7ببؤيبق5j00001

بعد السماح للمرأة بالقيادة.. طالبات جامعة دار الحكمة يقدمون كتيب “يومياتى مع القيادة”

من منطلق المسئولية الاجتماعية والمشاركة في جميع المناسبات الوطنية، حرصت جامعة دار الحكمة أن تضع بصمتها في معرض جدة الدولي الثالث للكتاب بموضوع يتعلق بالسماح للمرأة بقيادة السيارة، من خلال كتيب بعنوان “يومياتى مع القيادة”، وهو سجل يومي لتدوين خطوات القائدة لمركبتها ودليل إرشادي لسيرها، وما ينبغي عليها فعله ومراعاته.

وفى حفل التدشين قالت الدكتورة “سهير حسن القرشي” مديرة جامعة دار الحكمة، “قائدة، هذا اللقب الجديد ينضم  اليوم للألقاب المتميزة التي تطلق على المرأة السعودية، ونقصد به هنا قيادتها للسيارة. ونعلم كما يعلم الجميع أنَّ المرأة السعودية جديرة بكل لقب يُمنح لها، فهي تدرك مضامينه وما يترتب عليه من مسؤوليات وتكاليف سامية”.

وأضافت “القرشي” بالقول: ” المرأة السعودية تؤمن بأن إداراتها لعجلة القيادة إنما هو إداراتها للنهضة التي يشهدها وطننا الحبيب. وأنها حينما تستقل السيارة إنما تسعى لتحقيق أهداف سامية تعددت وسائل تحقيقها التي مكنتها منها قيادتنا الرشيدة، قيادة السيارة كأي عمل له قواعد وأصول وبرامج وأدوات إذا اتبعناها نجحنا في أدائها، ورافق هذا النجاح شعور بالرضا والسعادة لما وصلنا إليه”.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك