Z49

مجموعة “حياة” تتبوأ المرتبة الـ11 عالمياً بقائمة أفضل أماكن العمل متعددة الجنسيات لعام 2016

أعلنت مجموعة فنادق “حياة” عن اختيارها ضمن قائمة أفضل 25 مكان عمل متعدد الجنسيات في العالم لعام 2016، حيث تبوأت المرتبة الحادية عشرة في قائمة شركة البحوث والاستشارات العالمية “غريت بليس تو وورك”، ومجلة “فورتشن”.

وجاء اختيار “مجموعة حياة” ضمن القائمة بناءً على تقييم أعضاء الفريق لوظائف الشركة، وفرص التدريب، ودعم التوازن بين الحياة الشخصية والعمل، بالإضافة إلى عوامل أخرى.

وتعد السنة الحالية 2016 الثالثة على التوالي التي تحصد “حياة” مثل هذه الجوائز التقديرية من شركة “غريت بليس تو وورك”، وذلك في أعقاب نيلها جوائز أفضل مكان عمل إقليمي في الولايات المتحدة والصين وفرنسا وألمانيا ودولة الإمارات العربية المتحدة والهند والمملكة المتحدة.

كما نالت “حياة” هذا العام جائزة “جالوب غريت وورك بليس 2016″، واختيرت من مجلة “فورتشن” كواحدة من أفضل 100 مكان للعمل، وأفضل 30 مكان عمل للعمل فيها حتى سن التقاعد، وأفضل 100 مكان عمل للمرأة.

وأكد مارك هوبلامازيان الرئيس والرئيس التنفيذي لمجموعة فنادق “حياة”: الالتزام بتوفير بيئة عمل تحفّز زملائنا على إثبات مهاراتهم وتعزيز ثقتهم بأنفسهم، مما يساعد في تقوية علاقات التواصل المثمرة والبناءة فيما بينهم ومع ضيوفنا.

sfgsa5400002

 

وقال إن هذه الجائزة تأتي تقديراً لتميز وأداء زملائنا البالغ عددهم 100 ألف موظف، والذين حققوا هذا النجاح، مشيراً إلى أنه يتم تكريم مجموعة “حياة” باستمرار لكونها من الشركات الرائدة في نشر مفهوم بيئة عمل محفزة وإيجابية ومتنوعة تترافق مع سياسات متوازنة والعديد من المنافع الوظيفية التي من ضمنها إقامة مجانية ومخفضة في فنادق “حياة” حول العالم، وتقديم وجبات مجانية أو مدعومة أثناء ساعات العمل في غرف طعام الموظفين، وتقديم  مجموعة واسعة من برامج العناية بالصحة واللياقة لمساعدة الموظفين في الحفاظ على صحتهم ونشاطهم وحيويتهم، علاوة على أوقات عمل مرنة، وأجور ومنافع تنافسية مترافقة مع برامج عطلات، وعطلات مدفوعة الأجر.

من جانبها، قالت كيم بيترز نائب الرئيس التنفيذي لشركة “غريت بليس تو وورك”، إن الشركات التي اختيرت كأفضل بيئة عمل تتمتع بالشهرة لأن علاماتهم التجارية تظهر في جميع أنحاء العالم، ويحظى موظفوها بمعاملة حسنة، ويشعرون بأهميتهم وبأن عملهم يحدث فرقاً إيجابياً.   

يذكر أن أبحاث “غريت بليس تو وورك” تظهر تضاعف عدد الشركات في العالم التي اختيرت كأفضل بيئة عمل، أو التي حققت الحد الأدنى من معايير أماكن العمل الملائمة، منذ العام 2011. وبلغ هذا الرقم في تلك السنة 2,200 شركة تقريباً تضم ما مجموعه 6,1 مليون موظف، وفي عام 2016، بلغ عدد الشركات المصنفة كأفضل أماكن للعمل نحو 4,100 شركة، يعمل لديها ما يقارب من 6,9 مليون موظف.   



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك