذي افتتح المركز رسمياً بالكشف عن اللوحة .

 تمثّل المنشأة المتطورة الجديدة استثماراً بقيمة 20.2 مليون دولار أمريكي وتأتي في إطار خطة “دي إتش ال” التوسعيّة في المملكة .

وتبلغ مساحة المنشأة الإجمالية 12 ألف متر مربع وبني على مساحة 4 آلاف متر مربع وهو محطة بارزة نحو مستقبل قطاع الخدمات اللوجستية في المملكة العربية السعودية .

تشكل المنشأة الجديدة المرفق الثاني من ثلاثة ضمن خطة “دي إتش ال” في المملكة حيث ستصل قيمة الاستثمار الإجمالية إلى 95 مليون دولار أمريكي .

وبحسب تقرير حول القطاع ، تحتل المملكة العربية السعودية المركز الثاني في قطاع الخدمات اللوجستية بحسب مؤشر Agility خلف الصين مباشرة وقد تم تقييم كل من الإمارات وسلطنة عمان وقطر وفقاً لنسبة التوافق مع السوق , وسيساعد هذا الاستثمار على دعم نمو “دي إتش ال” في المملكة العربية السعودية والمنطقة بشكل عام ما يؤدي إلى تحسين أوقات الشحن وموثوقية الشبكة .

في هذا الإطار، قال نور سليمان، الرئيس التنفيذي لشركة “دي إتش ال” إكسبرس في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا، “تتزايد أهمية منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا كصلة وصل للتجارة في قطاع الخدمات اللوجستية حول العالم ومن المتوقع أن تشهد المنطقة نمواً متزايداً في الأعوام القليلة المقبلة .

ويكمن هدفنا في أن نكون وسط هذا النمو لنتمكن من خدمة عملائنا. يعتبر السوق السعودي أحد أكبر الأسواق لشركة “دي إتش ال” إكسبرس في المنطقة ويشكّل حجمنا الاستيعابي في المملكة إحدى أبرز مصادر الدخل ومحركات الخدمات في المنطقة” .

تقدّم المنشأة الجديدة لشركة “دي إتش ال” إكسبرس في الرياض رحلة إضافية ضمن شبكة الشركة بالإضافة إلى متابعة استخدام الرحلات التجارية التي تحمل 7500 شحنة يومياً وبات اليوم بالإمكان معالجتها بسرعة إذ أن المنشأة تتضمن قسماً خاصاً لتخليص المعاملات الجمركية وهو مطابق لمعايير هيئة حماية الأصول المنقولة (TAPA) .

تغطّي المنشأة الجديدة مساحة 12 ألف متر مربّع أي ما يوازي 1.5 ملعب كرة قدم وتضمّ :

  • مساحة داخلية تبلغ 4700 متر مربّع  للفرز والتحميل
  • مكتب تبلغ مساحته تقريباً 1400 متر مربّع من شأنه أن يصبح المقر الرئيسي لشركة دي أتش أل في الرياض والمملكة العربية السعودية .
  • منطقة تحميل داخلية تستوعب 38 شاحنة ما يوفر المزيد من الأمان لشحنات العملاء وحماية من الشمس والمطر
  • أكثر من 90 كاميرا مراقبة موزّعة عبر المنشأة لمتابعة مختلف الشحنات قادرة على تسجيل حتّى ثلاثة أشهر من الفيديو في يوم واحد
  • يمتدّ حزام التفريغ  والفرز على طابقين أي ما يبلغ 600 متر
  • يمكن لحزام النقل أن يقوم آلياً بقياس الوزن والأحجام والتقاط الصور لما يوازي 18 ألف شحنة في اليوم

من جهته قال جيف والش، مدير “دي إتش ال” إكسبرس في المملكة العربية السعودية، “هذه محطة نفتخر بها فتطوير قدراتنا وشبكتنا سيسمح لنا بتلبية الطلب المتزايد من عملائنا لخدمات الشحن السريع .

وستساهم المنشأة الجديدة بتحسين أوقات الشحن بيوم أو يومين ما يسمح لنا بزيادة قدرات الرحلات بنحو 400 بالمئة ما يعزز من رضا العملاء” .

لطالما تصدّرت “دي إتش ال” الطليعة في قطاع اللوجستيات في الشرق الأوسط منذ أكثر من 30 سنة وهي تملك  حالياً 261 مركزاً ونقطة للخدمة في 19 دولة في المنطقة، وتوظّف حالياً 5 آلاف موظّف في الشرق الأوسط من بينهم أكثر من ألف موظف في المملكة .

وتواصل “دي إتش ال” منح عملائها حلولاً لوجستية مميّزة بفضل الإبداع والتميّز في الخدمة . 

Prince Mohammad Bin Saud Bin Nayef Bin Abdelaziz Al Saud & Nour Suliman DSC_8524

 



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك