vbnmv5o,k00001

مؤشر مونستر للتوظيف: 29% ارتفاعاً في معدل التوظيف عبر الإنترنت بقطاع النفط والغاز في المملكة العربية السعودية

أظهر أحدث تقرير لمؤشر “مونستر” للتوظيف ارتفاع فرص العمل في قطاع النفط والغاز بالمملكة العربية السعودية، وكشفت أخر الإحصاءات عن زيادة الوظائف الشاغرة بنسبة 29 % مقارنة بالعام الماضي.

ووفقاً لأحدث الأرقام الواردة في التقرير، شهد قطاع المشتريات والخدمات اللوجستية وسلسلة التوريد زيادة ملحوظة في نشاط التوظيف، حيث ارتفع عدد الوظائف المطلوبة عبر الإنترنت بنسبة 12% في شهر أكتوبر 2016 بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، على الرغم من التراجع الإقليمي العام بنسبة 2%. فيما تتابع قطاعات الهندسة والبناء والعقارات عن كثب نموها المطرد وارتفعت بنسبة 7% منذ 2015.

وقال سانغاي مودي، المدير العام لـ “مونستر. كوم” لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ والشرق الأوسط: “تستثمر المملكة العربية السعودية في المواهب، مع وجود خطط لتقليل الاعتماد على النفط والغاز من خلال تنويع مصادر اقتصادها، حيث تطلع المملكة لتصبح لاعباً أساسياً في السوق العالمي، وبدأت سريعاً في توسيع قطاعات خدماتها بما فيها الرعاية الصحية والعقارات والشركات والبناء، كجزء من رؤيتها لعام 2030”.

وتعمل المملكة حالياً على تقليل اعتمادها على النفط والغاز والبحث عن بدائل متنوعة لاقتصادها، وبدأت في التركيز بشكل خاص على قطاعات الصحة والتعليم والبنية التحتية والسياحة، وتعكس الأرقام الأخيرة دفع المملكة تجاه التقدم والنمو والذي يعد جزءاً من “رؤية البلاد 2030 خطة التحول القومي”.

وأكمل مودي: “يشير ارتفاع الطلب على الوظائف المدرجة على الانترنت لفئات المشتريات/الخدمات اللوجستية/ سلسلة التوريد مع التدفق المستمر للاستيراد والتصدير في البلاد إلى تقديم توقعات اقتصادية إيجابية للعام المقبل، كما أن الارتفاع المستمر في الطلب على وظائف الهندسة والبناء يعكس حالة النمو المستمرة في البلاد في طريقها للعام 2030”.

مؤشر “مونستر” للتوظيف هو مقياس شهري للطلب على الوظائف في منطقة الشرق الأوسط، مبني على أساس المراجعة الفعلية لعشرات الآلاف من فرص العمل التي تم اختيارها من قبل مجموعة مختارة من الشركات المتخصصة الممثلة لمواقع العمل على الإنترنت. ولا يعكس المؤشر اتجاه أي جهة معلنة أو مصدر، فهو دراسة كلية تستهدف معرفة نشاط التوظيف في جميع القطاعات.

 

 

القطاعات الأعلى نمواً في السعودية   القطاعات الأدنى نمواً في السعودية
النمو السنوي أكتوبر

15

أكتوبر

16

نسبة النمو السنوي   النمو السنوي أكتوبر

15

أكتوبر

16

نسبة النمو السنوي
النفط والغاز 95 123 29%   الإعلانات، أبحاث السوق، العلاقات العامة، وسائل الإعلام والترفيه 141 117 -17%
الرعاية الصحية 104 115 11%   البيع بالتجزئة/التجارة والخدمات اللوجستية 115 95 -17%
الهندسة، المقاولات والعقارات 87 93 7%   الضيافة 170 81 -52%
 

الفئات المهنية الأعلى نمواً في السعودية

 

 

 

 

الفئات المهنية الأدنى نمواً في السعودية

النمو السنوي أكتوبر

15

أكتوبر

16

نسبة النمو السنوي   النمو السنوي أكتوبر

15

أكتوبر

16

نسبة النمو السنوي
الشراء/الخدمات اللوجستية/سلسلة الإمداد 95 106 12%   المبيعات وتطوير الأعمال 179 142 -21%
برامج وأجهزة الكمبيوتر والاتصالات 138 145 5%   الهندسة والإنتاج 128 89 -30%
الرعاية الصحية 133 136 2%   الضيافة والسفر 120 70 -42%

 



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك