mmnjkl500002

عُمان بين أفضل 10 وجهات سياحية تستحق الزيارة خلال 2017

حلت سلطنة عُمان بين أفضل عشرة وجهات سياحية تستحق الزيارة خلال العام الحالي 2017، وذلك ضمن قائمة صحيفة “ديلي تلغراف” البريطانية (The Daily Telegraph)، التي شملت أيضاً كلاً من: الولايات المتحدة الأمريكية، وانجلترا، وكندا، ونيوزيلندا، والهند، وتشيلي، والمانيا، وفرنسا، وروسيا.

 واستندت “ديلي تلغراف” في اختيارها سلطنة عُمان ضمن قائمتها إلى عدد من المقومات والعناصر، موضحة أن السلطنة تجمع بين الحداثة والماضي العتيق، وتمتلك مزيجاً بين العادات القديمة والضيافة في أجواء تتسم بالبساطة الممتعة، كما حافظت على تراثها وإرثها الماضي، وطورت بنيتها التحتية، مسلطة الضوء على المقومات السياحية الفريدة التي تمتلكها سلطنة عمان، حيث تتمتع بجمال المباني والبيوت والجبال، خصوصاً الجبل الأخضر والتلال الصحراوية والصحراء الداخلية الواقعة في الربع الخالي، ناهيك عن الواحات الخضراء بصلالة.

 ويأتي تصنيف الصحيفة البريطانية للسلطنة ضمن قائمة عشرة مقاصد سياحية تستحق الزيارة خلال العام الحالي، متواكباً مع توصيات العديد من وسائل الإعلام العالمية مثل CNN و Vogue لقرائها ومشاهديها بزيارة عُمان، وإدراجها ضمن أهم الوجهات السياحية لعام 2017.

 وأوضح سالم بن عدي المعمري المدير العام للترويج السياحي بوزارة السياحة العُمانية، أن هذا التصنيف العالمي يعكس الجهود المضنية التي تبذلها وزارة السياحة بالتعاون مع الجهات المعنية من أجل تعزيز مكانة السلطنة على الخريطة السياحية العالمية، مؤكداً حرص الوزارة على تطوير سياساتها عن طريق إطلاق المبادرات التي من شأنها زيادة أعداد الزوار والسياح إليها، خصوصاً أن السلطنة تتمتع بمقومات فريدة من المعالم السياحية والتراثية، ومناخ مميز على مدار العام.

 وكشف المعمري أن الخطوط الجوية البريطانية ستطلق رحلات مباشرة بين عُمان ومطار هيثرو، كما أعلنت الخطوط الجوية العُمانية إطلاق رحلات مباشره إلى مانشستر، متوقعاً أن تسهم هذه الخطوات في تعزيز الحركة السياحية بين البلدين، خصوصاً مع توجه شركات السياحة البريطانية لتنظيم برامج سياحية إلى السلطنة من أجل استكشاف عُمان والثقافة العربية الخلابة.

 واعتبر أن إطلاق الرحلات الجوية المباشرة بين السلطنة ومطار هيثرو دليل على الاهتمام الكبير الذي تبديه دول العام تجاه استكشاف السلطنة، متوقعاً أن تؤدي هذه الخطوة إلى تعزيز التعاون بين السلطنة والمملكة المتحدة إلى آفاق متقدمة تخدم الطرفين، مؤكداً حرص وزارة السياحة العُمانية على إطلاق مبادرات نوعية وصياغة سياسات تواكب العصر من أجل تعزيز تدفق السياح إلى السلطنة من مختلف دول العالم، لا سيما دول مجلس التعاون الخليجي.

 يذكر أن عُمان تمتلك موقعاً جغرافياً متميزاً كونها أول دولة تشرق بها الشمس في الشرق الأوسط، وتمتلك مقومات سياحية عدة، إضافة إلى تراثها العربي الأصيل الذي يرجع إلى آلاف السنين.

mmnjkl500001 mmnjkl500003



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك