ccxvr6du1jl00002

مجموعة الأفندي تعزز استثمارتها في القطاع الزراعي بشراكات حصرية

أعلنت مجموعة الأفندي  توقيع عقدي شراكة استراتيجية حصريةأحدهما مع شركة مبيول اليابانية صاحبة براءة اختراع لمنتج غشاء “Imec ” ، أول غشاء هيدروجل في العالم يتيح استنبات المحاصيل الزراعية بجودة عالية ويعالج بشكل جذري مشكلة ندرة الأراضي الزراعية وشح المياه في منطقة الشرق الأوسط، أما عقد الشراكة الآخرفكان مع شركة فدرتك الأمريكية المنتجة لأنظمة إنبات متقدمة تقوم بإنتاج براعم لتغذية المواشي تعادل العشب الأخضر من حيث قيمتها الغذائية كما يمكن إنتاجها على مدار السنة.

وتمت مراسم التوقيع في مقر المجموعة في مدينة جدة بين رئيس مجلس إدارة مجموعة الأفندي الشيخ إبراهيم أفندي وكلا من البروفيسور يويشي موري الرئيس التنفيذي لشركة مبيول والسيد جون بيكر ممثل شركة فدرتك.

 وبهذه المناسبة صرح الشيخ إبراهيم أفندي قائلا “ستفتح لنا هذه الشراكات آفاقا جديدة لزراعة محاصيل آمنة ذات جودة وفائدة غذائية أعلى في مناطق مصنفة حسب الطرق التقليدية بأنها غير صالحة للزراعة، مع توفير القدرة على الإنتاج بشكل تجاري”.وأضاف الأفندي “توقيع هذه الاتفاقيات وتوفير هذه المنتجات هو جزء من أهداف القطاع الزراعي بمجموعة الأفندي لتقليص اعتماد المنطقة والدول العربية بالذات على الغير لتأمين الغذاء وللحفاظ على البيئةبتكاليف تشغيلية منخفضة”معتبرا أن الشراكات الاستراتيجية مع شركتي مبيول وفدرتك تندرج تحت السعي المستمر لتطوير المجموعة وتوسيع آفاق استثماراتها بما سينعكس بلا شك إيجابياعلى مجتمعها ومنسوبيها.

من جهته أوضح المهندس ماجد الضحوي عضو مجلس الإدارة و نائب الرئيس بمجموعة الأفندي أن إستخدام هذه المنتجات على نطاق واسع في دول المنطقة سوف يكون له إنعكاس كبير على اقتصاد هذه الدول وأمنها الغذائي كما سيعزز الجهود القائمة والحثيثة لترشيد استهلاك المياه، كما أن هذه المنتجات تتماشى مع نهج المجموعة التي تهتم بالتفوق في الجانب التقني الذي من شأنه إحداث تغير إيجابي في القطاعات المستهدفة.

ويعد غشاء “Imec” الذي تنتجه شركة مبيول وهو من إختراع العالم الياباني يويشي موري تقدما كبيرا في مجال الزراعة بتقنية الأغشية المائية ويأتي كجزء أساسي من نظام زراعي متكامل يقلل من إستهلاك المياه بنسبة تصل الى 75% ويقلل الحاجة إلى المغذيات الزراعية بنسبة تصل الى 80% ، وقد حصل المنتج على براءة الإختراع في 70 دولة من أصل 120 دولة في العالم تم التقدم للحصول على براءة الإختراع فيها.

فيما تنتج شركة فدرتك الأمريكية أنظمة إنبات متقدمة توفر التغذية للمواشي على مدار السنة. ويبنى نظام التغذية على إنباتبراعم تعادل في جودتها وقيمتها الغذائية العشب الأخضر، كما أنها تنمو في غرف داخلية لضبط المتغيرات المناخية ولتوفير الظروف الملائمة للنمو وبالتالي فإن هذه الأنظمة تقلل من استهلاك المياه والأراضي الزراعية بنسبة تصل الى 90% وتخفض تكلفة تغذية المواشي بنسبة تصل الى 50%.

ccxvr6du1jl00001



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك