ddح0خ9هjufrs00001

للعام الخامس على التوالي مركز الرد سي مول يحتضن ” أبناء الخير”

للعام الخامس على التوالي، نظم مركز الرد سي مول فعالية “ابناء الخير” التي استضاف من خلالها أكثر من 1200 من أطفال الجمعيات الخيرية، وعدد كبير من الأسر المحتاجة، وذلك في حفل الإفطار السنوي الذي اعتاد المركز على تنظيمه بالتعاون مع قروبات “على مزاجي” وعدد من الشركات الوطنية ورجال وسيدات الأعمال وفاعلي الخير. وتم استقبال الأطفال هذا العام في الطابق السفلي للتوسعة الجديدة بالمركز.

وتهدف فعالية “أبناء الخير” التي انطلقت في العام 2013 إلى بناء جسور الخير بين العوائل والأطفال الايتام وإدخال البهجة والسرور على قلوبهم في هذا الشهر الكريم. ويسعى المركز من خلال هذه المبادرة إلى تأكيد وتسريخ القيم الدينينة النبيلة التي يتميز بها المجتمع السعودي، والتي يحث عليها الدين الحنيف من حيث احتواء الايتام ورعايتهم والعناية بهم.

وتعليقًا على هذا الحدث السنوي الكبير قال الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر، المالكة لمركز الرد سي مول، محمد إقبال علوي:” الحمد لله الذي أكرمنا في هذا الشهر الكريم، بأن نكون ممن يرسمون الفرح والابتهاج على وجوه هذه الفئة الغالية من أبناءنا الايتام. وسعداء أكثر بنجاح هذه المبادرة الرائدة، التي بدأت تستقطب الكثيرين من الخيرين في المجتمع السعودي المجبول على حب الخير. هذا هو العام الخامس لهذه المبادرة التي انطلقت باستضافة 50 طفلا ليبلغ العدد اليوم أكثر من 1200 طفل، ونحن كنا على ثقة من هذا التجاوب الذي بات بحجم أهداف هذه المبادرة النبيلة. وسنعمل ان شاء الله جاهدين من أجل تطوير برامج هذه المبادرة ، بما يمكن ان يعود بنفع اكبر على أبناءنا”.    

وأضاف:” وتعتبر هذه الفعالية اكبر حدث يجمع هذا العدد من الأطفال الأيتام في مكان واحد، وما يزيدنا فخرا في إدارة الرد سي مول هو ان تكون هذه المناسبة أول فعالية تقام في التوسعة الجديد. كما لا يفوتني هنا ان اقدم الشكر الجزيل لكل من تفاعل وساهم ودعم هذا العمل الخيري، ونسأل الله أن يجعل ذلك في ميزان حسناتهم. كا لا يفوتني ان اذكر بأهمية مثل هذه الفعاليات في خلق مزيد من التمساك بين افراد المجتمع”.

 واشتملت الفعالية على البرنامج الترفيهي الذي بدأ باستقبال الأطفال لدى بوابة مركز الردسي مول، ثم النشاط المسرحي قبل الافطار الذي يتضمن عروضًا مسرحية وأنشطة اخرى مثل الرسم، تلوين الوجوه، دورات في الإتيكيت. وبعد الإفطار تم منح الأطفال المشاركين قسائم لعب مجانية لدى “سباركيز” للألعاب الترفيهية المتواجدة بالمركز. كذلك، يضم مركز الردسي مول حلبة “إن تن سو” لسباق سيارات الكارتينج، والبولينج والبلياردو إضافة لألعاب الحركة المليئة بالإثارة مثل العاب الفيديو والبلاستيشن. كما استثمرت الأسر التي شاركت في الحفل الفعالية في جولة تسوق بالمركز الى جانب الترفيه، وتم منح الأطفال كوبونات لشراء كسوة العيد.  

وقد أثبت نجاح هذه الفعالية اهتمام المجتمع السعودي بمثل هذه البرامج الريادية التي تحمل في طياتها قيما نبيلة. كما أن شهر رمضان الذي يحتضن هذه الفعالية هو شهر الخير والبركات والغفران، وفيه يكون الجيمع أجود ما يكونون. وانطلاقا من روح الشهر الفضيل ندعو الجميع إلى دعم هذه الفعالية التي تحظى باهتمام الكثير من رجال وسيدات المجتمع والأسر، تحقيقا للهدف السامي المتمثل في إسعاد الطفل اليتيم ودمجه مع المجتمع.

وكانت الفعالية قد استقبلت في عامها الأول 50 طفلا، ثم ارتفع العدد إلى 200 طفلا في السنة الثانية، ثم وصل  العدد الى 500 طفل يتيم خلال السنة الثالثة وبلغ العدد في العام الفائت 2016 أكثر من 1000 طفل، فيما بلغ العدد هذا العام أكثر من 1200 طفل شاركوا في العديد من الأنشطة الثقافية والترفيهية التي تم إعدادها بصورة تتوافق وأعمار الأطفال وكذلك روح الشهر الفضيل.

sdr

sdr

ddح0خ9هjufrs00003 ddح0خ9هjufrs00004



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك