ؤءeءؤؤثث4456789ثثثe00001

التقرير الأسبوعي من الشركاء المتحدون للاستثمار: سيظل النشاط التجاري داخل المنطقة متأثرًا بالبيئة السياسية الإقليمية

تأثرت أسواق الأسهم العالمية سلبًا بالمخاوف من التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين. كما أثرت المؤشرات الاقتصادية المخيبة للآمال، وخاصة من الصين، على ثقة المستثمرين خلال الأسبوع. مع ذلك، جاء في تقرير الشركاء المتحدون للاستثمار أنه استعادت الأسواق العالمية جزءًا من الخسائر في النصف الثاني من الأسبوع على خلفية التفاؤل المتزايد بأنه من المرجح أن يخفض البنك الفيدرالي أسعار الفائدة لدعم النمو من الآن فصاعداً.

بالنسبة للأسواق الإقليمية، كان الأداء خلال الأسبوع سلبياً لجميع المؤشرات الثمانية. كان النشاط التجاري في المنطقة هادئاً بسبب المخاوف المتزايدة بشأن البيئة السياسية الإقليمية. مؤشر أبوظبي كان الأسوأ أداءً إقليمياً حيث خسر 6.60٪، تلاه خسائر 3.65٪ في دبي و 2.85٪ في مصر و 2.65٪ في المملكة العربية السعودية.

سيظل النشاط التجاري داخل المنطقة متأثرًا بالبيئة السياسية الإقليمية حسب تقرير الشركاء المتحدون للاستثمار. وستتم مراقبة التطورات في الاقتصاديات العالمية، وخاصة التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، عن كثب من قِبل الأسواق الإقليمية.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك