ffrr5ييققييييييييييححخخءe00001

نجاح كبير لحملات الجمعية السعودية الخيرية لمرض الزهايمر

نفذت الجمعية السعودية الخيرية لمرض الزهايمر حملات خيرية وتوعوية وإرشادية وإعلامية وإعلانية ضخمة دعما لمرضى الزهايمر، بما فيها الحملة الرمضانية لعام 1440هـ /2019م،حيث شملت عددا من مدن ومحافظات المملكة، وذلك بالتعاون مع شركاء الجمعية الاستراتيجيين.
وغطت حملاتها- متضمنة الحملة- الرمضانية عددا كبيرا من مدن ومحافظات المملكة، كما شهدت تفاعلا كبيرا من قبل أجهزة الصحافة والإعلام المحلية، من صحف وقنوات وإذاعات، بالإضافة لقنوات التواصل الاجتماعي، مما أسهم في نجاح الحملة بصورة كبيرة.
ونفذت الجميعة خلال الشهر الفضيل، عددا كبيرا من مشاريعها الخيرية والتوعية، من أبرزها مشروع رفقة التكاملي الاجتماعي الذي شمل الزيارات الميدانية المنزلية لمرضى ألزهامير لعدد من مدن المملكة، وذلك ضمن برنامج الشراكة الاستراتيجية،حيث بلغ المجموع الكلي للأسر 496 أسرة، منها 174 أسرة مكتفية ماديا، و322 أسرة محتاجة حيث انطلق من مقر الخيمة الرمضانية بشركة الخزامي (فندق الفيصلية)والتي استضافت منسوبي الجمعية وشركاء وداعمين وأعضاء الجمعية العاملين والفريق التطوعي وقدمت مائدة الإفطار الرمضاني قبيل انطلاق قوافل مشروع رفقة بدعم من هيئة النقل العام المحملة بالهدايا المقدمة من (البنك السعودي للاستثمار وشركة نابكو “سانيتا” وشركة صافولا وأوقاف محمد العلي العبداللطيف)
كما استكملت الجمعية برنامج لنتم دينهم الذي أطلق شهر رمضان العام الماضي لعدد من أسر المرضى وذلك لادآء مناسك العمرة عن مرضى ألزهايمر التي لم تسنح لهم الفرصة بالحج ،أما الحملة الإعلامية والإعلانية التي نفذتها الجمعية خلال الشهر الفضيل، فقد شاركت فيها عدة قنوات، منها قنوات 24 التي دشنت البرنامج التلفزيوني (لمحات عن الزهايمر) ،من 10 حلقات، إضافة لبث حملات إعلانية وتغطيات للجميعة عبر إذاعة أثير ألف ألف، وإذاعة UFMإذاعة بانوراما وكذلك إذاعة MBC FM، إذاعة مدار.
كما ساهمت الشركة السعودية لحلول القوى البشرية بالتوعية عن المرض من خلال إيصال منشورات توعوية عن المرض تصل الى لأكثر من ٣٠٠,٠٠٠ منزل بأنحاء المملكة.
كما وزع “تطبيق جاهز” هدايا عيد الفطر، حيث قام بتزويد الجمعية بعشرات الهدايا، لمرضى الزهايمر.. وكان مسك الختام توزيع زكاة الفطر التي غطت عددا مقدرا، من أسر مرضى الزهايمر وذلك بدعم عدد من فاعلي الخير.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك