sfsfsfkssk_00001

مشعل بن ماجد يفتتح ويتجول بالقافلة التعريفية بمعرض الملك عبدالله في جدة

دشن صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة، مساء اليوم الجمعة، المحطة الثانية للقافلة التعريفية بمعرض الملك عبدالله 2018م (قيم وحكمة) في مجمع “ردسي مول” والتي تستمر لمدة 5 أيام، وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز الرئيس التنفيذي وعضو مجلس أمناء مؤسسة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود العالمية للأعمال الإنسانية  ، وصاحب السمو الملكي لأمير بندر بن عبدالله بن عبدالعزيز عضو مجلس أمناء المؤسسة ، وصاحب السمو الأمير بدر بن سعود بن سعد بن محمد،  وعدد من المسئولين ، 

وصرح سمو الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز بعد التجول بالقافلة وقص شريطها قائلا : ” الملك عبدالله رحمه الله كان والد وانسان عظيم قبل ان يكون ملك، وما قدمه للمملكة لن ينسى، خصوصا نحن في منطقة مكة المكرمة لأن أكبر توسعة للحرم المكي كانت على يده رحمه الله، وأعماله لن تنسى لأنها كانت لجميع المدن الصغيرة والكبيرة، ولو نظرنا لفترة حكم الملك عبدالله رغم قصرها إلا ان عصره تميز بانتشار الجامعات في جميع أنحاء المملكة، لذلك كان عصره من العصور التي لا تنسى وتميزت بالخير والتقدم لهذا البلد”.

وأشار سموه بأن تجول القافلة  في مناطق المملكة سيساهم بتثبيت هذه السيرة لدى النشء بما قام به الفقيد رحمه الله رغم انه غني عن التعريف .

وقال سمو الرئيس التنفيذي الأمير تركي بن عبدالله: ” إن هدف القافلة التعريفية بمعرض الملك عبدالله هو تسليط الضوء على القيم الراسخة التي آمن بها الملك الراحل- رحمه الله – والتي تظهر حرصه على المبادئ والقيم السامية ودعمه للعلوم والاقتصاد والتراث وغيرها من المجالات في خدمة الوطن والمواطن”. 

وأشار سموه إلى ان الإقبال الذي شهدته القافلة اليوم بمحافظة جدة وملامح الزوار وهي تتأمل مقتنيات الملك الراحل ومحطات حياته، لهي أكبر دليل على المكانة العالية والمنزلة الكريمة له في نفوس الشعب السعودي.

وأضاف سمو الأمير تركي بن عبدالله: ” من حق الأجيال القادمة التعرف والاطلاع على محطات حياة شخصية بمكانة وإسهامات الملك عبدالله في شتى جوانب الحياة لاتخاذها كقدوة ودافع للجيل الجديد، ولهذا السبب حرصنا على وجود قسم خاص بالأطفال ليحققوا كل طموحات ومسيرة الملك عبدالله – رحمه الله – وحمل الراية بقوة وعزم كما حملوها هم من القادة الذين سبقوهم، ولا يفوتني هنا أن أتقدم بالشكر الجزيل لأخي صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز على كل ما قدمه من دعم وتسهيلات لإنجاح القافلة في محافظة جدة “.

وأشاد سمو الرئيس التنفيذي  للمؤسسة بالتفاعل والحفاوة التي وجدتها القافلة في مدينة جدة مشيرا إلى انها ستكون بإذن الله دافعا  للقافلة التعريفية بمعرض الملك عبدالله 2018م (قيم وحكمة) للتجول في أكثر من 16 مدينة حول المملكة إلى أن تنتهي بالمعرض الدائم في مدينة الرياض العام القادم بإذن الله.

وتحتوي القافلة التعريفية بمعرض الملك عبدالله “قيم وحكمة” في محطتها الثانية بجدة على 3 عربات تتضمن أبرز مآثر الملك عبدالله بن عبدالعزيز رحمه الله، إلى جانب صور ومحتويات لمراحل حياته القيادية والسياسية، كما تتيح القافلة للحضور تسجيل رسائلهم وانطباعاتهم عن الراحل بالصوت والصورة في قسم خاص ليتم نشرها في وقت لاحق.

 



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك