44r5t6yt400001

سيمنس تتعاون مع مؤسسة قطر من أجل تنمية الخبرات والمهارات القطرية

انطلقت الدورة الثانية من برنامج “مؤسسة قطر وسيمنس لتدريب المواهب”، الذي يعتبر ثمرة التعاون ما بين شركة سيمنس ومؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، حيث تم اختيار المتدربين من بين مجموعة من موظفي مؤسسة قطر الواعدين للمشاركة في هذا البرنامج التدريبي المتكامل الذي يسعى لإلهام وتنمية المواهب القطرية.

وبناء على النجاح الذي حققته الدورة الأولى من البرنامج، تُقدّم الدورة الثانية، التي تستغرق ستة أشهر، فرصة متميّزة للمشاركين للاطلاع على مجموعة من أهم المشروعات التي تنفذها شركة سيمنس في قطر في قطاعات الطاقة الكهربائية والتشغيل الآلي والتحول الرقمي. وتضم قائمة موظفي مؤسسة قطر الذين تم اختيارهم للمشاركة في البرنامج كل من عبد الله الفضالة، وشيخة خليفة السويدي، وعبد الوهاب اليوسف، وموزة السويدي.

يُشار أن المشاركين سيتلقون تدريبهم العملي على يد مجموعة من المدربين والمسؤولين التنفيذيين للشركة، وهو ما يمنحهم فرصة فريدة للتعرف على أحدث التطبيقات التكنولوجية من سيمنس، فضلاً عن الاطلاع على بيئة العمل داخل واحدة من كبرى الشركات الدولية، مع المساهمة في المشروعات الهامة التي تدّعم رؤية قطر الوطنية 2030.     

وتعليقاً على البرنامج التدريبي الطموح، صرّح ديتمار سيرسدورفر، الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس لمنطقة الشرق الأوسط والإمارات العربية المتحدة: “لقد أدهشنا التزام وتفاني المتدربين الذين انضموا للبرنامج. ففي كل مرة نلتقي بهم، يساهم المتدربون القطريون في عدد من مشروعاتنا، بالإضافة إلى النتائج القوية التي نجحوا في تحقيقها خلال البرنامج. إنّ تعاوننا مع مؤسسة قطر هو نموذج لما يجب أن تقدمه الشركات العالمية مثل سيمنس في مجال نقل الخبرات والمعلومات، مع الحرص في نفس الوقت على التعلُم من الخبرات والرؤى المحلية التي يتمتع بها المتدربون”.

ومن جهته، علّق السيد محمد عبدالعزيز النعيمي، الرئيس التنفيذي للعمليات بمؤسسة قطر، قائلاً: “يعتبر برنامج “مؤسسة قطر وسيمنس لتدريب المواهب” جزءاً من مبادرة أوسع نطاقاً صُممت لتمكين أهم مورد بالدولة ألا وهو المورد البشري. ويسعدنا التعاون مع سيمنز للإستمرار بتوفير هذه المنح التدريبية إلى موظفينا، كون التدريب في مكان العمل يمثل فرصة ممتازة لتطوير المهارات والمعارف الضرورية من أجل اقتصاد مستدام”. 

ويُذكر أن شيخة خليفة السويدي، وهي احدى المتدربات في البرنامج، قد ساهمت في عدد من المشروعات، كما لعبت دوراً محورياً ضمن فريق الموارد البشرية بالمؤسسة، كما كانت مسؤولة أيضاً عن تقديم شركة سيمنس للشباب القطري ودعم التعاون بين الشركة والمنظمات غير الربحية القطرية المختلفة. ومن أهم الموضوعات التي اهتمت بها خلال التدريب، قضية “الطاقة القائمة على الابتكارات التكنولوجية الحديثة التي تُراعي البيئة”. 

تجدر الإشارة أن سيمنس تعمل في السوق القطري منذ عام 1970، وذلك كشركة محلية، تحت اسم Siemens WLL، حيث ساهمت منذ ذلك الحين في تطوير البنية التحتية للدولة. ومن بين المشروعات الحالية التي تقوم الشركة بتنفيذها في قطر: مشروع ترام مؤسسة قطر، والمتوقع أن يصبح من أحدث نظم الترام وأكثرها كفاءة في المنطقة. وفضلاً عن ذلك، تعمل سيمنس حالياً على تنفيذ مشروع خاص بشركة الكهرباء والماء القطرية (كهرماء) بقيمة 470 مليون يورو، حيث يتضمن المشروع توريد 18 محطة محولات متكاملة تمثل جزءاً من المرحلة الثانية عشرة من مشروع توسعة نظام نقل الطاقة في قطر.

44r5t6yt400002 44r5t6yt400003



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك