ررر00001

هيونداي جينسيس” من الوعلان.. قوة الأداء وروعة التصميم وفخامة القيادة

عندما نتكلم عن الجمال في التصميم فإن أول ما يتبادر لأذهاننا من ضمن الأسماء المتميزة في عالم السيارات علامة (هيونداي) التي حققت قفزات كبيرة في هذا المجال وباتت من السيارات ذات الجاذبية الخلابة التي يشار لها بالبنان، ولا شك أن هذه القفزات جاءت بالنفع على المستهلك في المقام الأول، حيث يمكنه الحصول على السيارة التي يحب بمواصفات عصرية وشكل جذاب وبسعر مميز.

ولاتقتصر سيارات هيونداي على الناحية الجمالية بل أتبعتها بالقوة والتقنيات والخدمات المتميزة التي تشعر كل من يقودها بالتفرد والتميز عن غيره.

موقع (أخبار بلا حدود) وبالتعاون مع شركة الوعلان الوكيل الحصري لسيارات هيونداي في المنطقة الوسطى قامت بتجربة إحدى أيقونات هيونداي وهي سيارة جينسيس 2016، أحد أجمل وأفخم سيارات السيدان الفاخرة على المستوى العالمي والتي نالت إعجاب الجميع منذ إطلاقها في الأسواق ولاقت رواجاً على نطاق واسع.

عن الجينسيس

رأت هيونداي جينسيس الضوء عام 2007 أول مرة، حيث ظهرت في المعارض الدولية كنسخة 6:  وبعد ذلك ظهرت في الأسواق بداية من عام التالي 2008 حيث استمر الجيل الاول منها حتى عام 2012 وكان يطلق عليه BH، ثم بعد ذلك ظهر الجيل الثاني منها في موديل العام الأسبق جينسيس 2013 والذي يسمى DH، وباتت السيارة مطلباً للكثير من عشاق السيارات الفاخرة، نظير ما تتميز به من مميزات راقية ورائعة توفر الراحة لمحبيها وتحتوي على جميع وسائل الترفيه والأمان وقوة وتميز القيادة، وتشير التقارير إلى أن مبيعات السيارة دائما في ارتفاع مستمر نظير شعبيتها المتزايدة بين عشاق علامة العملاق الكوري.

التصميم الخارجي

تم تطوير السيارة الجديدة كلياً مع الأخذ بالاعتبار قيم “الفخامة العصرية” المعتمَدة لدى “هيونداي”، وهي تظهر بشكل واضح في كافة التفاصيل. وتم التركيز بشكل أكبر على الهوية والشخصية التصميمية للطراز الجديد الذي يتمتّع بثلاثية خاصّة من عناصر التصميم الرئيسية: فلسفة النحت السائل بالتصميم الانسيابي، شكل “هيونداي” العصري واللمسة الراقية.

 التصميم الداخلي

من الداخل، تتميّز مقصورة “الجنيسيس” بتصميمها العصري، بحيث تجمع بين الخطوط السائلية المنسابة والشكل الأفقي للمقصورة والتي تسمح بوصول السائق لمختلف التجهيزات الداخلية بسهولة مع بقاء التركيز الكامل على الطريق. وتركّزت عملية التصميم بمجملها حول هدف أساسي يسعى لمنح شكل راق، ونتيجة لهذا تم استخدام الخشب الحقيقي والألمنيوم في كافة أجزاء المقصورة الداخلية التي قد يلمسها الركّاب.

 المميزات

تفردت السيارة عن غيرها عبر عدد من التقنيات التي تظهر للمرّة الأولى بفئتها، ومن ضمن هذه المزايا الحديثة هناك نظام العرض العلوي للمعلومات على الزجاج أمام السائق، وميّزة الغطاء الذكي لصندوق الأمتعة ونظام الكبح الذاتي في حالات الطوارئ، إضافة إلى ميّزة الكشف على النقطة العمياء، وميّزة المراقبة المحيطية حول السيارة. كما يقدّم الطراز الجديد نوعين من أنظمة التحكّم بالملاحة، مع وجود النظام الذكي للتحكّم بالملاحة (SCC) اختيارياً ليكمّل النظام التقليدي المركّب في السيارة قياسياً.

 الفخامة العصرية

كطراز راقٍ ضمن قطاع يتميّز بالتنافسية العالية، توفر السيارة كل ما قد يحتاجه الركّاب للتمتّع بأعلى مستويات الراحة والملاءمة. وتُعدّ الوسائط المتعدّدة للترفيه من أرقى أنواع الجودة، مع شاشة ملاحة وتحكم بأجهزة الترفيه قياس 8 بوصة قياسية. كما يوجد خيار ثلاث شاشات قياس9.2 إنشاً واحدة للسائق واثنان بالخلف تترافقان مع نظام صوتي بـ 17 سماعة وعرض فيديو بنظام الصوت المحيطي وتحكم كامل من الخلف. كما يُزوَّد هذا الطراز بأول مجسّ في العالم موجود داخل السيارة لتحسّس مستوى ثاني أكسيد الكربون والذي يقوم أوتوماتيكياً بتشغيل نظام التهوية لزيادة الهواء النقي في المقصورة، وبالتالي تخفيف النعاس.

 وتم تطوير السيارة كلياً بالارتكاز على منصّة جديدة بالكامل، وهي لا تتشارك بأي مكوّنات مع سابقتها. وتستخدم هذه المنصّة نوعية فولاذ متقدّمة عالية القوّة أكثر من السابق، ونتيجة لهذا فإن السيارة الجديدة أصلب من ناحية قوّة امتصاص الصدمات و منع الالتواء. وتتمتّع بجسم أقوى من أي مركبة أخرى بفئتها، مما يجعلها من أكثر السيارات أماناً على الطرقات.

المحرك

تتوفر الجينسيس 2016 بمحرّكين: الأول هو محرّك Tau GDI سعة 5.0 ليتر، والثاني محرّك Lambda GDI سعة 3.8 ليتر، وكل واحد منهما تم تصميمه لتوفير أقصى عزم عند الدوران المنخفض، وتوفير مستويات استجابة عالية وفعالية متميّزة باستهلاك الوقود، وكلاهما يتصلان بنظام نقل حركة أوتوماتيكي من ثماني سرعات مع معدّلات تبديل متغيّرة.

 



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك