5ي66dddcc4قثe00001

مازيراتي تؤكد على قدرتها على تلبية متطلبات القيادة الخاصة بالمرأة

أعلنت شركة تقنية السيارات السريعة (فاست)، الوكيل الحصري لسيارات “مازيراتي” في المملكة العربية السعودية، عن تعاونها مع جامعة عفت في مدينة جدة لتقييم مشروع التخرج لطالبات السنة النهائية لقسم التسويق في كلية الإدارة والأعمال في الجامعة، والذي كان موضوعه تحدي تصميم الإعلان المطبوع للعلامة التجارية “مازيراتي” .

وقد جاءت مشاركة (فاست) في هذا الحدث الهام، دعماً منها للقرار السامي بالسماح للمرأة بقيادة السيارة في المملكة العربية السعودية، كذلك بغرض تعزيز قدرة المرأة على العمل في مجال تسويق السيارات والتعرف اكثر على التقنيات المختلفة التي يتم تجهيز السيارات الحديثة بها، حيث تأتي سيارات “مازيراتي” في قمة السيارات من جميع النواحي، بما في ذلك التطور التقني، والتجهيزات الحديثة والأنظمة المساعدة على القيادة وعوامل الأمن والسلامة .

وبالنظر لأهمية مشروع التخرج بالنسبة للطالبة من حيث إظهاره لقدرة الطالبة على وضع الإعلانات المطبوعة المناسبة والمؤثرة مع التركيز على النواحي الايجابية في المنتج، قامت “مازيراتي”  بوضع المعايير الخاصة بتقييم الإعلانات من ناحية الشكل الإجمالي للإعلان، النص اللغوي، إستخدام كلمات مؤثرة وغير ذلك من المعايير التي تضمن جذب انتباه القارئ للإعلان، بحيث يتم التقييم بناء على هذه المعايير .

وقد شارك في هذا التحدي الفريد من نوعه أربعون طالبة تم تقسيمهن الى سبع مجموعات عملن معا على تصميم إعلانات مطبوعة للعلامة التجارية “مازيراتي” تميزت بالتفرد بعيداً عن التقليد، وذلك إستناداً الى المعايير العامة التي قامت بوضعها “مازيراتي”، وتم عقد لقاء للطالبات المشاركات في التحدي في فندق الريتز كارلتون في مدينة جدة، بحضور عميد كلية الإدارة والأعمال في الجامعة و عدداً كبيراً من طالبات الجامعة .

وخلال اللقاء قامت الطالبات بإستعراض تصاميمهن أمام لجنة الحكام والتي تشكلت من استيفان بينو مدير مبيعات مازيراتي الإقليمي، مجدي جودة مدير علامة مازيراتي التجارية في المملكة العربية السعودية، مروان خليفة مدير تسويق سيارات مازيراتي في المملكة العربية السعودية، والدكتور أحمد منذر من كلية الإدارة والأعمال في جامعة عفت .

وقد علق فتحي علام مدير عام شركة تقنية السيارات السريغة”فاست” على  هذه المناسبة بقوله:  نحن اليوم نشعر بالفخر، اولا لأننا شركاء مع جامعة عفت، الجامعة الاهلية غير الربحية الرائدة  في مجال التعليم العالي للمرأة، وثانيا لاننا ننضم الى جيل الشباب ونشركهم مقدما في ما يمكن ان يكون احلامهم المستقبلية والمهنية.”

وأضاف :”المرأة في المملكة تشكل تقريبا نصف المجتمع، وهي تلعب دورا هاما في القرارات المنزلية. انه دورنا ان نتأكد من اننا نقدم لهم كافة الادوات والمعرفة الضرورية ليكونوا على معرفة تامة بعلامتنا التجارية ومجموعة منتجاتنا.”



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك