3ثيف6غ675tyhfعغs00002

جامعة عفت تستضيف النسخة الثالثة من المؤتمر الدولي للمالية الإسلامية

تنظم جامعة عفت، أول مؤسسة تعليمية أهلية غير ربحية متخصصة في مجال التعليم العالي للبنات في المملكة العربية السعودية، المؤتمر الدولي الثالث للمالية الإسلامية الذي ينطلق في مدينة جدة يوم الأربعاء، 22 نوفمبر 2017 برعاية كريمة من صاحبة السمو الملكي الاميرة لولوة الفيصل وبحضور عدد من الخبراء والمختصين في المصرفية الإسلامية والتمويل وريادة الاعمال من داخل المملكة والعالم.

ويناقش المؤتمر في نسخته الثالثة “المالية الإسلامية والريادة في الأعمال”، حيث تواجه الشركات متناهية الصغر، والصغيرة، والمتوسطة صعوبة في الوصول إلى التمويل المتوافق مع الشريعة الإسلامية. ويسعى المؤتمر إلى إيجاد الحلول والبدائل المناسبة لمشاريع الريادة في الأعمال المتفقة وأحكام الشريعة. بالإضافة إلى تعزيز الوعي بالصناعة المالية الإسلامية، وغرس ثقافة الابتكار والمشاركة، وبناء شبكة بين دول الخليج وغيرها من الدول الإسلامية.

وفي تعليق لها، قالت الدكتورة هيفاء جمل الليل، رئيسة جامعة عفت، “يسعدنا أن ننضم جامعة عفت للمرة الثالثة المؤتمر الدولي للمالية الإسلامية حول المالية الإسلامية والريادة في الأعمال، بعد أن استضفنا هذا المؤتمر في عامي 2014 و2016، انطلاقاً من رؤيتنا بضرورة تعزيز دور التعليم العالي في تمكين المرأة للإسهام في التنمية الاقتصادية، وذلك من خلال تأهيلها لشغل مناصب قيادية، وتأسيس وإدارة شركات بادئة تسهم في تنويع وازدهار اقتصاد المملكة.”

ويقام المؤتمر الدولي الثالث للمالية الإسلامية حول المالية الإسلامية والريادة في الأعمال 2017 بهدف تمكين القطاع المالي الإسلامي من إكمال منظومته عبر التوسع في التمويل إلى قطاع المنشآت متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة، وذلك نظراً لأن هذه الفئة من المنشآت تعد معزولة ولا تحصل على تمويلٍ كافٍ، وسيتم التوسع من خلال توفير منصة لاستكشاف بدائل تتمثل في البنى التحتية والمنتجات وغيرها من التسهيلات وفرص المشاريع التي يمكن أن يستفيد منها رواد الأعمال.

ويقام المؤتمر بدعم ومشاركة معهد الاقتصاد الإسلامي بجامعة الملك عبدالعزيز، وستشمل أجندة المؤتمر عروض تقديمية، وجلسات حوار تركز على فرص التمويل الإسلامي لرواد الأعمال، وأفضل ممارسات الريادة في الأعمال الإسلامية، ورؤى قادة بعض مؤسسات التمويل الإسلامي الرائدة، ونمو التمويل الإسلامي والريادة في الأعمال، وأثر التمويل الإسلامي على نمو الريادة في الأعمال، إلى جانب العديد من القضايا الأخرى.

ومن المتوقع أن يستقطب المؤتمر ممثلي الشركات الناشئة التي حققت نجاحات، ومتخصصين في هذا المجال، وأساتذة جامعات وباحثين من مؤسسات تعليمية مرموقة، إلى جانب عدد من الدارسين لنيل درجة الدكتوراة.

يذكر أن جامعة عفت قد تأسست في العام 1999 كمؤسسة تعليمية غير ربحية ومتخصصة في تقديم التعليم العالي للبنات بالمملكة العربية السعودية. وأصبحت الجامعة مركزاً متميزاً ومعتمداً للبحث العلمي في المملكة يضم باحثين من مجالات مختلفة يتعاونون من أجل بناء قاعدة معرفية وتوسيعها، بما يسهم في إضافة قيمة لمستقبل المملكة العربية السعودية وبناء اقتصاد قائم على المعرفة.

3ثيف6غ675tyhfعغs00001



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك