kkءءهه8833ثثييببللاe00001

صيف يشعل مراكز التجميل والامر لم يعد حكرا على النساء بل امتد للرجال

كشف البروفيسور استشاري جراحة التجميل جمال محجوب حسنين أن التجميل أصبح هاجس أغلب السعوديات وأنه لم يعد حكرا على النساء بل امتد للرجال، مؤكدا أنه في الماضي كان التجميل يستخدم للاحتجيات الخاصة بالتجميل جراء اي مشكلة او غيرها الا انه في الوقت الحالي لم يعد عيبا او حكرا بل انه ومع التطور الكبير الذي يشهده هذا المجال اصبح هاجس الكل صغيرا وكبيرا رجلا وامراة.
وقال الدكتور جمال ان تطور جراحات التجميل جعلت الكل يبحث عن التميز والانفراد والجمال بشتى انواعه والدليل على ذلك واضح وهو انتشار العيادات ومستشفيات التجميل بشكل ملفت وكثرة الاطباء والترويج والتسويق لهم وكذلك حرض شركات المعدات الطبية والاجهزة المتعلقة بالتجميل على السوق السعودي دون غيره باعتباره اهم واكبر سوق في منطقة الشرق الاوسط.
لافتاً الى ان الاقبال الكبير على التجميل خلال موسم الصيف الحالي من قبل السيدات للخضوع للتجميل بكل انواعه ووضع اللمسات والرتوش الخاصة بالتجميل وذلك استعدادا لموسم الصيف لكثرة المناسبات من زواجات وتخرج وكذلك للسفر والسياحة وغيرها مؤكداً ان عدد كبير من السيدات يفضلن الطعام والحلويات ومن ثم يخضعن لعمليات الشفط والنحت بعيداً عن ممارسة الرياض التي تعتبر هي الافضل الاهم .
وكشف الدكتور جمال انه مع اقبال موسم الصيف يقبل الرجال على الفيلر والبوتكس وكذلك ازالة التثدي بسبب الطعام والاغذية السيئة وكذلك يخضع كثير من الشباب الى عمليات تقسيم عضلات البطن وذلك استعدادا للسفر والموسم السياحي كل تلك الامور جعلت من التجميل سوق سهل بناء على التطورات المذهلة والمتقدمة في هذا المجال والتي ليس لها

 



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك