fgfgfgt6y8rs00001

ديلاكور تتألق بإصدار رفلكت توربيون الفاخر

العلبة الجديدة لإصدار “رفلكت توربيون” هو أحدث إبداعات دار الساعات “ديلاكور – deLaCour ” والتي تمزج الكلاسيكية بالعصرية في تناغم أنيق.

ويستند مفهوم هذا الشكل الجديد على مبادئ التصميم والدراية الخاصة بالشكل البيضاوي الأيقوني لهذه العلبة من إبداع ديلاكور. ويحافظ المفهوم على الخطوط الممدودة للعلبة والعروات التي تشكل جوهر أصالة العلامة. يصبح هذا النموذج يصبح أكثر كلاسيكيةً بشكله المستطيل وزواياه الرقيقة. يظهر هذا الإصدار المحدود بـ 9 قطع من التيتانيوم وهو يضئ من الداخل بفضل أنابيب أكسيد الألومنيوم وفتحة على الجانب الأيسر للعلبة.

تم تطوير هذا التوربيون بمواصفات صارمة وخبرة فريق معروف من صانعي الساعات السويسرية؛ ما أسفر عن مولد عيار صانع عصري التصميم.  يضمن تصميمها الأسطواني الرائع، والمعقد للغاية في تنفيذه، تناغما بصريا مثاليا لهذه الساعة. نتجت قطعة استثنائية بهيكل يبدو عديم الوزن. تُظهر الأنابيب الأربعة الجامدة التي تشكل هيكلها، تُظهر ببراعة دواخل الساعة وبالتالي تكشف عن مجموعة تروسها بكل نقائها.

يدل هذا النموذج الجديد على خبرة ديلاكور ويتميز باثنين من أوجه التقدم التقني الجديد:

أولا، إدخال رقيق للاسطوانات، المعدلة لهيكل محور عمودي تماما كجسور، ما يكسب الحركة الصلابة القصوى.

وبعد ذلك، تعكس لوحات الحركة اللامعة البراقة جدا التي تتعاكس مثل المرايا، تعكس الضوء بكل ذوق. هذا هو الإبداع الجديد في صناعة الساعات الحديثة، الذي يجلب الشفافية إلى الحركة، مع التأكيد على تأثير انعدام الوزن.

تعكس خاصرة هذه الساعة، مثل لوحاتها، قلب الساعة. تتميز حركة التوربيون هذه بتعبئة يدوية واحتياطي طاقة لمدة  95 ساعة. تأتي الساعة بعقارب سوبرلومينوفا مهيكلة تسهل قراءة الساعات والدقائق.

يتمم حزام جلد التمساح يدوي الحياكة هذه الساعة بشكل أنيق. على مستوى صناعة الساعات المعاصرة، تعيد هذه الساعة بشكل جذري تفسير النهج الفني والجمالي الرسمي لساعة “غراند كومبليكيشن”.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك