ةةىسسصص33ثث33نععتااdy00001

منصة “الطبي” للاستشارات الطبية الإلكترونية تحقق تقدماً جديداً لتلبية الطلب المتزايد على خدمات الرعاية الصحية العالية الجودة في الشرق الأوسط

تستعد شركة “الطبي”، التي تعد أول وأكبر شركة متخصصة في الاستشارات الطبية الإلكترونية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لتحقيق تقدم جديد في مجال الخدمات الطبية الإلكترونية وتحسين النتائج الطبية لأولئك الذين هم في أمسّ الحاجة إليها عبر توفير الرعاية الصحية العالية الجودة للجميع، وذلك من خلال تقديم أكثر من 1,000 إستشارة يومية عبر شبكتها المتنامية من الأطباء المسجلين والمؤهلين.

وقد بدأت منصة الطبي عبر إطلاق قاموس طبي عربي شامل استجابةً للحاجة إلى إيجاد قاعدة بيانات صديقة للمستخدم لرفع الوعي حول الرعاية الصحية في منطقة الشرق الأوسط. وخلال فترة وجيزة، تمكّنت شركة “الطبي” من احتلال مكانة متميزة كأفضل موقع للحصول على الخدمات الطبية عن بُعد في المنطقة، وأصبحت الشركة مزوداً شاملاً للخدمات الصحية حيث وصل عدد مرات  تحميل تطبيقها الإلكتروني خلال العام 2018 إلى 2 مليون، كما وصل عدد زوار الموقع إلى 62 مليون زائر خلال 2018 .

كانت شركة “الطبي” قد أطلقت حملة فريدة من نوعها في مصر تحت عنوان “مليون إستشارة طبية مجانية” خلال وقت سابق من هذا العام والتي كانت بمثابة أكبر حملة طبية مجانية في العالم للاستشارات الطبية عبر المكالمات الهاتفية والمحادثات النصية. وقد حققت هذه المبادرة نجاحاً كبيراً وأثبتت فعاليتها في السوق المصري عبر عددٍ من التخصصات الطبية.

من جانبّه علّق السيد جليل اللبدي ، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة الطبي: “في الوقت الذي تشهد فيه المنطقة نمواً كبيراً في أعداد السكان، انعكس ذلك بزيادة هائلة على الطلب على المعلومات الطبية من مصادر موثوقة وعلى مزودي خدمات الاستشارات الطبية عن بُعد. ومن هذا المنطلق، قامت شركة الطبي بمحاولة سد هذه الفجوة عبر توفير حلول رعاية صحية متفردة تعد الأولى من نوعها في المنطقة لتقديم نصائح طبية موثوقة ليلاً نهاراً وعلى مدى الـ 24 ساعة ، مع ضمان حصول الزوار على الدعم الطبي الذي يحتاجونه بصورة منتظمة وفعّالة.”

تضم منصة “الطبي” نخبة من أفضل الأطباء والمتخصصين في مجال الرعاية الصحية لتوفير الاستشارات الطبية في 10 دول  في الشرق الأوسط. وللانضمام إلى شبكة “الطبي”، فإنّه يتوجب على المرشحين اجتياز اختبارات مكثّفة ليتم قبولهم ضمن مجموعة الخبراء الطبيين المدرجين في الموقع. وهذا يعني بأنّ 10% فقط من مقدمي الطلبات يصلون إلى المرحلة النهائية ليصبحون بعدها مؤهلين لتقديم إستشارات عبر تطبيق “الطبي”. علاوة على ذلك، يحرص الموقع على التواصل بشكل دائم مع الأطباء عبر تقديم النصائح، والتعليم المستمر، والتدريب، والفعاليات بهدف تحسين جودة الخدمات الطبية.

وفي هذا الصدد، يقول السيد عبد اللطيف علما، رئيس مجلس الإدارة وأحد مؤسسي مؤسسة المصريين خريجي الجامعات العالمية “20T”، وعضو من أعضاء الإدارة العليا في شركة الطبي: “لقد قامت شركة الطبي منذ انطلاقتها بدورٍ محوريٍّ في جعل خدمات الرعاية الطبية العالية الجودة متاحة لكافة الأفراد في المناطق التي تفتقر إلى الخدمات الصحية الأساسية في منطقة الشرق الأوسط. كما أننا نتطلع بشكل دائم إلى التعاون مع المزيد من الشركاء في منطقة الخليج العربي لإطلاق العديد من المبادرات الجديدة التي تدعم هذه الرؤية. ومما لا شك فيه، أنّ الوقاية الطبية والتدخل المبكر يعتبران جزءً رئيسياً من العلاج، ونحن في شركة “الطبي” نتطلع إلى توفير ذلك إلى كافة الأفراد في الشرق الأوسط من خلال الخبراء الطبيين الموثوقين في المنطقة.” 

حقق موقع “الطبي” حتى اليوم استثمارات تناهز 8.5 مليون دولار أمريكي. وأطلق في شهر سبتمبر من عام 2018 عيادة الطبي، وهو نظام سجّل صحة إلكتروني (EHR) صُمّم لتسهيل إجراءات الرعاية الصحية للمرضى.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك