يبيبfءءئء556y5500001

مجموعة بوسطن كونسلتينج جروب تتعاون مع منصة Silicon Foundry لتعزيز جهود الشركات الخليجية في عصر الابتكار الرقمي

تتيح منصة الابتكار المؤسسية لعملاء مجموعة بوسطن كونسلتينج الإقليميين إمكانية الوصول إلى منظومة وادي السليكون المميزة من مسرعات وحاضنات الأعمال ومختبرات الابتكار وممولي المشاريع الناشئة والشركات التكنولوجية الرائدة

أعلنت مجموعة بوسطن كونسلتينج جروب (BCG) اليوم عن تعاون جديد مع شركة  Silicon Foundry، وهي إحدى منصات الابتكار للشركات الرائدة في وادي السليكون والمدعومة من قبل بنك وادي السليكون، بهدف توفير فرص مميزة للشركات في دول مجلس التعاون الخليجي لتعزيز قدراتها الرقمية وتسريع الابتكار بها. وقد تم إنشاء هذه الشراكة الجديدة تلبية للطلب المتزايد من قبل الشركات في المنطقة لتعزيز اتصالاتهم بالشركات العاملة في وادي السيليكون، الذي يعتبر مركزاً للثورة الرقمية الحالية والابتكار.

وتعليقاً على هذه الشراكة قال بيورن إيورز، الشريك والمدير المفوض في مجموعة بوسطن كونسلتينج جروب الشرق الأوسط: “أنه في ظل الاقتصاد الرقمي الجديد يمكن للاستثمار في مجال الابتكارات الثورية أن يحقق نجاحات مستقبلية للشركات الخليجية التي تتطلع إلى لعب دور حيوي في عصر الابتكار الرقمي. لا سيما وأن الشركات في المنطقة تظهر اهتماماً استثنائياً بإنشاء الشراكات القيّمة مع المؤثرين الرئيسيين في وادي السليكون. وسنتمكن بفضل هذا التعاون من تأسيس هذه الشركات وتزويد عملائنا بمجالات ابتكار جديدة تمكنهم من تعزيز أجندتهم نحو التحول الرقمي وتحقيق الابتكار “.

وإضافة إلى تمكين الشركات في دول مجلس التعاون الخليجي من إقامة الشراكات مع المؤسسات في وادي السيليكون، تعمل مجموعة بوسطن كونسلتينج جروب (BCG) على تعزيز عروضها الرقمية الشاملة لعملائها في الشرق الأوسط من خلال الجهود التي يقوم بها فريقها الموسع للتحول الرقمي، وضمان الوصول إلى منصة BCG Gamma التي تركز على استخلاص القيمة من البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي. وتدعم المشاريع الرقمية لمجموعة بوسطن كونسلتينج جروب (BCG) الشركات الخليجية في عمليات بناء وتطوير المشاريع الجديدة، بالإضافة إلى دور شركة BCG Platinion بتوفير بنية تحتية قوية لتكنولوجيا المعلومات لدعم توجهات الشركات.

وتعتبر منصة Silicon Foundry مثالية للشركات الكبيرة التي تتطلع إلى التعاون المنظم مع مؤسسات وادي السليكون، بأهداف واضحة والتزام صريح على أعلى المستويات. وتتوفر في المنصة قائمة متنامية من الشركات العالمية التي تمثل مجموعة واسعة من القطاعات بما في ذلك البنوك والتمويل، والنفط والغاز، والاتصالات السلكية واللاسلكية، وتجارة التجزئة وغيرها من القطاعات المختلفة.

ويمكن للشركات الانضمام إلىSilicon Foundry  كأعضاء بعد مشاركة أولية برعاية مجموعة بوسطن كونسلتينج جروب يتم تخصيصها على أساس أولويات واحتياجات العميل. وكأعضاء في المنصة، يمكن للشركات المشاركة في الفعاليات المستمرة التي تستضيفها المنصة حول العالم، والتعرف على الأطراف الفاعلة الرئيسية في وادي السليكون والتعاون معهم في شتى المجالات.

وأضاف بيورن إيورز: “إن شراكتنا المميزة مع منصة Silicon Foundry  تتوافق مع أجندة أعمالنا الرقمية والتحليلية الموسعة والهادفة إلى بناء شبكة من التحالفات لتعزيز قدرتنا على توفير  خدمات فائقة الجودة للعملاء، الأمر الذي يعد جزءاً أساسياً من شراكتنا الاستراتيجية الشاملة مع وادي السيليكون لتقديم خدمات مميزة تساهم بتعزيز ابتكارات عملائنا وأجندة أعمالهم الرقمية”.

ويمكن لمنصة Silicon Foundry المساعدة في دراسة بيئة السوق وفهم متطلباتها لتحديد أكثر الفرص تأثيراً، بدءاً من إقامة العلاقات الاستراتيجية مع العملاء والشراكات إلى الاستثمارات والفوائد وعمليات الاستحواذ. فضلاً عن ذلك، توفر المنصة للشركات الأعضاء مجموعة من معلومات الأعمال الذكية وفرص تأسيس الشراكات والتعاون مع الشركات الناشئة في السوق، فضلاً عن ضمان المشاركة في المناسبات الخاصة والتعرف على كبار رجال الأعمال والتنفيذيين والمستثمرين وأصحاب النفوذ. وستتاح الفرصة أمام الشركات الأعضاء الاستفادة من العلاقات المتينة المبنية على مدى عقود والمشاركة فيها عبر جميع القطاعات والمراحل، ما يتيح للشركات في دول مجلس التعاون الخليجي تعزيز رؤاها وقدراتها على التواصل مع هذه المنظومة الرقمية الابتكارية المتكاملة.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك