ننءءئئشض2ص3غ5ف5غe4y00001

التقرير الأسبوعي من الشركاء المتحدون للاستثمار: من المتوقع أن تكون الأسواق الإقليمية مدفوعة بأرباح الشركات والتطورات في الأسواق العالمية

واصلت الأسواق العالمية الحفاظ على المسار الإيجابي خلال الأسبوع على خلفية أرباح قوية من الشركات على الرغم من الشكوك المستمرة المحيطة بالأسواق المتقدمة. من ناحية أخرى، أشار تقرير الشركاء المتحدون للاستثمار أن اﻟﺗﻔﺎؤل ﺣول إنهاء إﻏﻼق اﻟﺣﮐوﻣﺔ اﻻﻣرﯾﮐﯾﺔ ﻗﺎم أﯾﺿﺎً ﺑدﻋم اﻟﻣﻌﻧوﯾﺎت ﻓﻲ ﺟﻟﺳﺔ اﻟﺗداول اﻷﺧﯾرة ﻣن اﻷﺳﺑوع. كان مؤشر FTSE هو المؤشر الوحيد الذي شهد ضغطًا هبوطيًا خلال الأسبوع على خلفية عدم اليقين بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي Brexit، فيما أغلقت بقية المؤشرات العالمية في المنطقة الإيجابية.

بالنسبة للأسواق الإقليمية، كانت المشاعر هبوطية بعض الشيء حيث انتهت خمسة من المؤشرات الثمانية باللون الأحمر، بينما أغلقت ثلاثة مؤشرات باللون الأخضر للأسبوع. على الجانب الإيجابي، جاء في تقرير الشركاء المتحدون أنه كانت البحرين الأفضل أداء مع مكاسب بنسبة 2.5٪، تليها 0.7٪ في أبوظبي، في حين كانت عمان الأسوأ أداء مع خسائر بلغت -1.3٪، تليها -0.3٪ في الكويت. شهدت عمان ضغوط بيع قوية خلال الأسبوعين الماضيين لدفع الخسائر السنوية إلى -3.3٪، وهي الأسوأ بين الأسواق الإقليمية.

من الآن فصاعدًا، ستظل الأسواق الإقليمية مدفوعة بأرباح الشركات والتطورات في الأسواق العالمية. من ناحية أخرى، يجب أن تدعم الحركة في أسعار النفط أيضًا المشاعر في الأسواق الإقليمية لإنهاء الشهر الأول من عام 2019 بشكل إيجابي.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك