Nissan IMx Concept

نيسان تكشف رسمياً عن تقنية “كانتو” في معرض طوكيو للسيارات 2017

لم تكتف شركة “نيسان” بتقديم نموذج سيارة جديد كلياً خلال معرض طوكيو للسيارات 2017 فحسب، بل فاجأت الجميع أيضاً بإزاحة الستار عن تقنية “كانتو” الصوتية المبتكرة، وهي أحدث تقنياتها في ملف التنقل الذكي، التي تعد بمثابة صوت المستقبل لمركبات نيسان التي تعمل بالطاقة الكهربائية.

وقال دانييل سكيلاتشي، نائب مدير المبيعات والتسويق العالمي، في وحدة المركبات الخالية من الانبعاثات، وتصنيع البطاريات: “يعد تكامل السيارة الذكية مع المجتمع، أحد أهم العناصر التي توليها نيسان أولوية قصوى في مسيرة تطوير تطبيقات التنقل الذكي، وأهم مقومات هذا التكامل، هو الصوت. تم تطوير “كانتو” للمساعدة في الحفاظ سلامة المشاة، فضلاً عن خلق صوت مميز، وفريد من نوعه لسيارات نيسان، مرتبط بعلامتنا التجارية، ويبرز مكانة شركة نيسان في سوق صناعة السيارات الكهربائية.”

يأتي اسم التقنية “كانتو” مشتقاً من اللاتينية، بمعنى “أنا أغني”. ويختلف الصوت في الحدة، والنغمة، وفقاً لحالة السيارة، سواء عند التسارع، أو تقليل السرعة، أو تغيير المسار. وتبدأ التقنية الصوتية في العمل عند الوصول إلى سرعات من 20 إلى 30 كم في الساعة، وتعتمد السرعة على المواصفات القياسية لكل سوق/منطقة.

ابتكرت شركة نيسان تقنية “كانتو” بأولوية تطوير آلية تنبيه صوتية في المقام الأول. إلا أنه تم مراعاة أن تثري التقنية البيئة السمعية على الطرق النموذجية في المدينة، وتترك علامة مميزة تعبر عن “نيسان”. سيكون مستوى الصوت مسموعة بشكل واضح، بدون أن يزيد عن الحد، ويصبح مزعجاً للمشاة، وسكان المنازل، أو الركاب.

لطالما كانت شركة “نيسان” رائدة في مجال التقنيات الصوتية للسيارات منذ عام 2010، مع تقديمها لنظام “تنبيه المشاة للسيارات القادمة”

وتسعى نيسان من خلال تطبيقات التنقل المستدام (التنقل الذكي) إلى تغيير طريقة تشغيل، وقيادة السيارات الكهربائية، وتكاملها مع المجتمع.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك