667y7wak_00002

كيا بيكانتو سيارة المدينة الجديدة كليا هي الرائدة من حيث الجودة والتكنولوجيا والتنوع.

تظهر كيا بيكانتو سيارة المدينة الجديدة كلياً الآن في نسختها الرائعة من الجيل الثالث، والتي تضفي على سيارات الفئة (أ) طابع جديد أكثر شبابا وحيوية وأناقة علماً بأن إجمالي المبيعات العالمية من الجيل الحالي لسيارات كيا بيكانتو منذ عام 2011م بلغت أكثر من 1.4 مليون، مما يجعلها واحدة من موديلات سيارات كيا الأكثر مبيعاً في العالم. وسوف يتم طرح بيكانتو الجديدة كليا للبيع في جميع أنحاء العالم خلال الربع الثاني من هذا العام “2017م”، وهي قادرة على المحافظة على نقاط القوة في سابقتها، وهي تظهر بمستوى جديد من الديناميكية والحيوية والأداء، وتعزيز معايير السلامة وعناصر زيادة القيمة مقابل المال.

يتميز التصميم الجديد بالقوة والجودة العالية والتكنولوجيا الفائقة على أحدث موديل، التي تتمتع بها المقصورة الجديدة، كما إن الموديل الجديد يتيح للمشترين إمكانية أكبر لإختيار عناصر السيارة على حسب الطلب وهي تعد بأن تكون السيارة الأكثر تنوعا في فئتها. وسوف يتم تزويد بيكانتو الجديدة بواحد من نوعين من محركات البنزين، والتي تؤدي إلى انخفاض تكاليف التشغيل، في حين أن أبعادها الخارجية المدمجة تعتبر مثالية للقيادة داخل المدن – الموديل الجديد ليس أكبر من الموديل السابق، بل يحتوي على المزيد من المساحة والتفاصيل في المقصورة ومساحة تحميل الأغراض على نحو لم يسبق له مثيل.

سوف تساعد سيارة بيكانتو الجديدة كليا شركة كيا في الاستحواذ على حصة أكبر من المبيعات في فئتها والتي تعتبر من بين السيارات الاكثر شهرة في كل منطقة تقريبا من العالم.

التصميم الخارجي:

إن سيارة كيا بيكانتو الجديدة كلياً من الفئة “أ” التي تم تصميمها في مراكز التصميم التابعة لشركة كيا في كل من ناميانج، وكوريا وفرانكفورت، وألمانيا، تتمتع بطابع شبابي يتميز بالحيوية.

هذا الموديل المبتكر الأكثر جرأة ومتعة للقيادة داخل المدن العمرانية راعي فيه المصممون أن يتميز بأقصى حد ممكن من الأناقة والمواصفات بحيث تتميز سيارة كيا بيكانتو الجديدة بمظهر أكثر شموخاً في وقفتها ينعكس من خلال خطوط الجسم الأكثر جرأة والسطوح المنحوتة بمهارة.

ونتيجة للزيادة في قاعدة الإطارات (المسافة بين الإطار الإمامي والخلفي) والتي أصبحت 2400 ملم (بزيادة قدرها 15 ملم)، برزت الإطارات أيضا إلى الخارج في زوايا السيارة كما أصبح الجزء الأمامي أقصر نتيجة لذلك بـ 25 مم، مما جعل السيارة تبدو أكثر ثباتاً على الطريق. توجد خطوط قوية ومستقيمة في الإتجاه الأفقي عبر واجهة السيارة، الأمر الذي يعزز من شكل وشبك الواجهة التي تشبه “أنف النمر” والزاويا الجديدة حول المصابيح الأمامية بينما تضفي الخطوط العمودية التي تدعم فتحات دخول الهواء الجانبية عبر الشبك السفلي شكلاً جديداً يمنح سيارة بيكانتو أكثر ثقة “في الواجهة”.

أما بالنسبة للمظهر الجانبي فإن سيارة بيكانتو الجديدة تتمتع بخطوط مميزة على طول الجانب والكتف وحول أقواس العجلات، تم نحتها بمهارة على سطح جسم السيارة -و مرة أخرى، نجد أن كل خط من الخطوط يضفي على السيارة المزيد من الثقة في تصميم السيارة على الطريق فتبدو بصرياً “أطول في مظهرها” وأكثر ثباتاً وأنت بداخلها – على الرغم من أن بيكانتو الجديدة ليست أطول من الموديل السابق، فكليهما طوله 3595 ملم.

إعتمد الموديل الجديد على فئة العمود الواسع “C” من سيارات كيا كشكل أساسي في التصميم، والذي يظهر أكثر إستقامة من الموديل السابق، كما يتميز ببروز خلفي أطول – بزيادة 10 مم، إلى 520 مم – للحصول على مظهر أكثر إطمئناناً وضمانا.

تتيح سيارة بيكانتو الجديدة كليا للمشترين إمكانيات إختيار أكبر من أي وقت مضى من بين 11من تشطيبات الطلاء والتي تتميز بأنها أكثر حيوية وتهدف إلى جعل السيارة مميزة وذات مظهر جذاب. حيث نجد من بين الألوان الستة الجديدة المتاحة للمشترين اللون “الليموني الخفيف”، واللون “الأحمر اللامع”، واللون “الأسود بلون الشفق”، واللون ‘”لبرتقالي”، واللون “الفضي المتألق” واللون ‘”لأزرق السماوي” بتشطيبات طلاء معدنية ذات لمعان لؤلؤي. ولقد تم تزويد كيا بيكانتو بجنوط إطارات مقاس 13 بوصة وفقاً للمعايير الأساسية، ويمكن للعملاء أيضا الاختيار من بين اثنين من تصاميمات الجنوط المصنوعة من سبائك الألومنيوم، والتي تتراوح ما بين 14- إلى 15 بوصة في القطر كما يمكن أيضاً تمييز التصميم الخارجي لسيارة بيكانتو بمصابيح الإسقاط الأمامية الجديدة المزودة بمؤشرات LED ومصابيح LED التي تعمل خلال ساعات النهار.

للمرة الأولى، سوف تقوم كيا بتزويد سيارة بيكانتو أيضا بمواصفات موديل”جي تي -لاين” الجديدة، اعتمادا على متطلبات السوق. إن تصميم موديل “جي تي لاين” مستوحى من موديلات “جي تي” ذات المظهر الرياضي والأداء العالي، مثل سيارة أوبتيما جي تي. كما تم إستكمال التصميم الخارجي باللون الأحمر والفضي والأسود البارز، في كل من الشبك الأمامي وعلى فتحات أدخال الهواء الجانبية وعلى طول جوانب السيارة وفي الستارة الخلفية، بالإضافة إلى العادم المزدوج برؤوس مصنوعة من الكروم.

التصميم الداخلي:

راعى مصمموا سيارات كيا في التصميم الداخلي لسيارة كيا بيكانتو الجديدة، أن تكون مقصورة القيادة أكثر حداثة وتحسيناً مقارنة بموديل الجيل الثاني، بإضافة مواد وتصميمات جديدة تتمتع بقدر أكبر من الجودة والراحة للركاب حيث أن التصميمات الأفقية في أغلبها والتي تبدو أعرض في الشكل أضافت مظهر بصري يبدو واسع وعريض من الداخل، إلى جانب تسليط الضوء على الزيادة في أبعاد المقصورة.

تم وضع الطبلون في الوسط بشكل كبير مع مراعاة أن تكون (واجهة التعامل مع الأجهزة والأدوات) كبيرة وتوجد في قلب الكونسول الأوسط إلى جانب وجود العديد من الضوابط ووسائل التحكم في السيارة في مستوى نظر ومتناول يد السائق. هناك شريط من الكروم يمتد عبر الطبلون لإيجاد محيط يتمتع بالجودة العالية كما توجد فتحات تهوية كبيرة وعامودية على كلا جانبي مقصورة الراكب الأمامية.

يعتبر التخصيص حسب الطلب من عناصر الجذب الأساسية في مقصورة كيا بيكانتو الجديدة. حيث أن كل من اللون الأسود والرمادي في المقاعد هي الألوان المعيارية الأساسية ويمكن للمشترين أيضا الإختيار حسب الطلب لسيارة بيكانتو الجديدة التي يشترونها وذلك بإختيار واحدة من خمس حزم من الألوان الإختيارية التي يمكنها أن تبرز في إطار تباين الألوان مع لون مفروشات السيارة إلى جانب التنجييد بإستخدام الجلود وطريقة خياطتها. والألوان المتاحة عند طرح السيارة للبيع هي ضمن حزم الألوان التالية:

  • الأسود اللامع بقوة:- تنجيد بمزيج من اللون الأسود والرمادي والأبيض والخياطة باللون الأبيض (يوجد بقاعدة أساسية من اللون الأسود أو الرمادي).
  • اللون البني – المقاعد باللون البني مع وجود ومضات من اللون الأزرق الفاتح أسفل جوانب المقاعد مع الخياطة باللون الأزرق الفاتح.
  • اللون الأزرق – تنجيد الجلد الصناعي والأقمشة ذات اللون الأزرق البحري الأصيل إلى جانب الخياطة باللون الأبيض والبرتقالي.
  • اللون الأحمر – مقاعد باللون الأسود والرمادي مع ومضات باللون الأحمر والخياطة باللون الأحمر.
  • اللون الليموني – تنجيد باللون الرمادي والرمادي الفاتح إلى جانب الخياطة باللون الأخضر الليموني.

يمكن إيجاد تناغم ومطابقة ما بين ألوان المقاعد المتباينة والألوان الإختيارية الجديدة على مسند الذراع الذي يوجد على الأبواب كما يمكن تجليد عجلة القيادة وعصاية تغيير السرعات بالجلد حسب الألوان التي يمكنك إختيارها. وأخيرا، فإن سيارة بيكانتو الجديدة المستوحاة من موديل “جي تي لاين” سوف تكون مجهزة بعجلة قيادة ذات المقطع D كما أن التصميم الداخلي لفئة “جي تي لاين” سوف يكون متاحاً بداخل هذه السيارة وسوف تكون المجموعة الكاملة لحزم الألوان متاحة.

النواحي العملية وحزم الخيارات في السيارة:

على الرغم من أن هيئة وتأثير هذه السيارة على الطريق ظلت كما كانت عليه في الموديل السابق، إلا أن سيارة بيكانتو الجديدة كلياً تتيح للمشترين مجموعة مختلفة من حزم الخيارات بمستويات عالية من الكفاءة وبأقصى قدر من التنوع الناتج عن وجود مقصورة كبيرة وسعة وصندوق أمتعة يعتبر الرائد في فئتها.

تفي سيارة بيكانتو وتحقق عناصر التوجه المتزايد نحو خصائص موديلات الفئة “أ” ذات الخمسة أبواب. حيث أنها تتيح أقصى قدر من الجوانب العملية، كما إن الموديل الجديد ليس أكبر من الموديل السابق، فإرتفاعها 1485 ملم وطولها 3595 مم وعرضها 1595 ملم إلا أن تصميم السيارة الجديدة يتميز بقاعدة إطارات (المسافة بين الإطار الأمامي والخلفي) أطول كما أن البروز الخلفي أطول مما أدى إلى إتاحة المزيد من المساحة في المقصورة وصندوق الأمتعة (البروز الأمامي أقل بمقدار 25 ملم إلى 675 ملم).

تتيح سيارة بيكانتو الجديدة حيز أكبر بالداخل لأقدام ورأس الركاب مقارنة بسيارات الفئة “أ” المنافسة الأكثر مبيعا، في حين ان دعاسة الباب المنخفضة الإرتفاع تجعل الأمر أكثر يسرا عند الدخول والخروج. كما تم رفع قاعدة الطبلون إلى أعلى بمقدار 15 ملم لإتاحة المزيد من الحيز للركبة والساق لركاب المقاعد الأمامية.

مسند الذراع المركزي الجديد لركاب المقاعد الأمامية يمكن أن ينزلق إلى الأمام وإلى الخلف بمقدار يصل إلى 55 مم – وهو الأول من نوعه في هذه الفئة – ويغطي منطقة تخزين صغيرة مصممة لاستيعاب علبة النظارات الشمسية. يوجد في قاعدة الكونسول الأوسط علبة مزدوجة الأرفف مفتوحة لوضع الجوال وغيرها من الأغراض الصغيرة، إلى جانب وجود حاملة أكواب مزدوجة قابلة للسحب والتي يمكن طيها وإبعادها للحصول على المزيد من مساحة التخزين.

يوجد أسفل واقي أشعة الشمس في الجزء الأمامي من المقصورة، مرآة تجميل إختيارية جديدة مع وجود إضاءة LED مشرقة إلى جانب شريط بإضاءة خفيفة هادئة وحالمة. تساعد مرآة التجميل الجديدة في سيارة بيكانتو، وإعتمادا على ما توجده من جو محيط شبيه بمرآة حيز الميكياج، تساعد الركاب على القيام بالمكياج، أو التأكد من تسريحة الشعر، أو ضبط القبعة، أو الوشاح أو ربطة العنق.

إزدادت سعة صندوق الأمتعة من 200 لتر (VDA) إلى أقصى سعة وهي 255 لتر – أكبر من أي سيارة في هذه الفئة – ويوجد به أرضية بها جزئين يمكن رفعها أو خفضها بمقدار 145 ملم لخلق مساحة إضافية على النحو المطلوب، فضلا عن وجود منطقة تخزين أسفل الأرضية. يمكن طي المقعد الخلفي لأسفل عن طريق رافعة تعمل بلمسة واحدة للحصول على أقصى سهولة في الاستخدام وعلى مزيد من المساحة لتحميل الأغراض تصل إلى 1010 لترا كما إن المقاعد الخلفية قابلة للطي والتحريك بنسبة تقسيم 60:40

ولقد تحسنت أيضا مستويات الراحة حيث أن المقاعد في العديد من السيارات المنافسة من الفئة “أ” يوجد بها مساند ظهر من قطعة واحدة مع مساند للرأس مدمجة فيه، إلا أن سيارة بيكانتو الجديدة تقدم للمشترين مساند للرأس مستقلة في المقعد الأمامي، والتي يمكن تحريكها إلى أعلى وإلى أسفل بكل يسر. كما تعتبر مقاعد بيكانتو الجديدة أيضا أكثر راحة في الرحلات الطويلة، حيث أنها تتميز بنفس المواد والشكل الإنشائي لموديلات كيا الكبيرة (مثل أوبتيما الجديدة). وتتميز مساند الظهر في المقاعد الخلفية بأنها تتمتع بزاوية ميلان أكبر – تتراوح ما بين 25 إلى 27 درجة – لاتخاذ الوضعة التي تحقق أقصى مستوى من الاسترخاء، كما إن جوانب المقعد بارزة قليلا إلى أعلى المقعد لزيادة تحسين مستوى الراحة والدعم خلال المنعطفات السريعة.

الركوب والتعامل مع السيارة:

نالت كيا بيكانتو السابقة الكثير من عبارات الاستحسان والرضى لأستجابتها السريعة في التعامل معها والقيادة المريحة ولذلك قام المهندسين بالإبقاء على هذه الخصائص في الموديل الجديد، إلى جانب القيام بسلسلة من التعديلات على نظام التعليق – مع وجود نظام ماكفيرسون للتعليق الأمامي كما إن محور الالتواء في نظام التعليق الخلفي يحقق وضع ركوب مستقر وهادئ وأكثر إستقراراً والحصول على المزيد من سرعة الإستجابة والمتعة في القيادة.

لقد تم تصميم سيارة بيكانتو على نحو يقلص من زاوية دوران جسم السيارة حول المنعطفات بما يصل إلى 1 درجة وتمكين السائق من الإستجابة الفورية لمعطيات القيادة بشكل أكبر كما إن القضبان المقاومة للدوران في سيارة بيكانتو هي أكثر صلابة بنسبة 2٪ وتم تركيبها في وضع منخفض قليللاً في الجهة الأمامية وأكثر صلابة في الجزء الخلفي بنسبة 5٪ ومثبتة في وضع أعلى قليلا. إن أبعاد سيارة بيكانتو المحسنة – وفي ظل وجود قاعدة إطارات أطول وبروز أمامي أقصر قليلا – ساعدت أيضا على أن يكون مركز ثقل السيارة في وضع نحو الجزء الخلفي من السيارة، مما يساعد على التقليل بشكل طبيعي من حالات “الانقضاض بالمقدمة” عند إستخدام الفرامل والتخلص من عمليات التوقف المفاجئ لنظام التعليق وبالتالي إزعاج راحة الركاب.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن قاعدة الإطارات الطويلة تساهم في التحسين الطبيعي من جودة الركوب والاستقرار على جميع الطرق. تم إعادة تشكيل المحور الخلفي لعامود الالتواء وتزويده بأذرع سحب تم تصميمها حديثا مما ساعد على خفض الوزن بنسبة 1.8 كيلوجرام على المحور الخلفي من دون أي خسارة في صلابة المكونات.

إن وجود جريدة مسننة لعجلة القيادة بحيث يتم تحريكها بنظام إختياري يعمل بمحرك كهربائي مثبت على الجريدة/العامود يعني أن معدل دوران عجلة القيادة قد تم تسريعه بنسبة 13٪ مقارنة بسيارة بيكانتو السابقة وذلك من 16.5:1 إلى 14.3:1. وهذا لا يزيد فقط من سرعة الإستجابة الفورية لمدخلات السائق، بل يقلص من عدد دورات عجلة القيادة المطلوبة لتحريك الإطارات (من أقصى إلى أقصى إتجاه- lock-to-lock) (من 3.4 إلى 2.8 دورة) الأمر الذي يجعل قيادة سيارة بيكانتو أسهل أثناء السرعات المنخفضة داخل المدينة. وحيث أن الإطارات الأمامية تم تحريكها على نحو أقرب من الجزء الأمامي للسيارة، فإن ذلك أدى إلى أن يكون البروز الأمامي للسيارة أقصر، وبالتالي إنخفاض الوزن على المحور الأمامي مما ساعد على تقليص القصور الذاتي للحصول على قيادة أكثر مرونة.

تعتبر بيكانتو الجديدة هي أول سيارة في فئتها تتيح للمشترين الحصول على عزم دوران موجه عند إستخدام الفرامل – وهي وظيفة إضافية لنظام التحكم الإلكتروني في ثبات السيارة (“ESC”، انظر “عناصر السلامة”). إن اعتماد هذه التكنولوجيا الجديدة لسيارة من الفئة “أ” يعني أن سيارة بيكانتو تتميز بدرجة أكثر راحة في التعامل معها وأكثر إستقراراً وثباتاً وأمان عند المنعطفات والدوران الأمر الذي يحد من سوء القيادة أثناء المنعطفات الصعبة.

المحركات وناقل الحركة:

إن ما يدعم ويعزز من خصائص سيارة بيكانتو الجديدة كلياً من حيث أنها أسرع، وأكثر إستجابة عند القيادة هو وجود زوج من محركات البنزين ذات الكفاءة العالية والسعة الصغيرة من حيث الإستهلاك. حيث أنه في إطار التركيز على تقليل الوزن على المحور الأمامي، نجد أن تشكيلة المحركات تتمتع أيضا بتوفير تسارع مفعم بالحيوية والنشاط والإستجابة الفورية بتوليد القوة المطلوبة التي يتوقعها العملاء من سيارة مخصصة للقيادة في المدن.

تم إستخدام نفس محركات البنزين المستخدمة في الموديل السابق بسعة 1.0 و1.25 ليتر التي تعمل بنظام الحقن متعدد النقاط (MPI) على سيارة بيكانتو الحالية إلى جانب إجراء مجموعة من التحسينات عليها لتحسين الكفاءة والحصول على قيادة ممتعة ومريحة. كلا المحركين متاح إما بناقل حركة يدوي بخمس سرعات أو أتوماتيكي بأربع سرعات حسب الإختيار وكليهما يحدث الحركة في الإطارات الأمامية.

يعتبر المحرك الذي يعمل بنظام الحقن متعدد النقاط وسعة 1.0 ليتر هو الأكثر كفاءة في إستهلاك الوقود بالنسبة للذين يشترون سيارات بيكانتو، كما يعتبر الإنطلاقة الأولى لمجموعة سيارات بيكانتو. حيث يقوم المحرك ذوي الثلاث سلندر/أسطوانات بإنتاج 67 حصان و5500 دورة في الدقيقة وعزم دوران مقداره 96 نيوتن متر. وتشمل التحسينات الجديدة على المحرك وجود عادم متفرع جديد مدمج مع السلندرات، إلى جانب وجود نظام تبريد جديد مزود بصمام إغلاق يقلص من الوقت الذي يستغرقه المحرك في الاحماء عند بداية تشغيل السيارة. كما يوجد نظام مضخة جديدة للوقود تعمل على مرحلتين تقلل أيضا من الاحتكاك الميكانيكي.

أما المحرك ذوي السلندرات/الإسطوانات الأربع وسعة 1.25 لتر والذي يعمل بنظام الحقن متعدد النقاط فإنه ينتج 84 حصان، وبعزم دوران 122 نيوتن متر، كما يتمتع بمستويات عالية من الكفاءة في استهلاك الوقود للحفاظ على تكاليف التشغيل منخفضة. ومن أجل إستخدام هذا المحرك في سيارة بيكانتو الجديدة، قام المهندسين في كيا بتحسين النظام المزدوج للتحكم المستمر في تغيير توقيت الصمامات (CVVT) في المحرك، كما تم إعتماد نظام تبريد جديد مماثل وصمام للإيقاف في المحرك متعدد نقاط الحقن سعة 1.0 لتر. وتساعد أيضاً حلقات المكبس المغلفة الجديدة ذات الإحتكاك المنخفض على تقليل الاحتكاك في السلندرات/الإسطوانات للحصول على كفاءة أكبر في الأداء.

الهدوء والراحة:

لقد تم تحسين عناصر الهدوء والراحة بشكل كبير في سيارة بيكانتو الجديدة، حيث تم إجراء مجموعة من التعديلات التي تهدف إلى زيادة عزل المقصورة من الاهتزازات والضوضاء الناتجة عن الحركة على الطريق والرياح وصوت المحرك. والنتيجة هي إنتاج سيارة رياضية تتمتع بوجود واحدة من أهدأ المقصورات مقارنة بأي موديل من سيارات الفئة “أ”، في كل من حالة التوقف أو الحركة بثبات وإستقرار على الطريق.

ولقد إشتملت التدابير الجديدة التي تم إعتمادها في سيارة بيكانتو الجديدة للحصول على الهدوء في المقصورة على إستخدام لوحة عازلة للصوت جديدة تحت الطبلون وفي أرضية المقصورة، كما تم إستخدام الرغوة القابلة للتمدد التي تمتص الصوت في الأجزاء السفلية من العامود “أ” والعامود “ب”. كما ساعدت عملية إعادة تشكيل نظام سحب الهواء أسفل غطاء محرك السيارة على عزل صوت وضجيج المحرك من المقصورة إلى جانب تعديل نقاط تحميل هيكل المحرك لإمتصاص إهتزازات المحرك. وعلاوة على ذلك، تم خفض مساحات الزجاج الأمامية بمقدار 6 ملم لخفض مستوى صوت الرياح المتولد في قاعدة الزجاج الامامي للسيارة.

ونتيجة لهذه التحسينات أصبحت سيارة بيكانتو الجديدة هي الأكثر هدوءا في فئتها بمعدل 39 ديسيبل بالنسبة للضوضاء في حال عدم الحركة – وهو أقل بمقدار 3 ديسيبل مقارنة بالسيارة الرائدة في الفئة “أ” ومعدل 68 ديسيبل عند القيادة بثبات.

التقنية/التكنولوجيا:

يتاح للذين يشترون سيارة كيا بيكانتو الجديدة إمكانية إستخدام بعض التقنيات المتطورة جداً والمتعلقة بأنظمة الأخبار والترفيه وتكنولوجيات الراحة المتطورة المتوفرة في الفئة “أ”، إلى جانب الإستمرار في التمتع بنفس القيمة العالية مقابل المال المتوقعة من سيارات كيا.

وبوجه عام، نجد ان واجهة التعامل مع الأجهزة والأدوات البارزة (HMI) التي توجد في وسط الطبلون تحتوي على نظام صوت “TFT LCD” وشاشة أحادية اللون مقاس 3.8 بوصة، مع وجود أزرار واضحة للتحكم في وظائف النظام. كما يمكن للمشترين أيضا إختيار شاشة كاملة الألوان تعمل باللمس مقاس 7.0 بوصة لنظام الإخبار والترفيه وتوفير نظام بلوتوث للهواتف الذكية وتشغيل الموسيقى أثناء القيادة. تدعم شاشة “HMI” التي تعمل باللمس مقاس 7.0 بوصة كل من (Apple CarPlay™) و(Android Auto™) لتتوافق بشكل كامل مع أنظمة الهاتف الذكي. وتوجد منافذ الأجهزة الإضافية والـ USB في قاعدة الكونسول الأوسط مما يضمن أن يكون السائق قادر على تشغيل الموسيقى مباشرة من الهاتف الذكي أو مشغل الـ MP3، والحفاظ على الأجهزة الجوالة مشحونة.

تبعا للمواصفات، يوجد أيضاً نظام مساعد وكامرا للرؤية الخلفية عند وقوف السيارة حسب إختيار المشترين الذين يرغبون في مستوى إضافي من الاطمئنان عند الانتهاء من مناورات وقوف السيارة.

كما توجد، اعتمادا على متطلبات السوق، العديد من التقنيات الاختيارية الأخرى لتحسين العديد من وسائل الراحة وتشمل كل من تكييف الهواء والتحكم في الجو المحيط، ونظام تثبيت السرعة، ومرايا الأبواب الكهربائية القابلة للطي، وفتحة سقف وإمكانية فتح السيارة وتشغيلها بدون مفتاح.

السلامة وجسم السيارة:

تعتبر سيارة كيا بيكانتو الجديدة هي السيارة الأكثر أمانا من الفئة “أ” التي أنتجتها شركة كيا بالمقارنة مع أي وقت مضى، والتي تحتوي على إستخدام ضعف نسبة قوة الفولاذ المتطور ذو القوة العالية (AHSS) بالمقارنة مع الموديل السابق بالإضافة إلى وجود مجموعة من تقنيات السلامة الفعالة.

وبالتالي فإنها تتمتع بجسم أقوى من أي وقت مضى، حيث أن 44٪ من هيكل سيارة بيكانتو الجديدة مصنوع من الفولاذ عالي القوة “AHSS” (حيث كان بنسبة 22٪)، بينما تم تحسين قوة الشد بنسبة 12٪. كما أن من العناصر الجديدة في السيارة أنه تم استخدم الفولاذ الصلب لتقوية أرضية السيارة وقضبان السقف وحيز المحرك، بالإضافة إلى العامود “أ” والعامود “ب”، وتعزيز وتقوية الهيكل الأساسي للسيارة. كما إستخدم هيكل السيارة الجديدة أكثر من ثمانية أضعاف الكمية السابقة من المواد اللاصقة في الهيكل مقارنة بالموديل السابق (حيث أن 67 متر من المفاصل في جميع أنحاء الهيكل تم دعمها وتقويتها بالمواد اللاصقة). وعموما، تم تحسين الصلابة الالتوائية الساكنة “static torsional stiffness” بنسبة 32٪.

لقد تم دعم جسم السيارة القوي والخفيف في وزنه بوسادتين هوائية في الأمام وأربعة وسائد جانبية أمامية وستائر هوائية. كما إن نظام التحكم في ثبات وإستقرار السيارة (VSM) ونظام التحكم الإلكتروني في ثبات السيارة (ESC) يضمن الاستقرار والثبات والتحكم في عملية السحب/الجر عند إستخدام الفرامل أو المنعطفات والدوران إلى جانب إستخدام نظام (ESC) لمساعدة السائق على إبقاء السيارة ثابتة ومستقرة على الطريق. كما يتاح أيضا كل من نظام التحكم المساعد لبدء التشغيل على المنحدرات (HAC) ونظام منع إنغلاق الفرامل (ABS).

التصنيع والطرح للبيع:

يتم تصنيع وإنتاج سيارة كيا بيكانتو الجديدة كلياً في منشآت شركة كيا مع مراعات الإحتفاظ بنفس القيمة العالية للسيارة مقابل المال، والجودة والشهرة العالية التي تمتعت بها سيارات الجيل الحالي من كيا بيكانتو، كما إن سيارة كيا بيكانتو الجديدة كليا سوف يتم طرحها للبيع في الأسواق في الشرق الأوسط وأمريكا اللاتينية مع بداية الربع الثاني لهذا العام 2017م.

667y7wak_00001 667y7wak_00003



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك