prolight+sound, Messe Frankfurt, 2015

ازدهار قطاع السمعيات في الإمارت يُنعش معرض برولايت آند ساوند الشرق الأوسط “مارتن بروفيشنال” و”سنهايزر” في طليعة العارضين الذين يراقبون النمو المضاعف في السوق الأقليمي

أكد منظمو معرض برولايت آند ساوند الشرق الأوسط في ميسي فرانكفورت على مشاركة أهم الشركات وأبرز الأسماء العالمية في المعرض بفضل ازدهار قطاع السمعيات في الإمارات وحرص الشركات العالمية المتخصصة في مجال إنتاج السماعات والميكروفون والتكنولوجيا اللاسلكية على حضور قوي بدبي وعلى تعزيز هذا القطاع المُثمر من خلال المشاركة في المعرض وطرح الجديد من المنتجات.

وينظر اللاعبون الدوليون في القطاعات الدولية للصوتيات والمرئيات (AV) والمعدات الترفيهية إلى منطقة الشرق الأوسط كسوق نمو رئيسية حيث يشاركون في معرض الصناعة التجاري بالمنطقة في دبي بهدف تطوير أعمالهم.

وقد أثرت التنمية الاقتصادية مدعومة بالأحداث الكبرى القادمة والاستثمارات في قطاعات الفنادق، التعليم والبنية التحتية التجارية تأثيرا إيجابيا على صناعات الصوتيات والمرئيات والترفيه وهو ما يدفع الموردين للاستفادة من منطقة الشرق الأوسط التي يرونها من بين أكبر أسواقهم على الصعيد العالمي.

ومن الشركات التي تراقب النمو الإقليمي القوي خلال السنوات القادمة باهتمام عدد من أكبر الأسماء في القطاع، مثل “مارتن بروفيشنال”، وهي شركة دنمركية لتصنيع الإنارة المسرحية المعمارية إلى جانب تركيبات التأثيرات، وشركة “سنهايزر” الألمانية التي تنتج الكترونيات الصوتيات الاستهلاكية والاحترافية.

وهما أيضا من أوائل الشركات التي أكدت مشاركتها كمشاركين مؤسسين وعارضين رئيسيين في النسخة الأولى من معرض برولايت آند ساوند الشرق الأوسط 2016 الذي يقام في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض خلال الفترة من 31 أكتوبر وحتى الثاني من نوفمبر 2016.

وقال ميج كاردامون، مدير المبيعات والتسويق في سنهايزر الشرق الأوسط: “تسجل أعمالنا نموا مضاعفا ثابتا منذ تأسيس مكتبنا في الشرق الأوسط عام 2009. ومع الأحداث الكبرى مثل دبي إكسبو 2020 وكأس العالم لكرة القدم في قطر 2022 تزخر قطر بالعديد من الفرص ونتوقع أن نحافظ على زخم النمو القوي خلال السنوات الخمسة القادمة”.

وصرح كاردامون أن عددا من مشاريع سنهايزر الشرق الأوسط، مثل تطوير مكبرات الصوت وأنظمة الصوت في المسجد الحرام- أكبر مسجد في العالم بمكة، السعودية، تُصنف ضمن أكبر مشاريع الشركة على المستوى العالمي.

والآن تتطلع سنهايرز إلى مزيد من النجاح في قطاعات مثل الفنادق، البث، خدمات الأعمال حيث تستعد لاستعراض أحدث منتجاتها في برولايت آند ساوند الشرق الأوسط 2016.

وتابع كاردامون: “يمنحنا برولايت آند ساوند الشرق الأوسط 2016 فرصة للتواصل مع قاعدة عملائنا في المنطقة كما يوفر دعمنا وخدماتنا لكافة المستخدمين، جهات البث والدمج لمنتجاتنا. يمكننا توفير أحدث منتجاتنا لداعمينا الدائمين، وفي ضوء مشاركة العديد من لاعبي الصناعة، فإنها أيضا فرصة رائعة لتأمين اتفاقيات جديدة وتقييم شركاء جدد”.

من جهته يشارك نور الصفيري، الرئيس التنفيذي في مارتن بروفيشنال الشرق الأوسط، يشارك “كاردامون” هذا الرأي المتفائل، حيث صرح أن أعمال الشركة الإقليمية تنمو بشكل نموذجي بنسبة 20 % كل عام.

وقال الصفيري: “تعد مارتن بروفيشنال الشرق الأوسط السوق الأكبر لـ “هارمان” (الشركة الأم) على مستوى العالم. بصفة عامة نحن نستحوذ على ما يقرب من 80 % من سوق إنارة التأثيرات في الإمارات، وفي ضوء مشاريع التطوير الاقتصادي المستمرة في دول المنطقة لا يزال هناك الكثير من الفرص الكامنة”.

وأضاف قائلا: “نورد إنارة التأثيرات لمشروع جزيرة Bluewaters، وهو مشروع متعدد الأغراض لمناطق الترفيه، الفنادق، السكن، والتجزئة على نهاية شاطئ الجميرا في دبي. أما في قطر فنركز على الاستادات والساحات، فيما يكون الاهتمام في السعودية أكثر بالقاعات، فالأمر يختلف من دولة لأخرى”.

وتابع: “سوق الترفيه والإنارة هامة جدا بالنسبة لنا، سواء في الإمارات أو على مستوى المنطقة، ولذلك نحتاج إلى معرض مثل برولايت آند ساوند الشرق الأوسط للقاء عملائنا الحاليين، التواصل مع زملاء الصناعة وإطلاع السوق على أحدث منتجاتنا”.

يعد برولايت آند ساوند الشرق الأوسط 2016 الذي تنظمه ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط المعرض التجاري الدولي ومنصة التواصل الأبرز بالمنطقة والمتخصص في تقنيات وخدمات صناعات الترفيه، الفعاليات، الإبداع والإعلام.

ومن أبرز الأسماء التي أكدت على مشاركتها في النسخة الأولى من حدث الأيام الثلاث آدم هول، والتي تعد واحدة من أفضل 25 مصنّع في تقنية الفعاليات الاحترافية، ونكست بروأوديو من البرتغال، وسامسون تكنولوجيز ومقرها الولايات المتحدة، إضافة إلى بوش و”بان بيم”.

من جهته أوضح أحمد باولس الرئيس التنفيذي في ميسي فرانكفورت قائلا: “يقدم برولايت آند ساوند الشرق الأوسط نافذة مثالية للمصنعين الدوليين لمعدات الصوتيات – المرئيات والترفيه للتواصل وإبرام الأعمال مع الزوار من حول المنطقة، وفي الوقت نفسه التعرف على أحدث التوجهات والتطورات لصناعات الصوتيات- المرئيات الاحترافية، الإنارة والإنتاج المسرحي في المنطقة”.

وتابع: “تعد الشرق الأوسط واحدة من أسرع المناطق نموا في عالم منتجات وخدمات الصوتيات- المرئيات. إن مشاريع البنية التحتية الكبرى والأحداث الضخمة تمثل رافدا لصناعات أخرى مثل الفنادق، التجزئة، الفعاليات والمهرجانات – وكلها بحاجة إلى الأحدث في تقنية الصوتيات – المرئيات لتعزيز تجربة الزائر”.

ومن المتوقع أن يشارك في برولايت آند ساوند الشرق الأوسط 2016 أكثر من 80 عارضا، ويتضمن Stage On، وهي منطقة العروض الحية الخارجية لأنظمة PA وAV، وركن الموسيقى Music Corner، وهي منطقة مخصصة للأدوات الموسيقية ومعدات الـ DJ.

 

 

سمعيات 00002 

 



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك