Ieeبييث4قيrrr5t5oe00001

“خبيّص وأبو حريّص” يحصد جائزة إيفي الشرق الأوسط عن فئة السيارات

استحقت شركة عبداللطيف جميل للسيارات، الموزع المعتمد لسيارات تويوتا في المملكة، جائزة إيفي الشرق الأوسط عن فئة السيارات، وذلك خلال حفل أقيم مؤخراً بفندق أرماني في مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة.

وتأتي الجائزة المرموقة تقديراً لمبادرة عبداللطيف جميل للسيارات المبتكرة، والتي تمثلت في النجاح الساحق الذي حققه مسلسل الأنيميشن “خبيص وأبو حريص”، الذي أنتجته وعرضته الشركة على قناة قسم خدمات ما بعد البيع Toyota Service Saudi على موقع يوتيوب خلال الفترة الماضية، وحصد مشاهدة واسعة لدى مختلف شرائح المجتمع السعودي، حيث تجاوزت عدد مشاهدات حلقات المسلسل بشكل عام 50 مليون مشاهدة في رقم قياسي لبرنامج يبث عبر موقع يوتيوب.

وبهذه المناسبة، أعرب المهندس منير خوجة، المدير التنفيذي لقسم الاتصالات التسويقية في شركة عبداللطيف جميل للسيارات، عن اعتزازه بحصد هذه الجائزة المرموقة على الصعيدين الإقليمي والدولي، مشيراً إلى أن “هذا الإنجاز المبهر جاء نتيجة لكون المسلسل يعنى بقضية السلامة على الطرقات ضمن المبادرة التوعوية (حافظ عليها بصيانة بلدها) التي أطلقتها عبداللطيف جميل للسيارات للتركيز على السلوك السليم والمسؤول على الطرقات، وشكل نقلة هامة في المحتوى المرئي الهادف عبر الإنترنت، وهو منتج فريد من نوعه على مستوى سوق خدمات ما بعد البيع في قطاع السيارات بالمملكة.”

وأضاف خوجة: “هذا النجاح ما كان ليتحقق لولا الإخلاص والتفاني ومستوى الابتكار العالي الذي قدمه فريق عمل المسلسل، واستكمالاً للنجاح غير المسبوق، جاري العمل على إطلاق الموسم الثاني من “خبيّص وأبو حريّص” قريباً إن شاء الله.”

 وتعد جائزة إيفي الشرق الأوسط من أبرز الجوائز الدولية التي تعنى بإبراز أفكار اتصالات التسويق الأكثر فاعلية التي تؤتي ثمارها وتحقق النتائج المرسومة لها.

يتمحور مسلسل “خبيّص وأبو حريّص” حول شخصيتين، الأولى “أبو حريّص” الشخصية الحكيمة والمحببة، وهو يتسم بالبساطة ويعرف بإدراكه العالي، أما “خبيّص” فهو شخص ذكي لكنه بحاجة لمن يوجهه نحو اتخاذ القرارات الصحيحة. وتم تضمين مواقف متنوعة من حياة المواطن اليومية من خلال الشخصيتين المتناقضتين، مع التشديد على خسائر الأرواح والممتلكات التي تتسبب فيها حوادث السيارات بالمملكة كل عام بسبب مفاهيم وسلوكيات القيادة الخاطئة، خاصة تجاهل صيانة السيارات بشكل دوري أو سوء تركيب قطع الغيار أو استخدام قطع الغيار المقلدة.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك