ee5o00001

المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة تناقش المشاريع التنموية المقدمة للدول العربية من خلال الاجتماع الخامس لمجلس إدارة برنامج المساعدة من أجل التجارة بجده

استضافت المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة (ITFC) عضو مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، الاجتماع الخامس لمجلس ادارة برنامج مبادرة المساعدة من أجل التجارة للدول العربية (AfTIAS) وذلك يوم 26 أكتوبر 2016 بمقرها في مدينة جدة. وافتتح الاجتماع معالي الدكتور بندر بن محمد حمزة حجار، رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية. ويتكون مجلس إدارة المبادرة، الذي يرأسه سعادة المهندس هاني سالم سنبل، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، من الجهات المانحة وممثلي المنظمات الإقليمية والدولية المنفذة لبرنامج المبادرة.

وفي كلمته الافتتاحية، أشار معالي الدكتور بندر بن محمد حمزة حجار، إلى أن المنطقة العربية تزخر بالعديد من المقومات الاقتصادية من ثروات طبيعية وموارد بشرية، وأسواق واسعة، ومواقع جغرافية مميزة. إلا أن دول هذه المنطقة لا تزال تواجه عدة تحديات اقتصادية عالمية وإقليمية مما يستوجب عليها استغلال كل الفرص المتاحة بما يسهم في التخفيف من حدة هذه التحديات والعمل على الرفع من حجم التجارة البينية، وفي هذا الخصوص، أكد على أن برنامج مبادرة المساعدة من أجل التجارة للدول العربية(AfTIAS) يمثل آلية فعالة للتخفيف من أثر هذه التحديات.

كما أضاف أن البنك الإسلامي للتنمية يتطلع أن تركز المشاريع المعتمدة تحت مظلة المبادرة إلى المزيد من التعاون مع القطاع الخاص العربي لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدان العربية وذلك بتكثيف الاتصالات بين رجال الأعمال وإقامة المعارض للتعريف بالإمكانيات التصديرية، والاستفادة من مختلف برامج وآليات تمويل التجارة وائتمان الصادرات خاصة تلك التي توفرها مؤسسات مجموعة البنك الإسلامي للتنمية.

وتوجه الدكتور الحجار في ختام كلمته بالشكر لكل الجهات المانحة لدعمهم السخي لهذه المبادرة الهامة وهي الى جانب المملكة العربية السعودية كل من دولة الكويت وجمهورية مصر العربية ومملكة السويد وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي وكذلك البنك الاسلامي للتنمية والمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة ومجلس التدريب الصناعي بجمهورية مصر العربية. كما توجه أيضاً بخالص الشكر إلى كل الجهات المنفذة لمشاريع المبادرة من المنظمات الدولية والإقليمية.

ومن جانبه أكد سعادة المهندس هاني سالم سنبل، أن المبادرة تمثل فرصة جيدة لتنفيذ مشاريع تنموية لتلبية احتياجات تنمية التجارة في المنطقة العربية، وأضاف أن الدول العربية في حاجة ماسة إلى تعبئة الموارد وتسريع وتيرة الإصلاحات التجارية وتعزيز قدراتها التنافسية في الأسواق العالمية والإقليمية.

وأعرب في خاتمة كلمته عن خالص امتنانه وتقديره للدكتور أحمد محمد علي لما قدمه من دعم ومتابعة شخصية حثيثة لتنفيذ أنشطة ومشاريع المبادرة وتطلعه لنجاحها في المساهمة في تنمية التجارة في المنطقة العربية، كما أثنى على جهود الدكتور وليد عبد المحسن الوهيب على ما بذله من جهودٍ خيرة أثناء توليه رئاسة الاجتماعات السابقة لهذا المجلس ودعمه الكبير للمبادرة ومختلف أنشطتها



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك