sdgdsast400001

المهندس هاني سالم سنبل الرئيس التنفيذي لـلمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة (ITFC) يناقش مجالات التعاون مع الأمين العام، لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD)

التقى المهندس هاني سالم سنبل، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية للتمويل (ITFC)، عضو مجموعة البنك الإسلامي للتنمية (IDB) ، مع السيد أنخيل غوريا، الأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD )، وهي منظمة مهمتها تعزيز السياسات التي من شأنها تحسين المعيشة الاقتصادية والاجتماعية للناس في جميع أنحاء العالم – للتباحث في المسائل ذات الاهتمام المشترك. وذلك على هامش فعاليات المؤتمر الوزاري MENA-OECD، التي تشهدها تونس في الفترة 3-4 أكتوبر 2016.

وقد أكد المهندس هاني سنبل خلال الاجتماع على قدرة المؤسسة فيما يتعلق بأنشطة تنمية التجارة، وبالتالي سعيها إلى بناء شراكات في هذا الصدد، فضلا عن إمكانية الاستفادة من الخبرات حول الموضوعات ذات الأهمية المشتركة، وكونها جزءا من منظمة التعاون والتنمية في قيادة الحوار الأورو-متوسطي حول المسائل ذات العلاقة بالتجارة.

وقد تناولت المحادثات مجالات التعاون بين الطرفين، حيث تمت مناقشة جدول أعمال التجارة، ومساهمة الكيانين في هذا المجال لتحقيق النمو والحد من الفقر وتحقيق التنمية المستدامة. وعلاوة على ذلك، ناقش المهندس هاني سنبل وجهات النظر المشتركة حول تطوير الشركات الصغيرة والمتوسطة ومبادرات المؤسسة لتنمية الشركات الصغيرة والمتوسطة في الدول الأعضاء، بالإضافة إلى البيانات التجارية للمؤسسة ITFC / ومجموعة البنك الإسلامي والمساهمة في تقارير OECD وقواعد البيانات.

ومن جانبه علق المهندس سالم سنبل قائلا: “أود أن أغتنم هذه الفرصة لأشيد بجهود الأمين العام والالتزام الشخصي بالحوار الأورو-متوسطي. بالإضافة إلى هذا المؤتمر الوزاري الناجح الذي يتناول القضايا العالمية الهامة مثل تمكين المرأة، وتحسين الحوكمة ، وحماية البيئة، والاستدامة الاقتصادية ومشاركة القطاع الخاص “.

المهندس هاني سنبل سوف يوجه دعوة لجوريا لحضور الاجتماع الذي ستنظمه المؤسسة  على الدورة الثانية و العشرون  لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (COP22)  في مراكش ما بين  07 و18 نوفمبر 2016 .

ومن الجدير بالذكر أن المهندس هاني سنبل كان أيضا مشاركا رئيسيا في المؤتمر الوزاري: “سياسات أفضل للنمو الشامل والتكامل الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”. وبالإضافة إلى ذلك، سوف تجدد ITFC اتفاقيتها الإطارية مع الحكومة التونسية، خلال المؤتمر الوزاري في تونس لاستيراد السلع الاستراتيجية مثل النفط الخام وواردات النفط والغاز الطبيعي والكهرباء، والتي من شأنها تعزيز قطاع الطاقة والتأثير بشكل إيجابي كبير على المعيشة في البلاد.



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك