رؤرؤرؤty67h8rs00003

الأميرة العنود تفتتح “بسمة خير” المعرض الخيري السنوي لـ “لأولى” بهيلتون جدة

برعاية كريمة من صاحبة السمو الأميرة العنود بنت عبدالله بن محمد آل سعود، حرم مستشار خادم الحرمين الشريفين، صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفصيل أمير منطقة مكة المكرمة، وبحضور نخبة من سيدات المجتمع والزائرات، انطلقت فعاليات “بسمة خير” التي أقامتها الجمعية الأولى، وذلك في  14 و 15 من رمضان 1438هـ الموافق 9 و 10 يونيو 2017م في قاعة هيلتون جدة. واستقطب “بسمة خير” أكثر من 1000 زائر الذين استمتعوا بالأجواء الرمضانية مع فرصة التسوق وحضور الفعاليات المتنوعة التي تناسب جميع الأذواق والأعمار.

واشتمل “بسمة خير” على عدة أركان هي ركن المرأة وركن الطفل وركن المأكولات وركن خاص بالأسر المنتجة التي تعرض منتجات ومصنوعات يدوية، ومزاد خيري على أثواب رمضانية مميزة، والرسم على الجدار كفرصة لإستعراض مواهب الأطفال، ومنطقة ألعاب الأطفال برعاية ” toys r us ” ومسابقة منكم وإليكم للمحلات المشاركة، يوجد أيضا مقعد حجازي، ومكان للتصوير.

وتهدف الجمعية الأولى من إقامة “بسمة خير” تنمية مواردها لتتمكن من تنفيذ برامجها التنموية التي تستهدف أطفال جنوب جدة،  و من أبرز أحداث “بسمة خير” السحب على سيارة ليفان المقدمة من شركة الشاعر للسيارات وجوائز قيمة من مجوهرات الفارسي،  والجدير بالذكر أن الجمعية ستخصص ريع “بسمة خير” لدعم الإحتياجات الأساسية للأسر من خلال برنامج الدعم بالإضافة لدعم البرامج التنموية الأخرى لدى الجمعية كبرنامج المهارات والبرنامج الرياضي.

وأعربت الأستاذة دانية خالد آل معينا عن شكرها وتقديرها لصاحبة السمو الأميرة العنود على رعايتها الكريمة  لـ”بسمة خير” ، كما قدمت شكرها لجميع من ساهموا وشاركوا من أجل إنجاح هذا العمل الخيري في هذا الشهر الفضيل. وقالت آل معينا:”نحن سعداء جدا بالدعم الذي نتلقاه من الشركات الراعية مثل شركة سابك ومجموعة  شركات الزاهد و شركة الحاج حسين علي رضا وشركاه و شركة نسما القابضة، فضلا عن الدعم من المجتمع المحلي مثل المحلات التجارية المشاركة والمتطوعين والمؤثرين في وسائل الإعلام الإجتماعية. ونحن ندعوا الجميع للإنضمام إلينا في هذا الحدث الخيري المقام لمدة يومين والذي يحتوي العديد من عوامل الجذب والسلع. والأهم من ذلك سوف يخدم “بسمة خير” قضية كبيرة في مدينتنا الحبيبة جدة في هذا الشهر المبارك “.

تجدر الإشارة إلى أن “بسمة خير” هو المعرض الخيري  الأبرز خلال الشهر الفضيل، لأنه نتاج خبرة متراكمة للجمعية الأولى أول جمعية خيرية في المملكة العربية السعودية. تعمل الجمعية الأولى منذ ” 55 ” عامًا على تنمية مجتمع جنوب جدة، أما استراتيجيتها الجديدة فتركز على كسر دائرة الفقر من خلال التدخل المبكر لتعزيز القدرات التعليمية والمهنية والمادية لأطفال جنوب جدة من أجل مساعدتهم لتحقيق أهدافهم الشخصية كأعضاء مساهمين في المجتمع بتمكن واقتدار.

رؤرؤرؤty67h8rs00002 رؤرؤرؤty67h8rs00004



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك