kkءءهيصئئشثثييسسص2224434e00001

فورسيزونز تنظم حملة “الحركة بركة في رمضان” سعياً منها لتشجيع الضيوف والمجتمع المحلي على اتباع أسلوب حياة أكثر نشاطاً في الشهر الفضيل

تدعو فنادق ومنتجعات فورسيزونز الضيوف والمجتمعات المحلية للانضمام إلى سلسلة من فرص ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة والممتعة خلال الشهر الفضيل، حيث تعود حملة “#الحركة_بركة_في_رمضان” ذات الشعبية الكبيرة في نسختها الثالثة. كانت المبادرة السنوية التي تشجع على اتباع أسلوب حياة صحي قد أطلقت لأول مرة في عام 2017، وذلك لتحفيز الأفراد على المحافظة على نشاطهم طيلة أيام هذه الشهر من خلال ممارسة الأنشطة الخفيفة كالمشي والهرولة وتمارين الاستطالة بشكل جماعي لينعموا بنمط صحي في رمضان.

وستقدم المبادرة هذا العام مجموعة واسعة من خيارات التمارين الجماعية في أكبر عدد من الوجهات حتى الآن في أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وآسيا. وبدءاً من جلسات اليوغا الهادئة وسط أجواء مثالية في حوض سباحة “ذا بيرل سبا” الداخلي في منتجع فورسيزونز دبي شاطئ جميرا، وصولاً إلى يوغا بيلاتس في فندق فورسيزونز الدار البيضاء، وجلسات وموازنة الطاقة الداخلية في فندق فورسيزونز جاكرتا، ستقوم الفنادق المشاركة بتنظيم أنشطة صحية منتظمة تعكس روح العمل الجماعي للشهر الفضيل.

وتم تصميم أنشطة اللياقة البدنية لحملة “#الحركة_بركة_في_رمضان”، والتي يقودها خبراء اللياقة البدنية من فورسيزونز، لتشجيع ضيوف الفندق وأفراد المجتمعات على إدراج تمارين منتظمة كعنصر طبيعي ضمن روتينهم اليومي في شهر رمضان، وسيتم اختيارها بعناية مع الأخذ بعين الاعتبار المناخات المحلية ومستويات النشاط التي تناسب المشاركين أثناء صيامهم.

يذكر أن هذه الحملة تعد إحدى المبادرات العديدة المعنية بالصحة واللياقة البدنية التي ابتكرتها مجموعة فنادق ومنتجعات فورسيزونز منذ افتتاح أول فنادقها في العالم عام 1961. وكانت الشركة رائدة في دمج مراكز اللياقة البدنية والسبا في فنادقها، كما أنها من بين أولى شركات الضيافة التي تقدم خيارات من الأطباق الصحية ضمن قوائمها، الأمر الذي يتماشى مع نهجها الشمولي في تلبية احتياجات الضيوف الآخذة في التطور بشكل مستمر.

kkءءهيصئئشثثييسسص2224434e00002



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك